آخر 20 مشاركات
تلاوة تستطيب بها الروح (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          نشكر الانجيل (الكاتـب : مؤمن ابراهيم داود - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة الحاقّة كاملةً : الشّيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة آسرة لسورة التغابن (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          وأَنجینا موسىٰ ومن مَّعهُۥۤ أجمعین (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          L'exode : mythe ou réalité (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Midian : sur les routes de l'Exode (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الإعجاز في قوله تعالى : فَأَتْبَعُوهُم مُّشْرِقِينَ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شواهد على حادثة الخروج : بقايا مركبات جيش فرعون (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رحلة إلى قلب مدين / مديان (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رحلة إلى جبل الشّريعة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الخروج : حقيقة أم أسطورة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Le pape dit que son médicament préféré pour les blessures est la téquila (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أجمل وأروع فجريات عام 1443هـ للشيخ القارئ عبدالله الجهني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ضياع الإنجيل الأصلى ... إنجيل المسيح (الكاتـب : رمضان الخضرى - )           »          سورة طه كاملةً : القارئ إسلام صبحي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          بابا الفاتيكان يفضل خمرة التكيلا كعلاج من الأسقام ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          التسونامي قادم : الإسلام العظيم أسرع الدّيانات إنتشاراً في العالم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهة حول إلقاء موسى عليه السّلام الألواح (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دفع شبهة : أجسام طائرة بالقرآن (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )

أكذوبة دليل قصة زنا داوود مع زوجة اوريا - 20 دليل يكذب القصة

إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول القرآن الكريم


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 12.04.2014, 19:19
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
Gadid أكذوبة دليل قصة زنا داوود مع زوجة اوريا - 20 دليل يكذب القصة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أكذوبة دليل داوود زوجة اوريا دليل يكذب القصة

المسيحيين على النت يقولون أن قصة زنا داوود مع زوجة أوريا حثى المسماة ب" بثتشبع " موجودة في القرآن ... فملاذا تحتجون يا مسلمين وتطعنون ...يعني لما نطعن نحن في القصة وكأننا نطعن في القرآن الذي أكد القصة أليس كذلك ..؟

طيب هذا بحث به 20 دليل يبطل إسناد هذه القصة للقرآن ولا علاقة لها بتفسير الأية .. التي قال الله تعالى فيها :
" وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ (21) إِذْ دَخَلُوا عَلَى دَاوُودَ فَفَزِعَ مِنْهُمْ قَالُوا لَا تَخَفْ خَصْمَانِ بَغَى بَعْضُنَا عَلَى بَعْضٍ فَاحْكُم بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلَا تُشْطِطْ وَاهْدِنَا إِلَى سَوَاء الصِّرَاطِ (22) إِنَّ هَذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ (23) قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَى نِعَاجِهِ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنْ الْخُلَطَاء لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَّا هُمْ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ( س )(24) فَغَفَرْنَا لَهُ ذَلِكَ وَإِنَّ لَهُ عِندَنَا لَزُلْفَى وَحُسْنَ مَآبٍ".

فهذه الأية لا تقول أن النعجة التي أخذها داوود هي زوجة أوريا هذا تفسير أخذه بعض من يفرحون بإسرائيليات القوم فقط لا غير ..وكل ما في القصة أن داوود امتحنه الله فأرسل له ملكين يختبران في مسألة قال له أحد الملكين إن لأخي 99 شاة "نعجة " وأنا لي نعجة واحد .. فقال لي أعطنيها أكفلها لك وغلبني في الحجج اي جاء بحجج مقنعة .. فأصدر على الفور سليمان حكما وقال لقد ظلمك في سؤاله لطلب نعجتك ليضمها الى نعاجه .. ولم يستمع لحجة الرجل الآخر .. ولو سمعه لربما إذا سمع كلام الآخر قد يغير رأيه .. وقد سألاه قبلا أن يحكم بينهما بالعدل ولا يشطط اي لا لا تجر في الحكم ولا تظلم .. ولكن هذا ليس عدل فالآخر لديه الحق في أن يدافع عن نفسه .. ولما ذهبا الملكين ظن داوود ...وكلمة ظن هنا يعني تيقن .. ظن داوود أن الله امتحنه فاستغفر الله وأناب .

ما حاجة الأمر لزخرفة التفسير بنصوص وأقصوصات مدسوسة لا تمث للوحي بصلة ؟ وهل كل ما يقال يكتب ويحفظ ويحتج به .. ونظرا لما وجدته في أفواه وابواق المتمسكين المهللين بسلة مهملات التاريخ والأقصوصات وجب علي تفنيد تلك النصوص مع عرض أقوال علماء التفسير في هذه القصة ..

وبدائا ذي بدء هذه القصة لا تصح لا سندا ولا متنا للدلائل التالية :


1- قال البيضاوي رحمه الله 5/27 :
" وما روي أن بصره وقع على امرأة فعشقها وسعى حتى تزوجها وولدت منه سليمان، إن صح فلعله خطب مخطوبته أو استنزله عن زوجته، وكان ذلك معتاداً فيما بينهم وقد واسى الأنصار المهاجرين بهذا المعنى . وما قيل إنه أرسل أوريا إلى الجهاد مراراً وأمر أن يقدم حتى قتل فتزوجها هزء وافتراء، ولذلك قال علي رضي الله عنه: من حدث بحديث داود عليه السلام على ما يرويه القصاص جلدته مائة وستين ".

2- قال الثعلبي رحمه الله في تفسيره 8/185 :
" روى السدي والكلبي ومقاتل: عن أشياخهم دخل حديث بعضهم في بعض قالوا: كان داود قد قسّم الدهر ثلاثة أيام: يوما يقضي فيه بين الناس ....وساق الروايات ".
فقول الثعلبي هنا :" دخل حديث بعضهم في بعض " يعني إضطربت روايتهم , هذا ما أكده العلامة ابن عاشور في تحقيقه على تفسير الثعلبي قائلا في الهامش :
" هذه القصة الخرافة التي يجل الله عنها أولياءه فضلا عن أنبيائه ".
فلحد الآن هذا الرد كاف من اهل التفسير وما قالوه ولكن لن أكتفي بهذا وحسب للغل الذي يسكن قلبي مما إفتراه القوم , تعالوا لننظر من هم رواة الحديث .
** السدي :
واسمه إسماعيل بن عبد الرحمن السدي .
قال عبد الله بن أحمد بن حنبل : سألت يحيى بن معين عن السدى و إبراهيم بن
مهاجر ، فقال : متقاربان فى الضعف .
قال عمرو بن على : سمعت رجلا من أهل بغداد من أهل الحديث ، ذكرالسدى ـ يعنى
لعبد الرحمن بن مهدى ـ فقال : ضعيف .
قال عباس الدورى : سألت يحيى بن معين عن السدى ، فقال : فى حديثه ضعف .
قال أبو أحمد بن عدى : سمعت ابن حماد يقول : قال السعدى : هو كذاب شتام ـ يعنى السدى.
وعن عبد الله بن حبيب بن أبى ثابت ، قال : سمعت الشعبى و قيل له : إن إسماعيل السدى قد أعطى حظا من علم القرآن ، قال : إن إسماعيل قد أعطى حظا من جهل بالقرآن .
قال أبو حاتم : يكتب حديثه و لا يحتج به .
قال الجوزجانى : حدثت عن معتمر عن ليث ـ يعنى ابن أبى سليم ـ قال : كان بالكوفة كذابان ، فمات أحدهما ، السدى و الكلبى .
و قال العقيلى : ضعيف ، و كان يتناول الشيخين .
و قال الطبرى : لا يحتج بحديثه .

** مقاتل :
واسمه مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدى الخراسانى .
قال عنه النسائي : كذاب .
قال عنه ابو حاتم : متروك الحديث.
قال عنه البخاري : منكر الحديث .
قال عنه الدارقطني : واه الحديث وعده في الضعفاء .

** الكلبي :
واسمه محمد بن السائب بن بشر بن عمرو بن الحارث الكلبى .
قال عنه يحيى بن معين : ضعيف .
قال عنه الأصمعى ، عن أبى عوانة : سمعت الكلبى يتكلم بشىء من تكلم به كفر .
و
عن يحيى بن يعلى المحاربى : قيل لزائدة : ثلاثة لا تروى عنهم : ابن أبى ليلى ، و جابر الجعفى ، و الكلبى .
قال زيد بن الحباب : سمعت سفيان الثورى يقول : عجبا لمن يروى عن الكلبى .
وقال النسائى : ليس بثقة و لا يكتب حديثه .
قال أبو حاتم : الناس مجمعون على ترك حديثه ، لا يشتغل به ، هو ذاهب الحديث.
و قال الجوزحانى : كذاب ، ساقط .
و قال ابن حبان : وضوح الكذب فيه أظهر من أن يحتاج إلى الإغراق فى وصفه.
و قال الساجى : متروك الحديث ، و كان ضعيفا جدا لفرطه فى التشيع ، و قد اتفق ثقات أهل النقل على ذمه و ترك الرواية عنه فى الأحكام و الفروع .
قال الحاكم أبو عبد الله : روى عن أبى صالح أحاديث موضوعة .

3- رواية عند الطبري في التفسير 21/184 :

" حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن مطر، عن الحسن: إن داود جَزَّأ الدهر أربعة أجزاء: يوما لنسائه، ويوما لعبادته، ويوما لقضاء بني إسرائيل، ويوما لبني إسرائيل يذاكرهم.....وشاق الحديث "
.
راوي الحديث وهو مطر واسمه مطر الوراق قال عنه ليس بالقوى .
و قال ابن سعد : كان فيه ضعف فى الحديث .
و قال الآجرى عن أبى داود : ليس هو عندى بحجة.
و ذكره ابن حبان وقال : ربما أخطأ.



يتبع ....

للمزيد من مواضيعي

 






رد باقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ حارس الحدود (أستاذ باحث) على المشاركة المفيدة:
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 12.04.2014, 19:21
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
افتراضي


تابع ...


4- رواية أخرى عند الطبري في التفسير 21/ 185 :
" حدثنا ابن حميد، قال: ثنا سلمة، قال: ثني محمد بن إسحاق، عن بعض أهل العلم، عن وهب بن منبه اليماني، قال: لما اجتمعت بنو إسرائيل، على داود، أنزل الله عليه الزبور ..ساق الحديث ".
في هذه الرواية علل أولها :
ابن حميد :
اسمه محمد بن حمد التميمي .
قال عنه يعقوب بن شيبة السدوسى : محمد بن حميد الرازى كثير المناكير .
قال البخارى : حديثه فيه نظر .
قال النسائى : ليس بثقة .
قال إبراهيم بن يعقوب الجوزجانى : ردىء المذهب غير ثقة .
قال فضلك الرازى : عندى عن ابن حميد خمسون آلف حديث لا أحدث عنه بحرف .
قال البيهقى : كان إمام الأئمة ـ يعنى : ابن خزيمة ـ لا يروى عنه .
وقال عنه النسائي في موضع آخر : محمد بن حميد كذاب .
العلة الثانية :
سلمة وإسمه سلمة بن الفضل الأبرش .
قال البخارى : عنده مناكير ، وهنه على ، قال على : ما خرجنا من الرى حتى رمينا
بحديثه .
و قال النسائى : ضعيف .
قال ابن عدى ، عن البخارى : ضعفه إسحاق .
قال أبو أحمد الحاكم : ليس بالقوى عندهم .
العلة الثالثة :
محمد بن إسحاق .
قال الدارقطنى : اختلف الأئمة فيه ، و ليس بحجة ، إنما يعتبر به .
هو عند كثير من اهل الأئمة من محصوه ثقة لكنه معروف بالتدليس والتدليس هو إسقاط الشيخ الضعيف فمثلا عندنا هذا الإسناد :
حدثنا حماد حدثنا محمد بن اسحاق حدثنا ابن المقفع حدثنا وكيع حدثنا الحسن البصري حدثنا أنس .
وإذا دلس ابن اسحاق فإنه يسقط شيخه مثل أن يسقط ابن المقفع لأنه ضعيف , والغرض من إسقاطه أن يقوي الحديث ويؤخذ به ولا يضعف .
أو كأن يقول حدثنا فلان وهو لم يسمع منه .
وأن يقول حدثنا فلان وفلان وهو لم يسمع من فلان الثاني وهذا يسمى عند أهل الإصطلاح بتدليس التسوية .

5- رواية أخرى عند الطبري 21/ 186 :
حدثني يعقوب بن إبراهيم، قال: ثنا ابن إدريس، قال: سمعت ليثا يذكر عن مجاهد قال: لما أصاب داود الخطيئة خر لله ساجدا أربعين يوما حتى نبت من دموع...وساق الحديث .
رواية ضعيفة وعليتها ليث بن أبي سليم قالفي شأنه ابن سعد : كان رجلا صالحا عابدا ، و كان ضعيفا فى الحديث ، يقال : كان يسأل عطاء و طاووسا و مجاهدا عن الشىء فيختلفون فيه فيروى أنهم اتفقوا ، من غير تعمد .
و قال ابن حبان : اختلط فى آخر عمره فكان يقلب الأسانيد و يرفع المراسيل و يأتى
عن الثقات بما ليس من حديثهم ، تركه القطان و ابن مهدى و ابن معين ، و أحمد .
كذا قال .
و قال الترمذى فى " العلل الكبير " : قال محمد : كان أحمد يقول : ليث لا يفرح بحديثه ، قال محمد : و ليث صدوق يهم .
و قال الحاكم أبو أحمد : ليس بالقوى عندهم .
و قال الحاكم أبو عبد الله : مجمع على سوء حفظه .
و قال الجوزجانى : يضعف حديثه .
و قال البزار : كان أحد العباد إلا أنه أصابه اختلاط فاضطرب حديثه ، و إنما
تكلم فيه أهل العلم بهذا ، و إلا فلا نعلم أحدا ترك حديثه .
و قال يعقوب بن شيبة : هو صدوق ، ضعيف الحديث .
و قال ابن شاهين فى " الثقات " : قال عثمان بن أبى شبيبة : ليث صدوق ، و لكن
ليس بجحة .
و قال الساجى : صدوق فيه ضعف ، كان سىء الحفظ كثير الغلط ، كان يحيى القطان
بآخره لا يحدث عنه .
و قال ابن معين : منكر الحديث.

هذه العلة وحدها كافية .

6- رواية عند الطبري 21/ 187 :
" حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: أخبرني
ابن لَهِيعة، عن أبي صخر، عن يزيد الرقاشي، عن أنس بن مالك سمعه يقول: سمعت رسول الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّم يقول:"إنَّ دَاوُدَ النَّبِيّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّم حِينَ نَظَرَ إلَى المَرْأَةِ فَأَهَمَّ، قَطَعَ عَلَى بَنِي إسْرَائِيلَ،
الرواية ضعيفة جدا وفيها علتين :
ابن لهيعة واسمه عبد الله بن لهيعة بن عقبة الحضرمى الأعدولى .
قال البخارى ، عن الحميدى : كان يحيى بن سعيد لا يراه شيئا .
و قال حنبل بن إسحاق : سمعت أبا عبد الله ، يقول : ما حديث ابن لهيعة بحجة
و قال ابن المدينى : قال لى بشر بن السرى : لو رأيت ابن لهيعة لم تحمل عنه .
و قال عبد الكريم بن عبد الرحمن النسائى ، عن أبيه : ليس بثقة .
و قال ابن معين : كان ضعيفا لا يحتج بحديثه.
قال الخطيب : فمن ثم كثرت المناكير فى روايته لتساهله .
و قال الجوزجانى : لا يوقف على حديثه ، و لا ينبغى أن يحتج به.
و قال ابن أبى حاتم : سألت أبى ، و أبا زرعة ، عن الإفريقى ، و ابن لهيعة : أيهما أحب إليك ؟ فقالا : جميعا ضعيفان ، و ابن لهيعة أمره مضطرب ، يكتب حديثه على الاعتبار .
قال عبد الرحمن : قلت لأبى : إذا كان من يروى عن ابن لهيعة مثل ابن المبارك فابن لهيعة يحتج به ؟ قال : لا .
قال أبو زرعة : كان لا يضبط .
و قال الحاكم أبو أحمد : ذاهب الحديث .
و قال عنه أبو جعفر الطبرى نفسه فى " تهذيب الآثار " : اختلط عقله فى آخر عمره .

7- قال عبد الرزاق المهدي المحقق في تحقيقه على تفسير البغوي 4/61 :
" موضوع. إسناده ضعيف جدا، ابن لهيعة ضعيف الحديث، وشيخه أبو صخر فيه ضعف، ويزيد واه، روى مناكير كثيرة، وهذا أنكرها.
- ابن وهب هو عبد الله، ابن لهيعة هو عبد الله أيضا، أبو صخر هو حميد بن زياد.
- يزيد هو ابن أبان.
- وهو في «تفسير الطبري» 29859 عن يونس بهذا الإسناد.
- وهو حديث موضوع بلا ريب، بل هو من الإسرائيليات، وانظر «تفسير الشوكاني» 2137 بتخريجي ".




يتبع ..





المزيد من مواضيعي
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 12.04.2014, 19:24
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
افتراضي


تابع ..


8- قال المحقق
محمد عبد الله النمر في تحقيقه على تفسير البغوي طبعة دار طيبة 7/78 :
" هذه الروايات ضعيفة ".

9- وقال الزمخشري في " الكشاف " طبعة بيروت 4/81 :
" فهذا ونحوه مما يقبح أن يحدث به عن بعض المتسمين بالصلاح من أفناء المسلمين، فضلا عن بعض أعلام الأنبياء ".

10- وبنحوه قال ابن عطية في تفسيره 4/499 طبعة بيروت .

11- وقال ابن القيم في زاد المسير طبعة بيروت 3/566 :
" وهذا لا يصح من طريق النقل، ولا يجوز من حيث المعنى، لأن الأنبياء منزَّهون عنه .... فأمّا ما روي أنه نظر إِلى المرأة فهَويَها وقدَّم زَوْجَها للقتل، فإنه وجهٌ لا يجوز على الأنبياء، لأن الأنبياء لا يأتون المعاصي مع العِلْم بها ".

12- قال الرازي في مفاتيح الغيب طبعة بيروت 26/377 :
" فَأَمَّا الْقَوْلُ الْأَوَّلُ فَحَاصِلُ كَلَامِهِمْ فِيهَا: أَنَّ دَاوُدَ عَشِقَ امْرَأَةَ أُورِيَا، فَاحْتَالَ بِالْوُجُوهِ الْكَثِيرَةِ حَتَّى قَتَلَ زَوْجَهَا ثُمَّ تَزَوَّجَ بِهَا فَأَرْسَلَ اللَّهُ إِلَيْهِ مَلَكَيْنِ فِي صُورَةِ الْمُتَخَاصِمَيْنِ فِي وَاقِعَةٍ شَبِيهَةٍ بِوَاقِعَتِهِ، وَعَرَضَا تِلْكَ الْوَاقِعَةَ عَلَيْهِ. فَحَكَمَ دَاوُدُ بِحُكْمٍ لَزِمَ مِنْهُ اعْتِرَافُهُ بِكَوْنِهِ مُذْنِبًا، ثُمَّ تَنَبَّهَ لِذَلِكَ فَاشْتَغَلَ بِالتَّوْبَةِ.
وَالَّذِي أَدِينُ بِهِ وَأَذْهَبُ إِلَيْهِ أَنَّ ذَلِكَ بَاطِلٌ وَيَدُلُّ عَلَيْهِ وُجُوهٌ الْأَوَّلُ: أَنَّ هَذِهِ الْحِكَايَةَ لَوْ نُسِبَتْ إِلَى أَفْسَقِ النَّاسِ وَأَشَدِّهِمْ فُجُورًا لاستنكف منها والرجل الحشوي الْخَبِيثُ الَّذِي يُقَرِّرُ تِلْكَ الْقِصَّةَ لَوْ نُسِبَ إِلَى مِثْلِ هَذَا الْعَمَلِ لَبَالَغَ فِي تَنْزِيهِ نَفْسِهِ وَرُبَّمَا لَعَنَ مَنْ يَنْسُبُهُ إِلَيْهَا، وَإِذَا كَانَ الْأَمْرُ كَذَلِكَ فَكَيْفَ يَلِيقُ بِالْعَاقِلِ نِسْبَةُ الْمَعْصُومِ إِلَيْهِ الثَّانِي: أَنَّ حَاصِلَ الْقِصَّةِ يَرْجِعُ إِلَى أَمْرَيْنِ إِلَى السَّعْيِ فِي قَتْلِ رَجُلٍ مُسْلِمٍ بِغَيْرِ حَقٍّ وَإِلَى الطَّمَعِ فِي زَوْجَتِهِ أَمَّا الْأَوَّلُ: فَأَمْرٌ مُنْكَرٌ
قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ سَعَى فِي دَمِ مُسْلِمٍ وَلَوْ بِشَطْرِ كَلِمَةٍ جَاءَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَكْتُوبًا بَيْنَ عَيْنَيْهِ آيِسٌ مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ»
وَأَمَّا الثَّانِي: فَمُنْكَرٌ عَظِيمٌ قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «الْمُسْلِمُ مَنْ سَلِمَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ لِسَانِهِ وَيَدِهِ» وَإِنَّ أُورِيَا لَمْ يَسْلَمْ مِنْ دَاوُدَ لَا فِي رُوحِهِ وَلَا فِي مَنْكُوحِهِ وَالثَّالِثُ: أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى وَصَفَ دَاوُدَ عَلَيْهِ السَّلَامُ قبل ذكر هذه القصة بالصفات العشرة الْمَذْكُورَةِ، وَوَصَفَهُ أَيْضًا بِصِفَاتٍ كَثِيرَةٍ بَعْدَ ذِكْرِ هَذِهِ الْقِصَّةِ، وَكُلُّ هَذِهِ الصِّفَاتِ تُنَافِي كَوْنَهُ عَلَيْهِ السَّلَامُ مَوْصُوفًا بِهَذَا الْفِعْلِ الْمُنْكَرِ وَالْعَمَلِ الْقَبِيحِ، وَلَا بَأْسَ بِإِعَادَةِ هَذِهِ الصِّفَاتِ لِأَجْلِ الْمُبَالَغَةِ فِي الْبَيَانِ".

13- قال أحمد البردوني وإبراهيم أطفيش في تحقيقهما على تفسير القرطبي طبعة بيروت 15/166 :
" ما أورده القرطبي هنا في حق داود عليه الصلاة والسلام من قبيل الإسرائيليات ولا صحة لها، وهو هراء وافتراء كما قال البيضاوي، ومما يقدح في عصمة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام. ولقد أحسن أبو حيان وأجاد حيث يقول: ويعلم قطعا أن الأنبياء عليهم السلام معصومون من الخطايا لا يمكن وقوعهم في شي منها، ضرورة أنا لو جوزنا عليهم شيئا من ذلك بطلت الشرائع، ولم نثق بشيء مما يذكرون أنه أوحى الله به إليهم، فما حكى الله تعالى في كتابه يمر على ما أراده تعالى، وما حكى القصاص مما فيه غض من منصب النبوة طرحناه، ونحن كما قال الشاعر
ونؤثر حكم العقل في كل شبهة ... وإذا آثر الأخبار جلاس قصاص ".

14- قال علاء الدين بن عمر الشيحي في تفسيره المعروف بالخازن طبعة بيروت 4/34 :
" واختلف العلماء بأخبار الأنبياء في سبب ذلك وسأذكر ما قاله المفسرون ثم أتبعه بفصل فيه ذكر نزاهة داود عليه الصلاة والسلام عما لا يليق بمنصبه صلّى الله عليه وسلّم لأن منصب النبوة أشرف المناصب وأعلاها فلا ينسب إليها إلا ما يليق بها ".

15- قال العلامة الشنقيطي في "أضواء البيان":
"واعلم أن ما يذكره كثير من المفسرين في تفسير هذه الآية الكريمة مما لا يليق بمنصب داود عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام، كله راجع إلى الإسرائيليات، فلا ثقة به، ولا معول عليه، وما جاء منه مرفوعا إلى النبي صلى الله عليه وسلم لا يصح منه شيء ".

16- قال الإمام ابن العربي في "أحكام القرآن": والذي أوقع الناس في ذلك رواية المفسرين وأهل التقصير من المسلمين في قصص الأنبياء مصائب لا قدر عند الله لمن اعتقدها ".

17 – وجاء عن دار الإفتاء المصرية –المفتي عطية صقر – في ماية 1997 –باب داوود عليه السلام فقال :
" إن القرآن تحدث عن سيدنا داود عليه السلام بما يتناسب مع مقام النبوة واصفا له بأنه أواب رجاع إلى الله، آتاه الله الملك والحكمة وفصل الخطاب، وألان له الحديد وعلمه منطق الطير، وعصمه كما عصم جميع الأنبياء مما يخل بقدره وشرفه.
وليس من المعقول أن يغتصب امرأة لا تحل له، أو يفكر فى حيلة يتخلص بها من زوجها ليتزوجها هو، إن هذه الحادثة يتنزه أن يتورط فيها واحد من عامة الناس فكيف بالمصطفين الأخيار من رسل الله الذين بُعثوا للدعوة إلى القيم الأخلاقية العالية، وحاول المغرمون بالغرائب والناقلون عن أهل الكتاب دون تحوط لما ينقلون أن يَحْمِلُوا على تلك الحادثة .... إن الكلام فى تفسير هذه الآيات كثيرة، وادعى بعض المفسرين أن "النعجة "هى المرأة، وأن القصة درس لداود الذى طمع فى زوجة القائد "أوريا" ولم يقنع بما عنده من النساء. وهو كلام يتنافى مع مقام الأنبياء ".
ومن أراد تصفح الكتاب .. 8/134 .

17- قال العلامة العثيميين رحمه الله في " فتاوى على نور الدرب " 4/2 :
" ما ذكر في الإسرائيليات عن داود عليه الصلاة والسلام في قصة الخصمين اللذين اختصما عنده وقال أحدهما: (إِنَّ هَذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ (23) قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَى نِعَاجِهِ) . في بعض الإسرائيليات أن داود عليه الصلاة والسلام كان له أحد الجنود، وكان عند هذا الجندي امرأة أعجبت داود وأرادها، فطلب من هذا الجندي أن يذهب للجهاد لعله يقتل فيأخذ زوجته، هذه قصة كذب ولا يجوز لأحد أن ينقلها إلا إذا بين أنها كذب، ولا يجوز اعتقادها في نبي من أنبياء الله، هذه لا تليق ولا من عامي من الناس فكيف بنبي؟ ولا أستبعد أن هذه من دسائس اليهود التي دسوها على المسلمين ليفسدوا بذلك دينهم. والقضية هي أن هذا الرجل مع خصمه عنده نعجة واحدة، أي: أنثى من الضأن، وكان أخوه- أي: خصمه- عنده تسع وتسعون، فقال له: أنت ليس عندك إلا واحدة لا تغني شيئاً، وأنا عندي تسع وتسعون، باقٍ واحدة وتكتمل المائة، والإنسان ينظر إلى تكميل العدد، فطلب منه هذه الواحدة، وجعل يورد عليه الحجج حتى غلبه في الحجج، فاختصما إلى داود ".

18- قال إبراهيم القطان في " تيسير التفسير " 3/161 :
" قل كثير من المفسرين ما جاء في التوراة، من ان داود كان يحب امرأة أُوريا الحثّين وانه أرسله الى الحرب حتى قُتل ثم تزوجها، ولم يثبت عندنا في الأثرِ شيء من هذا، ولذلك يجب ان نكون على حذر من هذه الأمور، فان التوراة قد حُرِّفت من الدفة الى الدقة كما يقول «لوثر» وغيره، وكما نص القرآن الكريم ".

19- قال أبو شهبة في " الإسرائيليات والموضوعات في كتب التفسير " ص116 :
" ما ذكره بعض المفسرين في تفسير قوله تعالى: {وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ، إِذْ دَخَلُوا عَلَى دَاوُدَ فَفَزِعَ مِنْهُمْ قَالُوا لا تَخَفْ خَصْمَانِ بَغَى بَعْضُنَا عَلَى بَعْضٍ فَاحْكُمْ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلا تُشْطِطْ وَاهْدِنَا إِلَى سَوَاءِ الصِّرَاطِ، إِنَّ هَذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ} ، الآيات، فقد ذكروا في هذا قصة باطلة وهي: قصة داود مع "أوريا": قائد جيشه، وزوجته الجميلة، التي أراد داود ضمها إلى نفسه، مع أنه كانت له تسع وتسعون امرأة ... بالقصة باطلة قطعا، كما سنبين ذلك فيما يأتي إن شاء الله تعالى ثم إنهم في سبيل هذا فسروا النعجة بالمرأة، وبذلك أخطأوا في الدليل والمدلول ".
وجاء في نفس الكتاب باب الإسرائيليات في قصة داود ص264 الى 270 تأصيل وإظهار بطلان القصة فليرجع له من يريد التحقيق نظرا للإختصار لم اضع كلامه .

20 - يقول علامة العصر ابن باز في فتاويه " نور على الدرب ":
" لآية واضحة، فإنه أتاه ملكان، وتسورا عليه المحراب، وأخبراه أنهما خصمان، وقد بين الله القصة في الآية واضحة -سبحانه وتعالى-، وبيَّن داود ما رآه في موضوعهما، فليس في الآية إشكال، أما ما يحكيه القُصَّاص، وبعض المفسرين من الحكايات في ذلك فلا ينبغي أن يعتمد عليها، بل ينبغي أن يخبره بالقرآن ويكفي، والله أعلم بما وراء ذلك. أما الحكايات التي فيها أن داود فعل كذا أو فعل كذا، هذا لا يعتمد عليه، نسأل الله السلامة "
.






رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا حارس الحدود (أستاذ باحث) على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 12.04.2014, 19:26
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
افتراضي


" فَبُهِت الّذي كَفَرَ ".

ماذا بقي للطاعن أن يقول ؟

أسأل الله الهداية للجميع ..






آخر تعديل بواسطة حارس الحدود (أستاذ باحث) بتاريخ 12.04.2014 الساعة 19:27 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :5  (رابط المشاركة)
قديم 20.04.2014, 14:37
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.630  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
15.01.2020 (10:34)
تم شكره 1.167 مرة في 799 مشاركة
افتراضي


بارك الله فيكم أخي الفاضل

هل لدى النصارى رد على ما ورد في صموئيل الثاني الإصحاح 11

حقا رمتني بدائها وانسلت







توقيع د/مسلمة



اللهم اغفر لنا



آخر تعديل بواسطة حارس الحدود (أستاذ باحث) بتاريخ 20.04.2014 الساعة 15:59 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :6  (رابط المشاركة)
قديم 20.04.2014, 16:01
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها د/مسلمة
بارك الله فيكم أخي الفاضل

هل لدى النصارى رد على ما ورد في صموئيل الثاني الإصحاح 11

حقا رمتني بدائها وانسلت


وفيكم بارك الله ... نعم لو كان لديهم جواب لما إلتجؤوا إلى إثبات صحتها من القرآن , ولا أعلم كيف يثبتون صحة ما يعتقدون من كتاب يزعمون أنه من الشيطان شل لسانهم وفضه الله أفواههم فما أكذبهم وما أجفاهم ..







توقيع حارس الحدود (أستاذ باحث)
حسابي على الفيس بوك للتواصل :
هنا


رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا حارس الحدود (أستاذ باحث) على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :7  (رابط المشاركة)
قديم 21.04.2014, 01:21
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 11.759  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
11.08.2022 (23:25)
تم شكره 2.886 مرة في 2.099 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها أستاذ باحث
المسيحيين على النت يقولون أن قصة زنا داوود مع زوجة أوريا حثى المسماة ب" بثتشبع " موجودة في القرآن

أضغاث أحلام !
الأمر لا يعدو مجرّد تخرّصات من باب " اللي عندي عندك ، لا تعايرني و لا أعايرك ! "
لن يجد النّصراني - في القرآن الكريم - أثرا لزنى داود النبي عليه السّلام و لو وقف على شعر رأسه !

اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها أستاذ باحث
" فَبُهِت الّذي كَفَرَ ".

كفيتم ووفيتم أستاذي و أخي الحبيب ،،
في ميزان حسناتكم إن شاء الله تعالى،،

أحسن الله إليكم أستاذي الفاضل







توقيع * إسلامي عزّي *



لوقا 3:8 ترجمة سميث وفاندايك


وَيُوَنَّا امْرَأَةُ خُوزِي وَكِيلِ هِيرُودُسَ وَسُوسَنَّةُ وَأُخَرُ كَثِيرَاتٌ كُنَّ يَخْدِمْنَهُ
مِنْ أَمْوَالِهِنَّ.


****

أنقر(ي) فضلاً على الصّورة أدناه :



سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
الحمدُ لله حمداً حمداً ،
الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .




آخر تعديل بواسطة حارس الحدود (أستاذ باحث) بتاريخ 27.05.2014 الساعة 15:30 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :8  (رابط المشاركة)
قديم 27.05.2014, 15:33
صور حارس الحدود (أستاذ باحث) الرمزية

حارس الحدود (أستاذ باحث)

مشرف القسم النصراني العام وأقسام رد الشبهات

______________

حارس الحدود (أستاذ باحث) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.04.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 171  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
21.06.2021 (00:39)
تم شكره 91 مرة في 69 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها * إسلامي عزّي *
أضغاث أحلام !
الأمر لا يعدو مجرّد تخرّصات من باب " اللي عندي عندك ، لا تعايرني و لا أعايرك ! "
لن يجد النّصراني - في القرآن الكريم - أثرا لزنى داود النبي عليه السّلام و لو وقف على شعر رأسه !
كفيتم ووفيتم أستاذي و أخي الحبيب ،،
في ميزان حسناتكم إن شاء الله تعالى،،
أحسن الله إليكم أستاذي الفاضل



جزاكم الله خيرا أخي الكريم





المزيد من مواضيعي
رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
أوريا, الأنبياء, النصارى, الرد على, الطعن, الكتاب المقدس, القرآن, داوود, داود, زنا, شوية, شبهة


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
كيلوالطماطم ب15 جنيه ابوالسعودمحمود قسم الحوار العام 8 23.11.2012 13:06
استغفار جميل جداً. زهراء القسم الإسلامي العام 0 26.07.2011 09:42
موضوعي تم دمجه بنت الجزيرة شكاوى و اقتراحات 5 02.12.2010 13:56
دليل المكتبات العربية ابو علي الفلسطيني المكتبة العامة 14 31.08.2010 08:47



لوّن صفحتك :