القسم الإسلامي العام يجب تحري الدقة والبعد عن الأحاديث الضعيفة والموضوعة

آخر 20 مشاركات
رحمة النبيّ الخاتم بزوجته صفية وتطييب خاطرها (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رشيد الأناشيد يعترف : الكتاب المقدس مـسـمـوم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          آباء الكنيسة يتهمون رشيد الأنشاد بخداع المسيحيين (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الربّ المزعوم يعيش عالة على النساء !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دوش ساخن للمنصّر المرتزق رشيد الأناشيد ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دوش ساخن للمنصّر المرتزق رشيد الأناشيد ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دوش ساخن للمنصّر المرتزق رشيد الأناشيد ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رشيد الأناشيد اتفضح عند الأجانب ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رشيد الأناشيد اتفضح عند الأجانب ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          The Mihrab' s Guests [ 45 ] (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة فصلت كاملة : الشّيخ القارئ محمد عبادة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورتي الصفّ و البيّنة : الشّيخ القارئ عبد الله الجُهني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          إلحقوا أميرة لوكاس ! ضحايا يسوع والطلاق (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوات إبداعية لـفرضي الفجر والمغرب : الشّيخ القارئ عبدالله الجهني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورة الرّعد : الشيخ القارئ عبد الله الجهني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة النجم : القارئ إسلام صبحي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الأرقام باللغة العبرية (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          في مدح النبيّ الخاتم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أنشودة : قُل للّذِي جدّ بالأظْعانِ يَا حَادي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مناظرة سحق المنصّر حمامي من طرف دانيال حقيقتجو كاملة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 14.08.2010, 13:54
صور ندى الاسلام الرمزية

ندى الاسلام

عضو

______________

ندى الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.06.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 941  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.07.2022 (19:32)
تم شكره 8 مرة في 6 مشاركة
ممتاز إثارة الشوق إلى لقاء :: الله تعالى ::


إثارة الشوق لقاء الله تعالى


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد،

فإن الشوق إلى لقاء الله -تعالى- درجة رفيعة كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يسأل الله -تعالى- إياها، فقد روى الإمام أحمد بسنده عن عمار بن ياسر -رضي الله عنهما- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يدعو بهذا الدعاء... وفيه:

(وَأَسْأَلُكَ لَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ فِي غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ اللَّهُمَّ زَيِّنَّا بِزِينَةِ الإِيمَانِ وَاجْعَلْنَا هُدَاةً مُهْتَدِينَ)

رواه النسائي، وصححه الألباني.

قال ابن رجب -رحمه الله-:

"وإنما قال -صلى الله عليه وسلم-: (غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ) -والله أعلم-؛ لأن محبة لقاء الله -وهو محبة الموت- تصدر غالباً إما عن ضراء -وهي ضراء الدنيا- وقد نُهي عن تمني الموت حينئذ، وإما من فتنة مضلة -وهي خشية الفتنة في الدين- وهو غير منهي عنه في هذا الحال" اهـ من استنشاق نسيم الأنس ص 62.

فالمسئول هاهنا الشوق إلى لقاء الله -تعالى- غير الناشئ عن هذين الأمرين، بل عن محض المحبة!







إثارة الشوق لقاء الله تعالى



ما هو الشوق إلى الله؟

- الشوق

هو سفر القلب في طلب المحبوب، ونزوعه إليه، المحب دائماً مشتاق إلى لقاء حبيبه، لا يهدأ قلبه، ولا يقر قراره إلا بالوصول إليه.

- وقيل:

هو اهتياج القلوب إلى لقاء الله.

- وقيل:

مَن اشتاق إلى الله -تعالى- اشتاق إليه كل شيء.


إثارة الشوق لقاء الله تعالى



كيف نشتاق إلى الله؟

- والشوق إلى لقاء الله -تعالى-

لا يكون إلا بالهروب من مساخط الله -تعالى- ومعاصيه، كما أنه لا يرجو لقاء الله -تعالى- إلا من أحسن العمل؛ لقوله -تعالى-:
(مَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لآَتٍ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)(العنكبوت:5).

قال ابن كثير -رحمه الله-:

"أي: في الدار الآخرة، وعمل صالحاً -أي في الدنيا-، ورجا ما عند الله من الثواب الجزيل، فإن الله سيحقق له رجاءه، ويوفيه عمله كاملاً موفراً، فإن ذلك كائن لا محالة؛ لأنه سميع الدعاء، بصير بكل الكائنات" اهـ من التفسير.

وقال ابن القيم -رحمه الله-:

"قيل: هذا تعزية للمشتاقين، وتسلية لهم. أي: أنا أعلم أن من كان يرجو لقائي، فهو مشتاق إلي، فقد أجَّلت له أجلاً يكون قريب؛ فإنه آتٍ لا محالة، وكل آتٍ قريب...، وفيه تعليل للمشتاقين برجاء اللقاء.

لولا التعلق بالرجاء لقُطـِّعَت
نفس المحب صبابة وتشوُّقا


حتى إذا رَوْح الرجاء أصابه
سكن الحريقُ إذا تعلل باللُّقا



ويقول الله -تعالى- عن موسى -عليه السلام-:

(وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى).

وهذا جواب موسى -عليه السلام- لربه -تعالى- عندما قال له:

(وَمَا أَعْجَلَكَ عَنْ قَوْمِكَ يَا مُوسَى . قَالَ هُمْ أُولاءِ عَلَى أَثَرِي وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى)(طه:83-84).

فالذي حمله على المبادرة هو طلب رضى ربه، وأن رضاه -تعالى- في المبادرة إلى أوامره.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-:

"إن رضى الرب في العجلة إلى أوامره".

وبهذه الآية استدل السلف على أن الصلاة في أول الوقت أفضل.



إثارة الشوق لقاء الله تعالى


مثيرات الشوق إلى لقاء الله -تعالى-:

أولاً:

الشوق إلى لقاء الله -تعالى- أثر من آثار المحبة، ومرتبط بها زيادة ونقصاً، وقوة وضعفاً.

وعليه فلابد للعبد المؤمن المشتاق إلى لقاء الله -تعالى- أن يتلبَّس دائماً بالأسباب الجالبة لمحبة الله -تعالى- من قراءة القرآن بالتدبر، والتقرب إليه -تعالى- بالنوافل بعد الفرائض، ومن دوام ذكره على كل حال، ومن إيثار محابِّه على محابِّك لاسيما عند غلبات الهوى، ومطالعة القلب لأسمائه وصفاته، وتقلبه في رياض هذه المعرفة، ومشاهدة بره وإحسانه، وانكسار القلب بين يدي الله -تعالى-، والخلوة به وقت النزول الإلهي، ومجالسة المحبين الصادقين، والتقاط أطايب كلامهم كما يُنتَقى أطايب الثمر، ومباعدة كل سبب يحول بين القلب وبين الله -تعالى-.

ثانياً:

والشوق إلى لقاء الله -تعالى- ثمرة الشكر لله -تعالى-، فعلى قَدْر شكر العبد ربه -تعالى- بالأعمال الظاهرة والباطنة، وتصحيح العبودية يكون سروره به، واستبشاره بلقائه.

ثالثاً:

استحضار رؤية الله -تعالى- في الآخرة، فهي سبب عظيم للشوق إلى لقاء الله -تعالى-؛ ولذلك ربط النبي -صلى الله عليه وسلم- بينهما في هذا الدعاء العظيم:

(وَأَسْأَلُكَ لَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ فِي غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ).

- وكذلك استحضار ما ثبت عنه -صلى الله عليه وسلم-:

(يتجلى لنا ربنا عز وجل يوم القيامة ضاحكا) رواه الطبراني، وصححه الألباني.

ولن نعدم من ربٍّ يضحك خيراً كما روي عن الصحابة -رضي الله عنهم-!

وفي حديث المرور على الصراط:

(حتى يمر الذي يعطى نوره على ظهر قدميه يحبو على وجهه ويديه ورجليه... وفيه الحوار الجليل العظيم بين الربِّ -جَلَّ جَلالُهُ- وبين هذا العبد بعد أن أنجاه الله -تعالى- من النار...

وفيه:

(ألا ترضى أن أعطيك مثل الدنيا منذ خلقتها إلى يوم أفنيتها وعشرة أضعافه؟ فيقول أتهزأ بي وأنت رب العزة؟ فيضحك الرب -عز وجل- من قوله، فيقول: لا، ولكني على ذلك قادر...)

رواه الطبراني، وصححه الألباني.

من تأمل ذلك كان عوناً له على الشوق إلى لقاء الله -تعالى.


إثارة الشوق لقاء الله تعالى



السلف والشوق إلى الله -تعالى-:

- هذه الأسباب والمثيرات هي التي هَيَّجت الصالحين على طلب الشوق إلى الله -تعالى-، والعيش على ذلك.

كان أبو الدرداء -رضي الله عنه- يقول:

"أحب الموت اشتياقاً إلى ربي...".

وكانت عجوزٌ مُغيبة (أي: غاب قريب لها)، فلما قدم من سفره، فرح به أهله وقاربه، وقعدت تبكي،

فقيل لها: ما يبكيك؟
قالت:

ذكَّرني قدوم هذا الفتى يوم القدوم على الله -عز وجل-!

وكان أبو عبيدة الخواص -رحمه الله- يمشي في الأسواق، ويضرب على صدره، ويقول:

"واشوقاه إلى من يراني ولا أراه".

وقال عنبسة الخولاني:

"كان من قبلكم لقاء الله أحب إليهم من الشهد".

وقال بعضهم:

"طال شوقي إليك فعجِّل قدومي عليك".

وكان شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- في بداية أمره يخرج أحياناً إلى الصحراء يخلو عن الناس، لقوة ما يَرِد عليه، ويتمثل بقول الشاعر:

وأخرج من بين البيوت لعلَّني

أحدِّث عنك النفسَ بالسر خالياً

يقول ابن القيم -رحمه الله-:

"وصاحب الحال إن لم يرده الله -سبحانه وتعالى- إلى الخلق بتثبيت وقوة، وإلا فإنه لا صبر له على مخالطتهم"، والله المستعان.

- اسأل نفسك:

هل نحن نحب ونشتاق إلى لقاء الله -تعالى- في غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة؟

أم أن هناك عوائق وحوائل تحول بيننا وبين ذلك؟

كل منا يسأل نفسه ويجيب!

- قال أبو بكر لعمر -رضي الله عنهما- حين وصَّاه:

"إن حفظت وصيتي لم يكن غائب أحب إليك من الموت -ولابد منه-، وإن ضيعتها لم يكن غائب أكره إليك من الموت، ولن تُعجِزه".

وقال أبو حازم -رحمه الله-:

"كل عمل تكره الموت من أجله فاتركه، ثم لا يضرك متى مت".

وقال بعض السلف:

"ما يكره الموت إلا مُريب".

وأحسن القائل عندما قال:

أمستوحشٌ أنت مما جَنَيْتَ فأحسن إذا شئت واستأنس

فاللهم إنا نسألك لَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ فِي غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ. آمين.

كتبه /
عصام حسنين


http://www.alsalafway.com/cms/news.p...n=news&id=1368
للمزيد من مواضيعي

 








توقيع ندى الاسلام
مــصــر
أنا ان قدر الاله مماتى لا ترى الشرق يرفع الرأس بعدى


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 14.08.2010, 14:05

محب السنة

عضو

______________

محب السنة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 02.08.2010
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 167  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
16.06.2012 (11:53)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
موضوع قيم نحن في أمس الحاجة إليه خصوصا في هذا الشهر الكريم الذي هو شهر المسارعة و المسابقة إلى الخيرات و الشوق إلى الله





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 14.08.2010, 19:37
صور ابوحازم السلفي الرمزية

ابوحازم السلفي

عضو

______________

ابوحازم السلفي غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 11.06.2010
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.649  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.09.2017 (16:29)
تم شكره 16 مرة في 15 مشاركة
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وبعد

الاخت الفاضلة : ندي الاسلام

جزاكِ الله خيرا علي النقل الرائع
بارك الله فيكِ وزادكِ علماً وفهماً







توقيع ابوحازم السلفي
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والأموات


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 15.08.2010, 14:47
صور ندى الاسلام الرمزية

ندى الاسلام

عضو

______________

ندى الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.06.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 941  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.07.2022 (19:32)
تم شكره 8 مرة في 6 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها محب السنة
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
موضوع قيم نحن في أمس الحاجة إليه خصوصا في هذا الشهر الكريم الذي هو شهر المسارعة و المسابقة إلى الخيرات و الشوق إلى الله

جزاكم الله خيرآ أخي الفاضل

محب السنه


رزقنا الله واياكم الشوق الى لقائه






رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :5  (رابط المشاركة)
قديم 15.08.2010, 14:50
صور ندى الاسلام الرمزية

ندى الاسلام

عضو

______________

ندى الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.06.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 941  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.07.2022 (19:32)
تم شكره 8 مرة في 6 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها ابوحازم السلفي
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وبعد

الاخت الفاضلة : ندي الاسلام

جزاكِ الله خيرا علي النقل الرائع
بارك الله فيكِ وزادكِ علماً وفهماً

وفيكم بارك الله ونفع بكم شيخنا الفاضل

أبو حازم السلفي

أنرتم متصفحي بمروركم العطر






رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :6  (رابط المشاركة)
قديم 15.08.2010, 16:10
صور إيمان 1 الرمزية

إيمان 1

عضو

______________

إيمان 1 غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 03.07.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.163  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
11.02.2013 (22:03)
تم شكره 5 مرة في 4 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها ندى الاسلام


(وَأَسْأَلُكَ لَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ فِي غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ اللَّهُمَّ زَيِّنَّا بِزِينَةِ الإِيمَانِ وَاجْعَلْنَا هُدَاةً مُهْتَدِينَ)
فاللهم إنا نسألك لَذَّةَ النَّظَرِ إِلَى وَجْهِكَ وَالشَّوْقَ إِلَى لِقَائِكَ فِي غَيْرِ ضَرَّاءَ مُضِرَّةٍ وَلاَ فِتْنَةٍ مُضِلَّةٍ. آمين.


اللهم امييييين

بارك الله فيك اختي على هذا الطرح القيم

جزاك الله خير الجزاء







توقيع إيمان 1
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه
ربي اغفر لي ولوالدي ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :7  (رابط المشاركة)
قديم 18.08.2010, 14:08
صور ندى الاسلام الرمزية

ندى الاسلام

عضو

______________

ندى الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.06.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 941  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.07.2022 (19:32)
تم شكره 8 مرة في 6 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها iman
اللهم امييييين

بارك الله فيك اختي على هذا الطرح القيم

جزاك الله خير الجزاء

وفيكم بارك الله أختي الحبيبه ايمان

شرفني مرورك الكريم






رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :8  (رابط المشاركة)
قديم 22.11.2010, 15:37
صور أبوحمزة السيوطي الرمزية

أبوحمزة السيوطي

عضو شرف المنتدى

______________

أبوحمزة السيوطي غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 23.04.2009
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 2.544  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
20.06.2023 (12:40)
تم شكره 36 مرة في 25 مشاركة
افتراضي


اقتباس
"إن رضى الرب في العجلة إلى أوامره".

اللهم يسر لنا طاعتك وأعنا على اجتناب نواهيك

جزاكم الله خيراًً أختنا الكريمة







توقيع أبوحمزة السيوطي
إذا كُنت تشعر انك لاتعيش جيـداً ...فاعلم أنك لاتصلي جيداً


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :9  (رابط المشاركة)
قديم 12.12.2010, 18:24
صور ندى الاسلام الرمزية

ندى الاسلام

عضو

______________

ندى الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.06.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 941  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.07.2022 (19:32)
تم شكره 8 مرة في 6 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها أبوحمزة السيوطي


اللهم يسر لنا طاعتك وأعنا على اجتناب نواهيك

جزاكم الله خيراًً أختنا الكريمة

اللهم آمين

جزانا الله وإياكم شيخنا الفاضل

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال والأقوال والأفعال

حياك الله





رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
أمى, إثارة, مقال, الله, الشوق, تعالى


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
قصيدة في ذكر الله تعالى <<<<<< أم جهاد أقسام اللغة العربية و فنون الأدب 5 24.01.2012 08:02
اشتقت إلى لقاء حبيبي و رؤيته بقلم جوليانا اسحاق رحمها الله زهرة المودة ركن المسلمين الجدد 5 06.09.2010 19:17
<<<<بعث واستثارة الشوق إلى الله>>> سيف الاسلام م القسم الإسلامي العام 2 27.07.2010 17:05
مقال رائع عن الشيخ احمد ديدات رحمه الله في مواجهة التنصير محمدعمادالدين كشف أكاذيب المنصرين و المواقع التنصيرية 0 01.06.2010 00:46



لوّن صفحتك :