القسم الإسلامي العام يجب تحري الدقة والبعد عن الأحاديث الضعيفة والموضوعة

آخر 20 مشاركات
سورة سبأ : الشيخ القارئ محمد عبادة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          هل الإرهاب و التطرف مرتبط بالإسلام فحسب ؟ (الكاتـب : د/ عبد الرحمن - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          L'acte des sauvages : Le génocide culturel du gouvernement Canadien (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          اللآلئ الأصيلة لتلاوات الشيخ بندر بليلة شهر شوال 1442هـ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          البحث التفصيلي في اثبات تحريف قصة المرأة الزانية ( زانية تشهد بالتحريف ) بقلم / المهندس مجدى (الكاتـب : ENG MAGDY - آخر مشاركة : النسر المصرى - )           »          الشماس أبانوب يجيب عن أخطر اسئلة توجه لمسيحى عن السيف والقتل (الكاتـب : النسر المصرى - )           »          من يدفع لأجل خطايا الكنيسة - 4 - ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Remains of 215 children found at Indigenous catholic school in Canada (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Encuentran restos de 215 niños en una escuela católica indígena en Canadá (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          KANADA: Überreste von 215 Kindern in kanadisch-katholischem Internat entdeckt (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Qui paie pour les péchés de l'Église - 3 - ? (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Qui paie pour les péchés de l'Église ? (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من يدفع لأجل خطايا الكنيسة - 3 - ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من يدفع لأجل خطايا الكنيسة - 2 - ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من يدفع لأجل خطايا الكنيسة ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          النصائح المفيدة في تحريم الغيبة والنميمة ..للشيخ: محمد بن سليمان العليط (الكاتـب : د. نيو - )           »          موثق: قطع الرؤوس فى المسيحية بين الدليل الكتابى و الواقع التاريخى (الكاتـب : د. نيو - )           »          العلاقة بين الله والمسيح عليه السّلام (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة الرحمن : الشيخ القارئ عبدالله البعيجان (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ما أجمل أن يُقرأ القرآن غضًّا طريًّا كما نزل ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )

أما تخجل من الله ؟

القسم الإسلامي العام


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 30.08.2012, 11:36
صور لبيك إسلامنا الرمزية

لبيك إسلامنا

مـشرفـة عامـة

______________

لبيك إسلامنا غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.07.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 2.114  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
11.04.2014 (23:32)
تم شكره 335 مرة في 223 مشاركة
افتراضي أما تخجل من الله ؟


تخجل الله
تخجل الله



يقول الراوي : كنت أتابع محاضرة قيمة لأحد المشائخ على أحد قنوات
التلفزيون ، وكنت مشدودا مع حديثه الشائق عن التوبة والتائبين .. غير أن
قضية محددة وردت في خاتمة الكلام ، كانت أشبه بمسك الختام بالنسبة لي ،
هذه القضية استوقفتني طويلا ، بعد أن هزتني كثيرا ..
طرح الشيخ القيام بتجربة وأخذ يؤكد أن لها ما بعدها في
استجاشة الرغبة الشديدة في التوبة والإقبال على الله .. وقررت أن اقدم
على هذه الخطوة ، وانفردت بنفسي في حجرتي وأحضرت ورقتين وقلماً ، وكتبت
في رأس الأولى : قائمة بنعم الله عليّ .. !!
وكتبت في رأس الثانية : قائمة بما فعلت من معاصي وزلات وذنوب ..!
وبدأت أكتب ما أتذكره من نعم الله علي في ذات نفسي ، فيما حولي مما تتعلق
به حياتي ..
وشرعت أكتب وأكتب ، وأنا أرى نعم الله تتوالد أمام عيني ، كلما كتبت نعمة
تولدت عنها نعمة تتعلق بها ، أو تقوم عليها ، ومما كتبته :
نعمة العقل .. والذاكرة .. والقدرة على التحليل واستخلاص النتائج ..
والبراعة في عرض الأفكار .. وحسن الكلام والبيان الجيد المؤثر في كثير من
الأحيان .. ومجرد اللسان نعمة كبرى .. ونعمة البصر .. وعدم الحاجة إلى
استخدام نظارة نعمة أخرى .. ونعمة القراءة والكتابة .. وهكذا
واكتملت الورقة الأولى ، ولم يكتمل شريط العرض لاستعراض نعم الله علي ..
وسحبت ورقة أخرى ، وواصلت تدوين النعم ..
نعمة الوجود أصلا .. نعمة الصحة والسلامة البدنية وكمال الأعضاء .. نعمة
العلم ، والقدرة على التعليم .. نعمة الشم والسمع والحركة … الخ الخ …
وإذا بي أقف عاجزاً بعد أن أكملت الورقة الثانية مما أتذكره من نعم
الله ، ولقد رأيت نفسي أشبه بالغريق في خضم بحر عظيم ..
واكتفيت بما كتبت وأنا أردد : ( وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا
تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ
) ..
وانتقلت إلى القائمة الثانية وقلبي لحظتها قد بدأ يهتز وهو مملوء بشعور
الحياء من الله ..
وشرعت أكتب ما أتذكره مما عملت من ذنوب ومعاصي وزلات ، التي اغترفتها ولا
أزال متلطخا بكثير منها ..
وكذلك لم أنس أن أكتب ما ابتليت به من التقصير في الإقبال على الفرائض ،
والتكاسل عنها ..
ومما كتبته : خطايا باللسان كثيرة .. من غيبة وسخرية بالناس ، وكذب وهذر
قول في سفساف الأمور .. وخطايا بالعين من نظر لا يحل إلى أمور لا يرضى
عنها الله . . ومتابعة لساعات لما ضره أكثر من نفعه ... وخطايا بالأذن من
سماع من كرهه الله ولا يحبه كالاستماع إلى الأغاني .. ومنها : صور كثيرة
من عقوق الوالدين .. ونحو هذا كثير ..
وكتبت وكتبت وكتبت ، وإذا بهذه الأخرى تتوالد كأنها الدود ، وهالني أني
رأيت هذا الزحم من الهفوات والزلات والمخالفات ..
وشرعت اسحب ورقة أخرى لأواصل رحلة البحث .. وإذا بي أمام قائمتين على
طرفي نقيض تماماً .. !!
أما الأولى فنعم منهمرة متدفقة تقوم عليها حياتي كلها ..
نعم تغمرني من مفرق رأسي إلى أخمص قدمي ، ومن فوق ومن تحتي ، وفي من حولي
مما يتعلق به أمري ، ومن لحظة ولادتي إلى يوم الناس هذا ..
منحني كل ذلك بلا سؤال مني ، لعلمه هو بما ينفعني ..
وأما الثانية : فقائمة يطأطئ لها الرأس حياء ..
قائمة سوداء حالكة كلها خطايا وذنوب وآثام وزلات وهفوات وقصور وتقصير
وجرأة على الله تعالى ..!
ولم اشعر إلا بدمعات تنساب على خدي وأنا أعيد النظر متأملا هذه تارة وهذه
تارة ، وتذكرت الحديث الشريف الذي يقول فيه الله سبحانه : إني والأنس
والجن في نبأ عجيب .. أخلق ويعبد غيري ، وارزق ويُشكر سواي ، خيري إليهم
نازل ، وشرهم إلى صاعد ، أتحبب إليهم بالنعم ، وأنا الغني عنهم ، و
يتبغضون إليّ بالمعاصي ، وهم أحوج ما يكونون إليّ …
عندها شعرت بموجة غامرة من الحياء تغمرني من الله سبحانه .. بل شعرت
بهيجان مشاعر حب جارف لله جل جلاله .. وكيف لا يحبه قلبي وهو يتعامل معي
على هذه الشاكلة العجيبة .. وأنا أتعامل معه على هذه الشاكلة
الغريبة ..!!
ودخلت معي نفسي في سلسلة عتاب ، ثم كانت القشة التي قصمت ظهر البعير !
قفزت إلى ذهني خاطرة جعلتني أجهش بالبكاء .. تذكرت كيف أتعامل مع
أبنائي ..
كيف أني أرى بأني قائم بأمرهم كله ، ومن ثم فعليهم طاعتي ، وعدم مخالفتي
وأني لا أتحمل ما يفرط منهم من مخالفات ، فأنزل بأحدهم عقابا يناسبه ..!
بل أحيانا بما لا يناسبه !! وإنما هي فورة غضب عارمة !!
وقلت لنفسي : فكيف لو عاملني الله بما أعامل به أبنائي ..!
كيف لو عاقبني على كل مخالفة أقع فيها … إذن لأهلكني منذ زمن .. وأيقنت
أن الله يحب عباده أشد من حب الوالدين لأبنائهما .!
فكيف لا يحبه العباد سبحانه اشد الحب وأعلاه وأعظمه …!؟
حقا ساعة خلوت فيها مع الله لأقوم بهذه التجربة ، لكنها كانت خير ساعات
عمري .. لقد خرجت منها وقلبي يمور بمشاعر متباينة .. الخوف والرجاء
والحياء والحب .. الخوف من سوء الخاتمة بسبب هذه الأوزار والآثام
والهفوات والزلات .. والرجاء لأن من أنعم ابتداء ، سينعم انتهاء .. ومن
أعطى بلا سؤال ، لن يبخل مع السؤال والإلحاح فيه ..
والحياء من رؤية هذا الحشد من المعاصي والذنوب . في مقابل تلك النعم التي
لا تزال تتوالى .. والحب لأنه يستحق أن يمتلئ القلب بحبه جل جلاله .. يا
لها من ثمرات رائعة وجليلة أثمرتها تلك الجلسة مع الله ..
وقد قال علماؤنا : أن ذرة من أعمال القلوب تعدل أمثال الجبال من أعمال
الجوارح .. فلله الحمد رب العالمين ..
ثم قلت وأنا أبتسم : وهذه وحدها من أعظم نعم الله علي .. وعندها خررت
ساجدا وأنا أبكي ، وأنا أردد :
املأ قلبي بحبك .. املأ قلبي بحبك .املأ قلبي بحبك .... يا رب ..
يااااااااااااارب ... يااارب ..

للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : أما تخجل من الله ؟     -||-     المصدر : مُنتَدَيَاتُ كَلِمَةٍ سَوَاءِ الدَّعَويِّة     -||-     الكاتب : لبيك إسلامنا







توقيع لبيك إسلامنا
أرى أناسا بأدنى الدين قد قنعوا ولا أراهم رضوا في العيش بالدون فإستغن بالله عن دنيا الملوك كما إستغنى الملوك بدنياهم عن الدين


من شاء أن يسكن رياض الجنة في الدنيا ، فليستوطن مجالس الذكر فإنها رياض الجنة

******
وَما فَقَدَ الماضونَ مِثلَ مُحَمَّدٍ ، وَلا مِثلُهُ حَتّى القِيامَةِ يُفقَدُ


رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا لبيك إسلامنا على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 30.08.2012, 17:48

د/ عبد الرحمن

مدير المنتدى

______________

د/ عبد الرحمن غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 05.08.2010
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 3.945  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.11.2020 (00:05)
تم شكره 1.072 مرة في 697 مشاركة
افتراضي


جزاكم الله خير
نسأل الله دوام نعمته و واسع مغفرته و عافيته و أن يعاملنا بما هو أهله لا بما نحن أهله







توقيع د/ عبد الرحمن

- ألا أدلك على ما هو أكثر من ذكرك الله الليل مع النهار ؟ تقول : الحمد لله عدد ما خلق ، الحمد لله ملء ما خلق ، الحمد لله عدد ما في السموات وما في الأرض ، الحمد لله عدد ما أحصى كتابه ، والحمد لله على ما أحصى كتابه ، والحمد لله عدد كل شيء ، والحمد لله ملء كل شيء ، وتسبح الله مثلهن . تعلمهن وعلمهن عقبك من بعدك

الراوي:أبو أمامة الباهلي المحدث:الألباني - المصدر:صحيح الجامع- الصفحة أو الرقم:2615
خلاصة حكم المحدث:صحيح
( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 14.12.2012, 22:45
صور لبيك إسلامنا الرمزية

لبيك إسلامنا

مـشرفـة عامـة

______________

لبيك إسلامنا غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.07.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 2.114  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
11.04.2014 (23:32)
تم شكره 335 مرة في 223 مشاركة
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم آمين لما دعوت أخي الفاضل
شكرا للمرور الكريم





رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
الله, تدخل


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
القلوب الضعيفة لا تدخل ثعبــــان يبتـلع كنـغــر‎ ... سبحــــــان الله .. شـــاهـد الصـــور !! sayed_80 قسم الحوار العام 19 07.05.2011 19:00
الأشياء التي خلقها الله بيده كلمة سواء ركن الفتاوي 2 07.12.2010 21:41
من استغنت عن رحمة الله .فلا تدخل!!! لبيك إسلامنا قسم الأسرة و المجتمع 11 19.08.2010 11:51
تخيل ... أعمال في السنة الماضية تعرض الآن على الله ابن عباس القسم الإسلامي العام 4 25.07.2010 20:21



لوّن صفحتك :