آخر 20 مشاركات
دعوة للجميع : حدثونا عن ربكم (سبحانه وتعالى ) له المجد (الكاتـب : البتول - )           »          هل المسيح هو الله ؟ (ديدات) (الكاتـب : البتول - )           »          لماذا لم يُعلن المسيح إلوهيته بعد الفداء و القيامة المزعومين !؟ (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : البتول - )           »          شبهة مريضة ( 2 ) (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - آخر مشاركة : البتول - )           »          Allah the God of Israel (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الكاثوليك والأرثوذكس يتهمون البروتستانت بتحريف الكتاب المقدس ! (الكاتـب : ابوعمار الاثري - )           »          هدم شبهة ” وجدها تغرب في عين حمئة “ (الكاتـب : أيوب المغربي - آخر مشاركة : اللهم انصر الإسلام - )           »          كلام من ذهب (الكاتـب : pharmacist - آخر مشاركة : بن الإسلام - )           »          لن تعدم من ربك الخير أبداً-رائعة من روائع الشنقيطي (الكاتـب : بن الإسلام - )           »          باسبانيا 3 قساوسة خلف القضبان (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          كيف حافظ الإسلام على الضروريات الخمس ؟ (الكاتـب : د/مسلمة - )           »          حكم تولى المرأه الولايه العامه والقضاء فى الاسلام (الكاتـب : ابو اسامه المصرى - )           »          مكانة و تكريم المرأة المسيحية من أقوال الآباء و القساوسة (الكاتـب : د/مسلمة - )           »          الله يمحو عنه اربعين خطيئة فمن يكون؟ (الكاتـب : النسر المصرى - )           »          بالروابط الأجنبية و الصور: اكبر مجموعة شهادات لغير المسلمين عن النبى محمد ((تحدى))!!! (الكاتـب : د. نيو - )           »          بالفيديو: مدير مستشفى الخانكة "حنا وهبة" يشهر إسلامه (روووعه) (الكاتـب : د. نيو - )           »          @الأنبا موسى:الرب يسوع ظهر فى صورة شحات و كنا نطرده ,أيام الرئيس محمد نجيب @ (الكاتـب : د. نيو - )           »          صفع المخبول الذى طعن فى نسب الرسول...فى 20 ثانيه ففقط لا غير (الكاتـب : د. نيو - )           »          صور فن الورق المفرغ (الكاتـب : ahmedddmahmoud - )           »          الرد على الزعم أن تعذيب العصاة يوم القيامة ينافي الرحمة الإلهية (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )

النبي محمد رحمة للعالمين

تعرف على الإسلام من أهله


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 14.12.2011, 22:42
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة موجود الآن

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.466  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
25.11.2014 (23:39)
تم شكره 968 مرة في 670 مشاركة
افتراضي النبي محمد رحمة للعالمين


بسم الله الرحمن الرحيم


الكاتب/ سين بن قاسم القطيش


الحمد لله رب العالمين, الرحمن الرحيم، أرسل محمدا بالهدى والرحمة، وأشهد أن لا إله إلا الله القائل: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، جاء بالرحمة للعالمين، - صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه الرحماء فيما بينهم.

أما بعد:

أرسل الله تبارك وتعالى محمداً رحمة للعالمين فقال سبحانه: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}،

رحمة بالإنسان والحيوان والجمادات، يصفه ربه فيقول: {فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ}، فالرحمة صفة لازمة له، فهي عنوانه، وهي سمته التي يعرف بها، فقلوب الناس تهواه وتغشاه وتحبه لأنه رحمة, بعث بالرحمة والعطف والحنان، بعث بالرفق واللين فما أرحمه من نبي،

فهذه سيرته العطرة مليئة بالمشاهد الدالة على رحمته- صلى الله عليه وسلم-

يسير يوماً من الأيام خارج مكة فإذا به يجد عجوزاً تحمل الحطب على رأسها قد أنهكها التعب، وشق عليها بعد الطريق، وآلمتها حرارة الشمس، فلما رأى حالها- صلى الله عليه وسلم- رحمها وهو أبو الرحماء، فقال: يا خالة أآخذ معك الحطب إلى البيت ففرحت وسرت، فأعطته- صلى الله عليه وسلم- الحطب فحمله عنها حتى أوصله إلى بيتها,

أليست هذه هي الرحمة، أهناك أحد وصلت به رحمته إلى هذا المستوى، أهناك رحمة تعدل هذه الرحمة، أيوجد إنسان يحمل رحمة كرحمة محمد-صلى الله عليه وسلم-؟ لا والله ليس هناك أحد يرحم الناس كما يرحمهم محمد- صلى الله عليه وسلم-، ولا غرابة فهو أبو الرحماء وهو من أرسل رحمة للعالمين.

الراحمون جميعهم كانوا يداً *** هي أنت بل أنت اليد البيضاء

إن رحمة النبي- صلى الله عليه وسلم- تعددت في عدة أمور ومع أصناف الناس فكما رأينا رحمته بالعجوز هاهي رحمته تبرز مع الشيوخ الكبار،

فهذا أبو بكر -رضي الله عنه-يأتي بأبيه (أبو قحافة) إلى رسول الله ليبايعه وكان قد كبر سنه فقال - صلى الله عليه وسلم-: هلا تركته في بيته حتى نأتيه، يا الله ما أروعها من رحمة وما أرقه من قلب رحيم، لم يقل أنا رسول فهو أحق أن يأتي إليّ حاشاه أن يقول ذلك - صلى الله عليه وسلم- وهو من بعث بالرحمة والتواضع.

رحمته- صلى الله عليه وسلم-نالت الكبير والصغير والرجل والمرأة فلم تترك أحدا إلا نالته

يأتي إليه الطفل الصغير فيقبله ويرق عليه ويرحمه فيقول أحد الحاضرين من الأعراب تقبل الأطفال يا رسول الله؟! والله إن لي عشرة من الولد ما قبلت منهم أحدا!! فيقول عليه الصلاة والسلام أو أملك لك أن نزع الله الرحمة من قلبك ثم أعلنها مدوية في سماء الجفاء والغلظة, أطلق منهجاً ربانياً (من لا يرحم لا يرحم)،

ولم تقتصر رحمته مع الأطفال أن يقبلهم فحسب بل الأمر أبلغ من ذلك فهو يحملهم على ظهره ويترك أحدهم يلعب بخاتم النبوة على ظهره، وهو يمازحهم فيقول للصغير يا عمير ما فعل النغير, وهو من يحنكهم فهو رحمة على هؤلاء الصغار، لا يرونه إلا رأوا الرحمة في وجهه, فهو يعطيهم ويعطف عليهم ويرق قلبه لهم, فيكون في الصلاة ويسمع صوت طفل يبكي وهو يحب أن يطول في الصلاة فيستعجل فيها رحمة بالطفل الذي يبكي لعله أن يكون جائعاً أو مريضا, ورحمة بقلب أمه الحنون عندما تسمع ولدها يبكي فتحن عليه, فيرق قلب النبي - صلى الله عليه وسلم- ويرحم حالهما جميعاً فيستعجل في الصلاة.

الله أكبر والله لو بحث الناس في قلوب البشر جميعا منذو أن خلق الله آدم إلى أن تقوم الساعة ما وجدوا أرحم ولا أرق ولا أشفق من قلب محمد - صلى الله عليه وسلم- .

إن محمدا هو الرحمة المهداة والنعمة المسداة, رأى الناس النور والخير والرحمة بعد أن أرسل، وزاح عنهم ظلام القسوة والغلظة والجفاء، وأشرقت عليهم الدنيا بعد أن جاءتهم رحمته-صلى الله عليه وسلم-, فقد كانوا في ظلمة الظلمة, وقسوة القساة, وغلظة الطغاة الجبارين.

يـا وردةً يـزهـو بـهـا البستانُ *** ورحـيـقَ شـهـدٍ لـذََهُ الـظمآن
يـا نـور مـشـكـاةٍ بـليلٍ مظلمٍ *** كـشَـفَ الـجـمال ففاحت الأفنانُ
يـا رحـمـةً لـلـعـالمين بِعطفه *** نَـصـرَ الضَّعيفَ فأُنْصِفَ الإنسانُ

لم تقتصر رحمته-صلى الله عليه وسلم- على البشر على الإنسان بل إنها وصلت حتى الحيوان والجمادات،

فهذا جمل أحد الأنصار عذبه صاحبه وجعل يعاني من شدة الجوع فجاء هذا الجمل إلى نبي الرحمة, إلى الرحمة المهداة يشكو إليه قسوة صاحبه, جاء يذرف الدمع من عينيه فرق رسول الله-صلى الله عليه وسلم-لحاله ورحمه, وقال أين صاحب هذا الجمل, فجاء الأنصاري فقال شكا إلي أنك تجيعه، اتق الله فيه,

حتى الحيوانات تعرف أنه رحمة للعالمين جاء بالرحمة وبعث بها،

وها هي الحمامة عندما أخذ أحد الصحابة أفراخها جاءت تشتكي إلى القلب الرحيم, إلى القلب الحنون, إلى القلب الذي يعطف على الحيوانات والطيور فلما رآها رسول الله - صلى الله عليه وسلم- رحمها ورق قلبه لها, ِلما رآى من حالها على أفراخها، فقال عليه الصلاة والسلام بقلب يملأه الرحمة, وتغمره الشفقة على هذه الحمامة من فجع هذه بولدها ردوا عليها ولدها،

يا الله ما أرحمك يا رسول الله تحن على طائر صغير لا يساوي شيئاً في هذا الكون لكنها الرحمة العالمية {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}.

لم تكن رحمته-صلى الله عليه وسلم- مواقف وأحداث فحسب بل إنه أمر وشرع ومنهج وأخلاق شرعها للناس

فقد قال عليه الصلاة والسلام مرغبا في الرحمة والرفق واللين على الناس: (اللهم من ولي من أمر أمتي فرفق بهم فارفق به), وقال متوعدا من شق عليهم وأغلظ وجفاء (ومن ولي من أمر أمتي فشق عليهم فاشقق عليه),

وقال - صلى الله عليه وسلم- : (من لا يرحم لا يرحم),

وقال: (الراحمون يرحمهم الله),

فالرحمة خلق عظيم من أخلاقه-صلى الله عليه وسلم- وصفة رفيعة من صفاته، وأمر عظيم فطر عليها, فيا لله ما أرحمه بعباد الله فهو أرحم الناس، يحن قلبه على جذع سمعه يحن عليه فيرحمه وينزل إليه ويضمه إليه حتى يسكت.

http://www.saaid.net/mohamed/261.htm

_____________________

للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : النبي محمد رحمة للعالمين     -||-     المصدر : مُنتَدَيَاتُ كَلِمَةٍ سَوَاءِ الدَّعَويِّة     -||-     الكاتب : د/مسلمة







توقيع د/مسلمة



ادخل يا د/مسلمة رقق قلبك
اللهم اغفر لنا


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 01:35

fahmy_nagib

عضو

______________

fahmy_nagib غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 14.11.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: المسيحية
المشاركات: 246  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
18.12.2011 (22:39)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي


سلامي للجميع

{قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ }التوبة29


{وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً }الأحزاب26

فعلا منتهي الرحمة

تحياتي





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 10:53

بن الإسلام

مشرف عام

______________

بن الإسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.05.2010
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 2.659  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
25.11.2014 (13:00)
تم شكره 247 مرة في 187 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها fahmy_nagib
سلامي للجميع

{قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ }التوبة29


{وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً }الأحزاب26

فعلا منتهي الرحمة

تحياتي


يؤسفنى أن أقول لك أنك بدأت تتخبط

هذا ليس أسلوب من يريد الوصول الى الحق

وكما قلت لك من قبل ليتك تأخذ نصيباً من اسمك وتعطى نفسك فرصة للفهم

يا فهمى يا نجيب

الكلام لا يؤخذ من منتصفه

هؤلاء اليهود خانوا العهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ونقضوا المعاهدة معه التى كانت تنص على ألا يتحالفوا من عدو ضد المسلمين

فمن ينقض عهده ويغدر فهو الذى بدأ

وعقابه هذا الذى قرأته أنت وأخذت جزء منه مدلساً على القارىء

يا مسكين : منذ 1400 سنة وهم يحاولون إيجاد ثغرة فى هذا الدين فلم يستطيعوا

أتظن يا مسكين أنك تطفىء نور الشمس بفمك !

أنصحك أن تفكر فى ما ترد به على الله يوم القيامة وقد جاءتك فرصة للهداية فأعرضت عنها

أنظر كم تتحسّر يوم القيامة وتقول يا ليتنى اتخذت مع الرسول سبيلا





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 12:45

fahmy_nagib

عضو

______________

fahmy_nagib غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 14.11.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: المسيحية
المشاركات: 246  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
18.12.2011 (22:39)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها بن الإسلام
أنظر كم تتحسّر يوم القيامة وتقول يا ليتنى اتخذت مع الرسول سبيلا

تحذير اشرافى للضيف النصرانى فهمى نجيب

تأدب عند الكلام على سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم






آخر تعديل بواسطة بن الإسلام بتاريخ 17.12.2011 الساعة 14:48 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :5  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 17:24
صور فاطمة الزهراء الرمزية

فاطمة الزهراء

عضوة شرف المنتدى

______________

فاطمة الزهراء غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 18.08.2011
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 645  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
24.11.2014 (12:30)
تم شكره 77 مرة في 55 مشاركة
افتراضي


جزاكِ الله خيراً اختي العزيزة ..
صلى الله على محمد صلى الله عليه وسلم ..
اسمحي لي بتلك الأضافة من فضلك .

رحمته بالأطفال:
كان صلى الله عليه وسلم يعطف على الأطفال ويرقّ لهم ، حتى كان كالوالد لهم ، يقبّلهم ويضمّهم ، ويلاعبهم ويحنّكهم بالتمر ،كما فعل بعبدالله بن الزبير عند ولادته.وصلى عليه الصلاة والسلام مرّة وهو حامل أمامة بنت زينب ، فكان إذا سجد وضعها ، وإذا قام حملها . وكان إذا دخل في الصلاة فسمع بكاء الصبيّ ، أسرع في أدائها وخفّفها ، فعن أبي قتادة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( إني لأقوم في الصلاة أريد أن أطول فيها، فأسمع بكاء الصبي ،فأتجوز في صلاتي ، كراهية أن أشقّ على أمّه) رواه البخاري ومسلم.

وكان يحمل الأطفال ، ويصبر على أذاهم ، فعن عائشة أم المؤمنين أنها قالت: ( أُتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بصبي ، فبال على ثوبه ، فدعا بماء ، فأتبعه إياه) رواه البخاري. وكان يحزن لفقد الأطفال ، ويصيبه ما يصيب البشر ، مع كامل الرضا والتسليم ، والصبر والاحتساب ، ولما مات حفيده صلى الله عليه وسلم فاضت عيناه ، فقال سعد بن عبادة - رضي الله عنه : " يا رسول الله ما هذا؟ " فقال : ( هذه رحمة جعلها الله في قلوب عباده ، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء ) .

رحمته بالنساء
لما كانت طبيعة النساء الضعف وقلة التحمل ، كانت العناية بهنّ أعظم ، والرفق بهنّ أكثر ، وقد تجلّى ذلك في خلقه وسيرته على أكمل وجه ، فحثّ صلى الله عليه وسلم على رعاية البنات والإحسان إليهنّ ، وكان يقول : ( من ولي من البنات شيئاً فأحسن إليهن كن له سترا من النار ) ، بل إنه شدّد في الوصية بحق الزوجة والاهتمام بشؤونها فقال : ( ألا واستوصوا بالنساء خيرا ؛ فإنهنّ عوان عندكم ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك ، إلا أن يأتين بفاحشة مبينة ) . وضرب صلى الله عليه وسلم أروع الأمثلة في التلطّف مع أهل بيته ، حتى إنه كان يجلس عند بعيره فيضع ركبته وتضع صفية رضي الله عنها رجلها على ركبته حتى تركب البعير ، وكان عندما تأتيه ابنته فاطمة رضي الله عنها يأخذ بيدها ويقبلها ، ويجلسها في مكانه الذي يجلس فيه .

رحمته بالضعفاء عموماً
وكان صلى الله عليه وسلم يهتمّ بأمر الضعفاء والخدم ، الذين هم مظنّة وقوع الظلم عليهم ، والاستيلاء على حقوقهم ، وكان يقول في شأن الخدم : (هم إخوانكم جعلهم الله تحت أيديكم ، فمن كان أخوه تحت يده فليطعمه مما يأكل ، وليلبسه مما يلبس ، ولا تكلفوهم من العمل ما يغلبهم ، فإن كلفتموهم فأعينوهم ) ، ومن مظاهر الرحمة بهم كذلك ، ما جاء في قوله صلى الله عليه وسلم : (إذا جاء خادم أحدكم بطعامه فليقعده معه أو ليناوله منه فإنه هو الذي ولي حره ودخانه ) رواه ابن ماجة وأصله في مسلم .
ومثل ذلك اليتامى والأرامل ، فقد حثّ الناس على كفالة اليتيم ، وكان يقول : ( أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة ، وأشار بالسبابة والوسطى ) ، وجعل الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله ، وكالذي يصوم النهار ويقوم الليل ، واعتبر وجود الضعفاء في الأمة ، والعطف عليهم سبباً من أسباب النصر على الأعداء ، فقال صلى الله عليه وسلم : ( أبغوني الضعفاء ؛ فإنما تنصرون وتُرزقون بضعفائكم ) .

رحمته بالبهائم
وشملت رحمته صلى الله عليه وسلم البهائم التي لا تعقل ، فكان يحثّ الناس على الرفق بها ، وعدم تحميلها ما لا تطيق، فقد روى الإمام مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( إن الله كتب الإحسان على كل شيء ، فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة ، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح ، وليحد أحدكم شفرته ، فليرح ذبيحته ) ودخل النبي صلّى الله عليه وسلم ذات مرة بستاناً لرجل من الأنصار ، فإذا فيه جَمَل ، فلما رأى الجملُ النبيَّ صلى الله عليه وسلم ذرفت عيناه ، فأتاه رسول الله صلى الله عليه وسلم فمسح عليه حتى سكن ، فقال : ( لمن هذا الجمل؟ ) فجاء فتى من الأنصار فقال: لي يا رسول الله ، فقال له: ( أفلا تتقي الله في هذه البهيمة التي ملكك الله إياها ؛ فإنه شكا لي أنك تجيعه وتتعبه ) رواه أبو داوود .

رحمته بالجمادات
ولم تقتصر رحمته صلى الله عليه وسلم على الحيوانات ، بل تعدّت ذلك إلى الرحمة بالجمادات ، وقد روت لنا كتب السير حادثة عجيبة تدل على رحمته وشفقته بالجمادات ، وهي : حادثة حنين الجذع ، فإنه لمّا شقّ على النبي صلى الله عليه وسلم طول القيام ، استند إلى جذعٍ بجانب المنبر ، فكان إذا خطب الناس اتّكأ عليه ، ثم ما لبث أن صُنع له منبر ، فتحول إليه وترك ذلك الجذع ، فحنّ الجذع إلى النبي صلى الله عليه وسلم حتى سمع الصحابة منه صوتاً كصوت البعير ، فأسرع إليه النبي صلى الله عليه وسلم فاحتضنه حتى سكن ، ثم التفت إلى أصحابه فقال لهم : ( لو لم أحتضنه لحنّ إلى يوم القيامة ) رواه أحمد .







توقيع فاطمة الزهراء



آخر تعديل بواسطة فاطمة الزهراء بتاريخ 15.12.2011 الساعة 17:30 .
رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا فاطمة الزهراء على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :6  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 17:55
صور فاطمة الزهراء الرمزية

فاطمة الزهراء

عضوة شرف المنتدى

______________

فاطمة الزهراء غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 18.08.2011
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 645  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
24.11.2014 (12:30)
تم شكره 77 مرة في 55 مشاركة
افتراضي


محمد صلى الله عليه وسلم كان يقاتل في الحرب بشجاعة ولكنه أيضا كان صاحب شفقة عظيمة. كان ينهى أصحابه أن يقتلوا طفلاً أو امرأةً أو شيخاً كبيراً أو مسالماً وإنما من حمل السلاح فقط. وكان ينهى أن يجهزوا على الجريح أو يمثلوا بالجثث أو يحرقوها أو يعبثوا بها. وكان إذا بعث بعثاً أو جيشاً أوصاهم: (لا تغلّوا ولا تغدروا ولا تمثلوا ولا تقتلوا وليداً ولا امرأة ولا شيخاً كبيراً ولا راهباً في صومعته) صحيح مسلم 3261 .

وفي غزوة أحد تعرّض عليه الصلاة والسلام للأذى الشديد من قريش ومُزِّق جسد عمه حمزة تمزيقاً ومُثِّل بجثته وكذا ابن عمته عبد الله بن جحش وأصيب هو صلى الله عليه وسلم فشُجَّ رأسه وكُسِرت رَبَاعِيته وغطى الدم وجهه الشريف. وبينما كان المشركون جادين في حملتهم لقتله كان أكثر رحمة بهم وكان يدعو: (اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون) صحيح البخاري 3218 . فهل يوجد أرحم من محمد صلى الله عليه وسلم في مثل هذه اللحظات؟.

أخبرنا عبد الله بن محمد ، حدثنا محمد بن بكر ، حدثنا أبو داود ، حدثنا عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا يحيى بن آدم ، وعبيد الله بن موسى ، عن حسن بن صالح ، عن خالد بن الفزر ، قال : حدثني أنس بن مالك ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : " انطلقوا بسم الله ، وبالله وعلى ملة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لا تقتلوا شيخا فانيا ولا طفلا ولا صغيرا ولا امرأة ، ولا تغلوا ، وضموا غنائمكم وأصلحوا وأحسنوا ، إن الله يحب المحسنين " . رقم الحديث: 4615






آخر تعديل بواسطة بن الإسلام بتاريخ 17.12.2011 الساعة 14:50 . و السبب : حذف الاقتباس جزاكم الله خيراً
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :7  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 18:13

fahmy_nagib

عضو

______________

fahmy_nagib غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 14.11.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: المسيحية
المشاركات: 246  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
18.12.2011 (22:39)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي


من اواخر كلمات السيد المسيح علي الارض قبل موته وصعوده الي السماء :

" فقال يسوع يا ابتاه اغفر لهم لانهم لا يعلمون ماذا يفعلون " (لو 23 : 34)

ومن اواخر كلمات رسول الاسلام علي الارض قبل موته ودفنه :

" لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد "

منتهي الرحمة والتسامح

تحياتي





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :8  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 20:26
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة موجود الآن

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.466  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
25.11.2014 (23:39)
تم شكره 968 مرة في 670 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها fahmy_nagib
سلامي للجميع

{قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ }التوبة 29

راجع المشاركة

http://www.kalemasawaa.com/vb/51452-post14.html

وهذه المشاركة عن الجزية

http://www.kalemasawaa.com/vb/52326-post16.html


اقتباس
{وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً }الأحزاب26

فعلا منتهي الرحمة

تحياتي

http://www.kalemasawaa.com/vb/53960-post19.html


راجع هذا الموضوع .. فيه رد على كل افتراءاتك على رحمة سيدك وسيد ولد آدم فيما يخص موضوع الجهاد

http://www.kalemasawaa.com/vb/t6597.html


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها fahmy_nagib
قال السيد المسيح :

"السارق لا ياتي الا ليسرق و يذبح و يهلك و اما انا فقد اتيت لتكون لهم حياة و ليكون لهم افضل " (يو 10 : 10)

تساءلت في مشاركة أخرى لك عن من المقصود بهذا العدد

والجواب:

أنه يبدو أن كاتب إنجيل يوحنا الذي تجهلون من هو (راجع هنا) (وهنا)

كان يقصد يسوع

لأنه كما ورد في متى 21 فيسوع كان لص لأنه أمر التلاميذ بالسرقة

مت-21-1 ولما قربوا من أورشليم وجاءوا إلى بيت فاجي عند جبل الزيتون ، حينئذ أرسل يسوع تلميذين
مت-21-2: قائلا لهما: ((اذهبا إلى القرية التي أمامكما ، فللوقت تجدان أتانا مربوطة وجحشا معها ، فحلاهما وأتياني بهما.
مت-21-3: وإن قال لكما أحد شيئا ، فقولا: الرب محتاج إليهما. فللوقت يرسلهما)).
مت-21-4: فكان هذا كله لكي يتم ما قيل بالنبي القائل :
مت-21-5: ((قولوا لابنة صهيون: هوذا ملكك يأتيك وديعا ، راكبا على أتان وجحش ابن أتان)).
مت-21-6: فذهب التلميذان وفعلا كما أمرهما يسوع،
مت-21-7: وأتيا بالأتان والجحش ، ووضعا عليهما ثيابهما فجلس عليهما.



ولأنه كما ورد لوقا 19 فيسوع أمر بالذبح

لو-19-27: أما أعدائي ، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم ، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي)).


وكما ورد في متى 10 فيسوع دعا للهلاك والشقاق

مت-10-34: ((لا تظنوا أني جئت لألقي سلاما على الأرض. ما جئت لألقي سلاما بل سيفا.
مت-10-35: فإني جئت لأفرق الإنسان ضد أبيه ، والابنة ضد أمها ، والكنة ضد حماتها



هذا غير الدعوة الصريحة بالهلاك من العهد القديم

حز-9-5: وقال لأولئك في سمعي: ((اعبروا في المدينة وراءه واضربوا. لا تشفق أعينكم ولا تعفوا.
حز-9-6: الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء. اقتلوا للهلاك. ولا تقربوا من إنسان عليه السمة, وابتدئوا من مقدسي)). فـابتدأوا بـالرجال الشيوخ الذين أمام البيت.



هل علمت الآن من الذي سرق وأمر بالذبح والهلاك

أم أنك تجهل نصوص كتابك يا نصراني

مع العلم أننا نؤمن أن نبي الله عيسى بن مريم عليهما السلام كان رحمة لقومه ولكن هذه نصوص كتابك

اقتباس
قال رسول الاسلام :

80828 - بعثت بين يدي الساعة بالسيف ، حتى يعبد الله تعالى وحده لا شريك له ، و جعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجعل الذل و الصغار على من خالف أمري ، و من تشبه بقوم فهو منهم

الراوي: عبدالله بن عمر - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2831


ونعم الرحمة


تحياتي

راجع هذه المشاركة لتعلم متى يُشرع الجهاد

http://www.kalemasawaa.com/vb/51786-post15.html

والرزق الذي تحت ظل الرمح هي الغنائم وهي حلال

كما هي حلال في شريعتكم

تث-20-10: ((حين تقرب من مدينة لتحاربها استدعها للصلح
تث-20-11: فإن أجابتك إلى الصلح وفتحت لك فكل الشعب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويستعبد لك.
تث-20-12: وإن لم تسالمك بل عملت معك حربا فحاصرها.
تث-20-13: وإذا دفعها الرب إلهك إلى يدك فاضرب جميع ذكورها بحد السيف.
تث-20-14: وأما النساء والأطفال والبهائم وكل ما في المدينة كل غنيمتها فتغتنمها لنفسك وتأكل غنيمة أعدائك التي أعطاك الرب إلهك.


_______________

عد-31-11: وأخذوا كل الغنيمة وكل النهب من الناس والبهائم
عد-31-12: وأتوا إلى موسى وألعازار الكاهن وإلى جماعة بني إسرائيل بالسبي والنهب والغنيمة إلى المحلة إلى عربات موآب التي على أردن أريحا.
عد-31-13: فخرج موسى وألعازار الكاهن وكل رؤساء الجماعة لاستقبالهم إلى خارج المحلة.

عد-31-25: وقال الرب لموسى:
عد-31-26: ((أحص النهب المسبي من الناس والبهائم أنت وألعازار الكاهن ورؤوس آباء الجماعة.


وغيرها الكثير





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :9  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 21:38
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة موجود الآن

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.466  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
25.11.2014 (23:39)
تم شكره 968 مرة في 670 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها fahmy_nagib
من اواخر كلمات السيد المسيح علي الارض قبل موته وصعوده الي السماء :

" فقال يسوع يا ابتاه اغفر لهم لانهم لا يعلمون ماذا يفعلون " (لو 23 : 34)

ومن اواخر كلمات رسول الاسلام علي الارض قبل موته ودفنه :

" لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد "

منتهي الرحمة والتسامح

تحياتي

أولاً: الحديث يذكر اللفظ "لعن الله" أي أن اللعن ملازمًا لكم

قال الله تعالى: "لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُدَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ (78)" (المائدة)

ثانيًا: لا أدري ما وجه اعتراضك على لعن اليهود والنصارى

إن كان معبودك ملعون بنصوص كتابك

غل-3-13: المسيح افتدانا من لعنة الناموس، إذ صار لعنة لأجلنا، لأنه مكتوب: ((ملعون كل من علق على خشبة)).


فهل ترضاها لمن تعبد ولا ترضاها لنفسك

ثالثًا: اللعن عندما يكون بحق الظالمين المشركين فإنه لا يكون مذمومًا

وهذا كما ينص كتابك

بط-2-14: لهم عيون مملوة فسقا لا تكف عن الخطية، خادعون النفوس غير الثابتة. لهم قلب متدرب في الطمع. أولاد اللعنة.
2بط-2-15: قد تركوا الطريق المستقيم، فضلوا تابعين طريق بلعام بن بصور الذي أحب أجرة الإثم.


و

غل-3-10: لأن جميع الذين هم من أعمال الناموس هم تحت لعنة، لأنه مكتوب ((ملعون كل من لا يثبت في جميع ما هو مكتوب في كتاب الناموس ليعمل به)).

__________

وما أكثر اللعنات في العهد القديم فهي تقريبًا في معظم أسفاره

تث-11-28: واللعنة إذا لم تسمعوا لوصايا الرب إلهكم وزغتم عن الطريق التي أنا أوصيكم بها اليوم لتذهبوا وراء آلهة أخرى لم تعرفوها.
_____________

تث-27-15: ملعون الإنسان الذي يصنع تمثالا منحوتا أو مسبوكا رجسا لدى الرب عمل يدي نحات ويضعه في الخفاء. ويجيب جميع الشعب ويقولون: آمين.
تث-27-16: ملعون من يستخف بأبيه أو أمه. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-17: ملعون من ينقل تخم صاحبه. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-18: ملعون من يضل الأعمى عن الطريق. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-19: ملعون من يعوج حق الغريب واليتيم والأرملة. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-20: ملعون من يضطجع مع امرأة أبيه لأنه يكشف ذيل أبيه. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-21: ملعون من يضطجع مع بهيمة ما. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-22: ملعون من يضطجع مع أخته ابنة أبيه أو ابنة أمه. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-23: ملعون من يضطجع مع حماته. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-24: ملعون من يقتل قريبه في الخفاء. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-25: ملعون من يأخذ رشوة ليقتل دما بريئا. ويقول جميع الشعب: آمين.
تث-27-26: ملعون من لا يقيم كلمات هذا الناموس ليعمل بها. ويقول جميع الشعب: آمين)).


وغيرها الكثير

فكما رأيت اللعن في حق المخالف المشرك والذي يعصي أمر الرب غير مذموم ومن كتابك

ولكن ما رأيك في من يلعن شجرة مثمرة فتيبس ؟

مر-11-13: فنظر شجرة تين من بعيد عليها ورق، وجاء لعله يجد فيها شيئا. فلما جاء إليها لم يجد شيئا إلا ورقا لأنه لم يكن وقت التين.
مر-11-14: فأجاب يسوع وقال لها: ((لا يأكل أحد منك ثمرا بعد إلى الأبد!)). وكان تلاميذه يسمعون.

مر-11-20: وفي الصباح إذ كانوا مجتازين رأوا التينة قد يبست من الأصول،
مر-11-21: فتذكر بطرس وقال له: ((يا سيدي، انظر! التينة التي لعنتها قد يبست!))


فما الفعل المذموم الذي قامت به الشجرة ؟

___________________

فضلاً توجه لصفحة مناظرتك وأي مشاركة خارج المناظرة سوف تحذف وما ترغب في السؤال عنه ففي صفحة المناظرة وفقط

انته من مناظرتك أو أعلن انسحابك منها ثم شارك كما تشاء في المواضيع الأخرى

وأي استهزاء أو تلميح بالاستهزاء على مقدساتنا مرة أخرى سيتم بعدها وقف عضويتك





رد باقتباس
قديم 15.12.2011, 23:01
fahmy_nagib
هذه الرسالة حذفها د/مسلمة. السبب: تأدب عند الحديث عن سيدك يا نصراني .. والزرقاوي وأتباعه الإسلام منهم براء
   
  رقم المشاركة :10  (رابط المشاركة)
قديم 15.12.2011, 23:11
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة موجود الآن

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.466  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
25.11.2014 (23:39)
تم شكره 968 مرة في 670 مشاركة
افتراضي


يبدو أنك أفلست ولا جديد لديك

والمهرب الوحيد لك هو التطاول على مقدساتنا لعلك تحصل به على وسام الطرد

وتردد بعدها أنك مظلوم وأنه تم حظر حسابك بعد أن أفحمتنا بالأدلة :)





رد باقتباس
قديم 15.12.2011, 23:16
fahmy_nagib
هذه الرسالة حذفها د/مسلمة. السبب: انته من مناظرتك واكتب في صفحتها ما تشاء
قديم 15.12.2011, 23:22
fahmy_nagib
هذه الرسالة حذفها د/ عبد الرحمن. السبب: انته من مناظرتك أولا
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
للعالمين, أحمد, النبي, رحلة


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
108 من أقارب النبى وأعدائه يشهدون ان النبى محمد هو ابن عبد الله ابن عبد المطلب مصر مسلمة إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول السيرة و الأحاديث النبوية الشريفة 10 30.07.2013 16:25
نشيد رحمة للعالمين * إسلامي عزّي * قسم الصوتيات والمرئيات 0 15.09.2011 02:32
97 اقارب النبى واعدائه يشهدون ان النبى محمد هو ابن عبد الله ابن عبد المطلب مصر مسلمة إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول السيرة و الأحاديث النبوية الشريفة 9 26.02.2011 03:18
أنشودة "رحمة للعالمين أمــة الله قسم الصوتيات والمرئيات 4 16.01.2011 21:01
الرد الثاني للشيخ محمد حسان-هل فشل النبي في رحلة الطائف كلمة سواء إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول السيرة و الأحاديث النبوية الشريفة 3 10.05.2010 15:05



لوّن صفحتك :