ركن الفتاوي وضع الفتاوى الموثوقة المصدر فالمنتدى ليس جهة فتوى

آخر 20 مشاركات
أقوى نقد يزلزل فكرة الفداء و يخلعها من جزورها (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          سلسة حلم المسيحى جرجس(لماذا أخفى بولس نسبه وانتسب لبنيامين) (الكاتـب : النسر المصرى - )           »          جدول عملي ليوم عرفة (الكاتـب : د/مسلمة - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          فضائل يوم عرفة (الكاتـب : نور عمر - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          Mecca the forbiden city (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الأضحية هي قربان لله أم للأوثان ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          حقوق الأجراء و الخدم في الإسلام (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          The Heritage Of Abraham PBUH (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة عشائية ساحرة بصوت خالد الرياعي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الفيلم الوثائقي : كسوة الكعبة المشرفة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مكّة المكرّمة : أورشليم - مدينة السلام الموعودة ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مسيحية تمزق على الهواء كتابها المقدس (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من الذبيح ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          القطف الجني لتلاوات الشيخ عبدالله الجهني : شهر شوال 1445هجري (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          نص خروج 33 : 11 يسقط الهولي بايبل في التناقض (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          لمحات مكية : كثرة أسماء الكعبة المشرّفة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          لمحات مكية : ماء زمزم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          حنين الجذع للنبي حقيقة أم خرافة ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          فإلهكم إلهٌ واحد (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          هل يشمل العهد الإبراهيمي إسماعيل و نسله ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 30.08.2010, 05:00
صور د/مسلمة الرمزية

د/مسلمة

مديرة المنتدى

______________

د/مسلمة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.627  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
15.01.2020 (11:34)
تم شكره 1.169 مرة في 800 مشاركة
افتراضي متى يُدعَى للكفار بالهداية ومتى يُدعَى عليهم بالهلاك والعذاب؟


يُدعَى للكفار بالهداية ومتى يُدعَى عليهم بالهلاك والعذاب؟


السؤال :

بطبيعة الحال : ندعو للكفار ، والضالين ، بالهداية إلى ديننا الحنيف ، ولكن بعد الأحداث التي جرت في " غزَّة " الأبية ، وما حلَّ بهم من جرَّاء العدوان مِن قبَل اليهود ، فهل يكون دعاؤنا بهدايتهم ، أم بهلاكهم ؟ .



الجواب :

الحمد لله

ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه دعا لأفراد وجماعات من المشركين بالهداية ، ودعا على آخرين بالهلاك والعذاب .

وهذه بعض الأحاديث الواردة في ذلك :

أولاً :

الأحاديث في الدعاء لقوم من الكفار بالهداية :


1- عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : كُنْتُ أَدْعُو أُمِّي إِلَى الإِسْلاَمِ وَهِيَ مُشْرِكَةٌ ، فَدَعَوْتُهَا يَوْماً ... فَأَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَأَنَا أَبْكِي قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنِّى كُنْتُ أَدْعُو أُمِّي إِلَى الإِسْلاَمِ فَتَأْبَى عَلَىَّ فَدَعَوْتُهَا الْيَوْمَ فَأَسْمَعَتْنِى فِيكَ مَا أَكْرَهُ ، فَادْعُ اللَّهَ أَنْ يَهْدِيَ أُمَّ أَبِي هُرَيْرَةَ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : (اللَّهُمَّ اهْدِ أُمَّ أَبِي هُرَيْرَةَ) ... فَفَتَحَتِ الْبَابَ ثُمَّ قَالَتْ : يَا أَبَا هُرَيْرَةَ : أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ . رواه مسلم (2491) .

فها هي تنال من النبي صلى الله عليه وسلم ، وتُسمع ابنها في نبيه ما يكره ، ولا يمنع ذلك نبينا صلى الله عليه وسلم من الدعاء لها بالهداية ، فيستجيب الله تعالى دعاءه .

2- عن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : جَاءَ الطُّفَيْلُ بْنُ عَمْرٍو إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ : إِنَّ دَوْساً قَدْ عَصَتْ وَأَبَتْ ، فَادْعُ اللَّهَ عَلَيْهِمْ ، فَقَالَ : (اللَّهُمَّ اهْدِ دَوْساً وَأْتِ بِهِمْ) رواه البخاري (2937) ومسلم (2524) .

وقد استجاب الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم ، وجاء بهم أجمعين مهتدين .

وانظر جواب السؤال رقم (43164) .


ثانيا :

الأحاديث في الدعاء على قوم من الكفار بالعذاب والهلاك :


1- عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَدْعُوَ عَلَى أَحَدٍ أَوْ يَدْعُوَ لِأَحَدٍ قَنَتَ بَعْدَ الرُّكُوعِ . رواه البخاري (4284) .

هذا لفظ البخاري ، وفي الصحيحين ذِكر أسماء بعض المسلمين ، وذِكر اسم قبيلة من الكفار .

ولفظه عندهما : (اللَّهُمَّ أَنْجِ عَيَّاشَ بْنَ أَبِي رَبِيعَةَ ، اللَّهُمَّ أَنْجِ سَلَمَةَ بْنَ هِشَامٍ ، اللَّهُمَّ أَنْجِ الْوَلِيدَ بْنَ الْوَلِيدِ ، اللَّهُمَّ أَنْجِ الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ ، اللَّهُمَّ اشْدُدْ وَطْأَتَكَ عَلَى مُضَرَ) .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

"وينبغي للقانت أن يدعو عند كل نازلة بالدعاء المناسب لتلك النازلة ، وإذا سمَّى مَن يدعو لهم مِن المؤمنين ، ومَن يدعو عليهم مِن الكافرين المحاربين : كان ذلك حسناً" انتهى .

"مجموع الفتاوى" (22/271) .

2- وعَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : لَمَّا كَانَ يَوْمُ الْأَحْزَابِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (مَلَأَ اللَّهُ بُيُوتَهُمْ وَقُبُورَهُمْ نَارًا ، شَغَلُونَا عَنْ الصَّلَاةِ) . رواه البخاري (2773) ومسلم (627) .

قال ابن دقيق العيد رحمه الله :

"وفي الحديث : دليل على جواز الدعاء على الكفار بمثل هذا" انتهى .

"إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام" (ص 101) .

3- وعنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي أَوْفَى رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قال : دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ الْأَحْزَابِ عَلَى الْمُشْرِكِينَ فَقَالَ : (اللَّهُمَّ مُنْزِلَ الْكِتَابِ ، سَرِيعَ الْحِسَابِ ، اللَّهُمَّ اهْزِمْ الْأَحْزَابَ ، اللَّهُمَّ اهْزِمْهُمْ وَزَلْزِلْهُمْ) . رواه البخاري (2775) ومسلم (1742) .

(الأحزاب) : قريش ، وغطفان ، ومن ناصرهما .

4- وعنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : (اللَّهُمَّ عَلَيْكَ بِأَبِي جَهْلٍ ، وَعَلَيْكَ بِعُتْبَةَ بْنِ رَبِيعَةَ ، وَشَيْبَةَ بْنِ رَبِيعَةَ ، وَالْوَلِيدِ بْنِ عُتْبَةَ ، وَأُمَيَّةَ بْنِ خَلَفٍ ، وَعُقْبَةَ بْنِ أَبِي مُعَيْطٍ) . رواه البخاري (237) ومسلم (1794) .

5- وعنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : (اللَّهُمَّ عَلَيْكَ بِقُرَيْشٍ) ثَلَاثَ مَرَّاتٍ . رواه البخاري (237) ومسلم (1794) .

6- وعَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (اللَّهُمَّ حَبِّبْ إِلَيْنَا الْمَدِينَةَ ، كَمَا حَبَّبْتَ إِلَيْنَا مَكَّةَ أَوْ أَشَدَّ ، وَانْقُلْ حُمَّاهَا إِلَى الْجُحْفَةِ ) . رواه البخاري (6011) .

قال العيني رحمه الله :

"وإنما خصَّ " الجحفة " لأنها كانت يومئذ دار شرك ، وقال الخطابي : وكان أهل الجحفة إذ ذاك يهوداً ، وكان كثيراً ما يدعو على مَن لم يجبهم إلى دار الإسلام إذا خاف منه معونة أهل الكفر ، ويسأل الله أن يبتليهم بما يشغلهم عنه ، وقد دعا على قومه أهل مكة حين يئس منهم فقال : (اللهم أعنِّي عليهم بسبع كسبع يوسف) ودعا على أهل الجحفة بالحمى ليشغلهم بها ، فلم تزل الجحفة من يومئذ أكثر بلاد الله حمَّى ، وإنه ليتقى شرب الماء من عينها الذي يقال له " عين حم " فقلَّ مَن شرب منه إلا حُمَّ ، ولما دعا عليه الصلاة والسلام بذلك الدعاء لم يبق أحد من أهل الجحفة إلا أخذته الحمَّى" انتهى .

"عمدة القاري شرح صحيح البخاري" (10/251) .

وقال الزرقاني رحمه الله :

"ففيه جواز الدعاء على الكفار بالأمراض والهلاك ، وللمسلمين بالصحة" انتهى .

"شرح الزرقاني على موطأ مالك" (4/287) .

وقال ابن بطال رحمه الله :

"كان الرسول يحب دخول الناس فى الإسلام ، فكان لا يَعجل بالدعاء عليهم ما دام يطمع في إجابتهم إلى الإسلام ، بل كان يدعو لمَن كان يرجو منه الإنابة .

ومَن لا يرجوه ، ويَخشى ضره ، وشوكته : يدعو عليه ، كما دعا عليهم بسنين كسني يوسف ، ودعا على صناديد قريش ، لكثرة أذاهم وعداوتهم ، فأجيبت دعوته فيهم ، فقتلوا ببدر ، كما أسلم كثير ممن دعا له بالهدى" انتهى .

"شرح صحيح البخارى" (5/114) .

وقال العيني رحمه الله :

"وقد ذكرنا أن دعاء النبي على حالتين : إحداهما : أنه يدعو لهم إذا أمِن غائلتهم ، ورجا هدايتهم ، والأخرى : أنه يدعو عليهم إذا اشتدت شوكتهم ، وكثر أذاهم ، ولم يأمن مِن شرهم على المسلمين " انتهى .

"عمدة القاري شرح صحيح البخاري" (21/443) .



وعلى هذا ، فلكل مقام مقال ، ففي الحال التي يشتد فيها عداء الكفار للمسلمين وأذيتهم لهم ، فالمشروع في هذه الحال الدعاء عليهم .

وفي الحال التي يقبل فيها عداؤهم ، أو يُرجى إيمانهم أو تأليفهم فالمشروع هو الدعاء لهم بالهداية .


فما يقوم به إخوان القردة الآن من مجازر وحشية ضد إخواننا في غزة ، يستحقون الدعاء عليهم بالتضييق والشدة والهلاك ، اللهم إلا من عرف منهم بكراهيته لذلك الظلم وعدم رضاه به ، فمثل هذا ، لا بأس من الدعاء له بالهداية .

نسأل الله تعالى أن ينصر الإسلام والمسلمين ، ويحفظ إخواننا في غزة ، ويهلك اليهود وأعوانهم .



والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب
للمزيد من مواضيعي

 








توقيع د/مسلمة



اللهم اغفر لنا


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 30.08.2010, 05:11
صور الحب لله الرمزية

الحب لله

عضو

______________

الحب لله غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 02.08.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 90  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
02.09.2010 (19:23)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيراً أختنا الفاضلة







توقيع الحب لله
ما يفيد المسلم ان يعذب آخاه المسلم بسبب مظلمة يوم القيامة
اللهم اغفر لكل من اغتابني أو اغتبته او بهتني أو بهته أو ظلمني او ظلمته يارب جميع ذنوبه ما تقدم منها و ما تأخر و اجعله من أهل الفردوس الاعلى بصحبه الحبيب المصطفى


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 30.08.2010, 05:23
صور نور عمر الرمزية

نور عمر

مشرفة عامة

______________

نور عمر غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 15.01.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.064  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
30.09.2013 (02:23)
تم شكره 26 مرة في 22 مشاركة
افتراضي


جزاكِ الله خيراً أختي الغالية و نفع بكِ






توقيع نور عمر



رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
للكفار, ومتى, والعذاب؟, بالهلاك, بالهداية, يُدعَى, عليهم


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
فجعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليهم حجارة من سجيل ابو الياسمين والفل الإعجاز فى القرآن و السنة 2 16.03.2011 18:37
حوار مع نصراني : توحيد الله هو رسالة عيسى والأنبياء جميعا ، عليهم السلام نور عمر التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 4 20.12.2010 18:22
هل يخرج أحد من الجنة ، أو من النار ، بعد دخولها ؟ وما أجر الأعمال الخيرية للكفار ؟ نور عمر ركن الفتاوي 7 07.08.2010 02:09
الإسلام لماذا ولمن ومتى أمــة الله تعرف على الإسلام من أهله 0 06.05.2010 13:03
ألقاب الصحابة رضوان الله عليهم sayed_80 القسم الإسلامي العام 3 15.04.2009 09:08



لوّن صفحتك :