آخر 20 مشاركات
تلاوات الشّيخ القارئ بندر بليلة شهري شوال وذو القعدة 1443 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهات حول نبي الله إسماعيل (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهة غبيّة حول الحنيفيّة ملّة إبراهيم النبيّ عليه السلام (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          بل هو من نسل إسماعيل و نتحدّى ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - آخر مشاركة : كرم عثمان - )           »          من هو الذبيح ؟ - 17 دليل يُؤكّد أن الذبيح هو إسماعيل - جديد . (الكاتـب : حارس الحدود (أستاذ باحث) - )           »          من الذبيح ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - آخر مشاركة : حارس الحدود (أستاذ باحث) - )           »          هل الإرهاب و التطرف مرتبط بالإسلام فحسب ؟ (الكاتـب : د/ عبد الرحمن - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          لماذا يحج المسلمون ؟ (الكاتـب : د/مسلمة - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          يهوه ينادي بالحج ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Who is Saudi Arabia in the Bible (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          The call to Hajj ( Pilgrimage) (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Isaiah 60 : a prophecy about Mecca (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          القطف الجنيّ لـتلاوات الشّيخ القارئ عبدالله الجهني : شهر ذو القعدة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوات طيّبة للشّيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          اِهْتِفِي لِلرَّبِّ يَا كُلَّ الأَرْضِ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          نسائم العشر (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مكة المكرمة و صهيون وجهان لعملة واحدة !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الرد على الزعم أن تقديس المسلمون للكعبة و الحجر الأسود عبادة وثنية (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          الحجر الأسود و عين زمزم في كتابات مفسري التوراة من اليهود (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهة حول شهادة الحجر الأسود لمن قبّله أو إستلمه (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 22.05.2015, 20:51
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 11.701  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
07.07.2022 (02:22)
تم شكره 2.884 مرة في 2.097 مشاركة
افتراضي الإسراء كان بالجسد والروح يقظة لا مناما






الإسراء بالجسد والروح يقظة مناما



سؤال :

السلام عليكم السؤال كالتالي: هل أسري بالرسول صلى الله عليه وسلم ليلة الإسراء والمعراج بجسده أم بروحه، أم كانت رؤيا، وذلك لأنني قرأت على أحد المواقع الإسلامية أن هناك بعض الخلاف في هذا الأمر، علما بأني قد تلقيت في المدرسة أن الإسراء كان بالجسد والروح معا وليس فقط الروح؟ جزاكم الله خيراً.




جواب :


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فحادثة الإسراء من الحوادث التي انعقد إجماع المسلمين عليها من حيث الثبوت، ودليل اجماعهم الكتاب، والسنة المتواترة، أما الكتاب فقوله تعالى في سورة الإسراء: سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ [الإسراء:1].

وذكر ابن كثير رحمه الله في تفسيره الأحاديث الواردة في ذلك، واستوعب طرقها من كتاب الحافظ أبي الخطاب عمر بن دحية (التنوير في مولد السراج المنير).

وكان الإسراء مرة واحدة بمكة بعد البعثة، قبل الهجرة بسنة، وقيل بسنة وشهرين، ولا يعتد نقلاً وعقلاً، بقول من قال بتعدد الإسراء.

وأما من حيث كيفيته وهيئته، فقد اختلف العلماء في مسألتين:
الأولى: هل كان الإسراء يقظة أو رؤيا منامية؟
الثانية: هل كان الإسراء بالروح والجسد أو بالروح فقط؟
وظاهر الأخبار تدل على أن الإسراء كان يقظة وهو قول الجمهور، وما نقل عن الحسن البصري في قوله تعالى: وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيا.. الآية أنها رؤيا منام رآها، فقول مرجوح لا دليل عليه، ولم يصح في ذلك شيء.

وأما المسألة الثانية، فإن جمهور العلماء على أن الإسراء كان بالروح والجسد، واحتجوا بظاهر الأدلة الواردة في ذلك.
ونقل عن معاوية وعائشة رضي الله عنهما أن الإسراء كان بالروح فحسب، وأجيب بأن معاوية رضي الله عنه كان يوم الإسراء مشركاً، وعائشة يومئذ لم تكن زوجة النبي صلى الله عليه وسلم، بل كانت صغيرة.

قال أبو جعفر الطبري في تفسيره: الصواب من القول في ذلك عندنا أن يقال: إن الله أسرى بعبده محمد صلى الله عليه وسلم من المسجد الأقصى كما أخبر الله عباده، وكما تظاهرت به الأخبار عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن الله حمله على البراق، حتى أتاه به، وصلى هناك بمن صلى من الأنبياء والرسل، فأراه ما أراه من الآيات.

ولا معنى لقول من قال: أسري بروحه دون جسده، لأن ذلك لو كان كذلك لم يكن في ذلك ما يوجب أن يكون دليلاً على نبوته، ولا حجة له على رسالته، ولا كان الذين أنكروا حقيقة ذلك من أهل الشرك كانوا يدفعون به عن صدقه فيه، إذ لم يكن منكراً عندهم ولا عند أحد من ذوي الفطرة الصحيحة من بني آدم أن يرى الرائي منهم في المنام ما على مسيرة سنة، فكيف ما هو مسيرة شهر أو أقل.

وبعد فإن الله إنما أخبر في كتابه أنه أسرى بعبده، ولم يخبرنا بأنه أسري بروح عبده، وليس جائزاً لأحد أن يتعدى ما قاله الله إلى غيره.

بل الأدلة الواضحة، والأخبار المتتابعة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الله أسرى به على دابة يقال لها البراق، ولو كان الإسراء بروحه لم تكن الروح محمولة على البراق، إذ كانت الدواب لا تحمل إلا الأجساد. انتهى.
والله أعلم.


للمزيد من مواضيعي

 








توقيع * إسلامي عزّي *



لوقا 3:8 ترجمة سميث وفاندايك


وَيُوَنَّا امْرَأَةُ خُوزِي وَكِيلِ هِيرُودُسَ وَسُوسَنَّةُ وَأُخَرُ كَثِيرَاتٌ كُنَّ يَخْدِمْنَهُ
مِنْ أَمْوَالِهِنَّ.


****

أنقر(ي) فضلاً على الصّورة أدناه :



سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
الحمدُ لله حمداً حمداً ،
الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا * إسلامي عزّي * على المشاركة :
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
مناما, والروح, الإسراء, بالجسد, يقظة


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
هل القيامة ستكون بالجسد أن بدون جسد ؟ فضيحة التحريف . حارس الحدود (أستاذ باحث) مصداقية الكتاب المقدس 0 02.03.2015 15:49
الآب والإبن والروح القدس والمساواه المعدومة!! زهراء التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 7 13.05.2011 20:43
إلام الخلف بينكم إلاما؟ وهذي الضجة الكبرى علاما ؟ محمود جابر القسم الإسلامي العام 4 13.10.2010 20:21
رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة حصلت النصر آت..آت.. القسم الإسلامي العام 2 05.10.2010 17:42



لوّن صفحتك :