آخر 20 مشاركات
الإسلام توحيد لله ونبذ للشرك (الكاتـب : Moustafa - )           »          بركة القديس سيدهم بشاي معكم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          المسيحي ( المؤمن ) محّرم عليه حضور متش كورة مع المُخالف له في العقيدة ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          نسف خرافة أحبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          قس يشتم جميع المسلمين ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الناس لي بتخطف ياريت تركز شوية على الرجالة ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          في بيتنا مسلم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          هل يؤمن اليهود بالثالوث ؟؟؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          The strongest prophecies from the Rabbi ' s mouth (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          حاخام يعرض أقوى البشارات بالنبي محمد الإسماعيلي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          هل إله الكنيسة كان عنده إكتئاب على حسب الكتاب المقدس !؟ (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          Un chrétien lit le Coran (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Muhammad [ PBUH] A Prophet of War ? (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Mahomet (PSL) le 1er militant antiraciste de l' histoire (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورتي الأعلى و الغاشية (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الهولي بايبل و متعة الأطفال (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الأدلة النصية على ( نقاب و حجاب ) المرأة في المسيحية (الكاتـب : مجيب الرحمــن - )           »          A christian reads the QURAN (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          القرآن الكريم بعيون غربية (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورة الأعراف : عشاء ١٢-١١-١٤٤١ هـ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 04.07.2009, 15:59
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
ممتاز ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


[IMG]http://abeermahmoud.***********/28-basmallah.gif[/IMG]

الاستعداد لشهر رمضان

الغاية من هذا الموضوع هي تذكير النفس والناس بروح الطاعات والعبادات في شهر رمضان الكريم , لتنمو الطاعة فينا قابلية تتحول إلى سجية في بقية الشهور من العام , والقصد الاساسي بذلك هو إيراد المرغبات , واستعراض المرهبات , التي تعين على إعادة الروح لأعمال العبادة حتى لا تتحول إلى عادة , تفقدنا الكثير من معاني العبودية المطلوبة في صلاتنا وصيامنا ونسكنا وسائر أمور حياتنا ومعادنا
(قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)الانعام/162

فلكي تستقيم العبادة مع مقتضى العبودية , فلا بد من استرواح روحها واستحضار معانيها . لهذا في هذا الموضوع سوف أوضح بداية السير نحو تلك الغاية , ونسأل الله بمنه وكرمه التوفيق فيها .



ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღالمواضيع التي سيتم طرحها هي الآتي:


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღاستقبالك رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღصيامك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღقيامك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღإخلاصك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღاتباعك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღأوقاتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღتقواك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღأخلاقك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღأذكارك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღتلاوتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღبيتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღأرحامك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღإخوانك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღأعداؤك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღشهواتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღسمعك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღبصرك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღلسانك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღقلبك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღاعتكافك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღصبرك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღشكرك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღجودك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღمجاهدتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღدعاؤك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღفرصة عمرك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღعمرتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღتوبتك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღوداعك في رمضان


ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღعهدك بعد رمضان

وجزئ الله الدكتور عبد العزيز مصطفى كامل خير جزاء حيث إني سوف اقتبس كثير من أفكاره خلال موضوعي هذا .

أختكم بالله
ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღميران داودღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


للمزيد من مواضيعي

 








توقيع miran dawod
اكبر آفة تحرق المثقف هو ذلك الرأي الذي يقوله دون روية ولاتثبت, وأيضاً يرى أنه حق ولايقبل النقاش والجدال, ثم يقضي كل وقته في إثبات صحة مايقول, فيرد النصيحة, ويتهم خصومه بالحقد والتحجر, ويبحث له عن أدلة واهية ليثبت صدق دعواه, وما علم أنه كل يوم يحترق حتى ينتهي لنهاية المطاف وقد أفلس من كل شيء, وأتُهم في عقله ودينه وعرضه ...

*****
بقى الصراع بين صاحب تجربة يجد الحكمة فيما وصل إليه، ويشفق على الآخرين أن يبدؤوا من حيث بدأ، "يريد أن يبدؤوا من حيث انتهى" وبين شاب ممتلئ حماسا وحرقة وطموحا، يشعر أن لديه من الهمة ما يزيل الجبال عن أماكنها
*****
لا تبك على الماضي .. فيكفي أنه مضى ..
فمن العبث أن نمسك نشارة الخشب .. وننشر !!
أنظر للغد .. استعد .. شمّر !!
كن عزيزاً .. وبنفسك افخر !
فكما ترى نفسك سيراك الآخرون ..
فإياك لنفسك يوماً أن تحقر !!
فأنت تكبر حينما تريد أن تكبر ..
وأنت فقط من يقرر أن يصغر !

*****
~*~منتديات صوت الإسلام الدعوية~*~ هنا
~*~حملة البابا شنودة مطلوب للمحاكمة اسلاميا وعربيا ~*~هنا
~*~سلسلة طفولة قلب ~*~ هنا




رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 05.07.2009, 17:11
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


استقبالك رمضان

تخيل معي أنك تزور مكان مميز لمرة واحدة لن تتكرر بالعمر , أو تجتمع مع شخص عزيز على قلبك ولكن لن يعود مرة آخرى للقاء معك , بالطبع مع هذه المشاعر سوف تتضاعف مشاعر آخرى قوية بضرورة اغتنام الفرصة التي قد تحدث ولا تتكرر ابداً , لما حج الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام وأحس أنه لن يلتقي بأمته مرة آخرى مثل ذلك الجمع في الدنيا , جمع لهم النصيحة في كلمات , ما تفرق خلال دعوته في عقود وسنوات قائلاً : (لعلي لا ألقاكم بعد يومي هذا ). أن هذا يدل على أن استشعار معنى الوداع يعطي دافعاً قد لا يتوافر في عدمه , ومن هنا ندرك السر في نصيحة الرسول عليه الصلاة والسلام لأحد أصحابه عندما قال له (إذا قمت في صلاتك , فصل صلاة مودع).

والله أعلم أن الرسول عليه الصلاة والسلام كان يعلمنا كيف نتخلص من آفة تحول العبادة إلى عادة , فلماذا لا نستحضر روح الوداع في عباداتنا ولكن بطريقة متفائلة في الخير والسعادة في الدارين .

شهر رمضان هو ضيف أكرامنا إذا اكرمناه فتحصل في حلوله على البركات والخيرات , يقدم علينا , فيقدم علينا أصنافاً من الإتحافات والنفحات ضيف ولكنه كريم مضيف لنا , وربما يكون الواحد منا في ضيافته للمرة الأخيرة ...

لهذا لما لا نكرم ضيفنا نستقباله في أفضل استقبال , استقبال الفرحين مستبشرين به بالخيرات وبنفس الوقت المودعين المغتنمين , قد كان النبي عليه الصلاة والسلام يبشر أصحابه لرمضان , بشرى التشوق لبركاته , والتشوق للرحمات في كل ساعاته وأوقاته , وكان يقول لهم (قد جاءكم رمضان , شهر مبارك , كتب الله عليكم صيامه , فيه تفتح أبواب الجنان , وتغلق أبواب الجحيم , وتغل فيه الشياطين , فيه ليلة خير من ألف شهر , من حرم خيرها فقد حرم) تأمل هذه الكلمات في معانيها العميقة دعها تدخل قلبك , تخيل هذا الشهر العظيم صفاته ونفحاته , لاحت لك فاغتنم الفرصة وأقبل على العبادة بقلب صادق خاشع فرح سعيد متفائل برحمة الله , ولن تستحق وقتها أن توصف بأنك محروم.

أنظر إلى حال سلفنا الصالح كانوا يترقبون رمضان متمنين تمامه لإتمام صيامه وقيامه متقلبين في أيامه في الطاعات والعبادات , فكان دعائهم كما قال يحيى بن أبي كثير (اللهم سلمنا إلى رمضان , وسلم لنا رمضان , وتسلمه منا متقبلاً) , وقد قال معلى بن الفضل أنهم كانوا يدعون ستة أشهر أن يبلغهم رمضان , ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبله منهم , أن هذا الاستعداد الصادق لاستقبال الشهر وحسن ضيافته , يدل على قلوب حية , تعي ما معنى هذا الشهر الفضيل .
أتى رمضان مزرعة العباد ***** لتطهير القلوب من الفساد
فأد حقوقه قولاً وفعلاً ***** وزادك فاتخذه للمعاد
فمن زرع الحبوب وما سقاها***** تأوه نادماً يوم الحصاد
والأن تعالوا نستحضر معاً أحاسيس صيام المودعين , لعلنا ندع بها دعة تتلف أيامنا , وعدة من الأماني تضعف إيماننا , تعالوا نخص هذا الشهر العظيم بمزيد من الاعتناء والاهتمام وكأننا نصومه صيام مودع , تعالوا نقف مع أنفسنا هذه الوقفات لإخراج صيامنا من إلف العادة إلى روح العبادة .

كل سنة تصوم رمضان ولكن هذه السنة دعونا نصوم هذا الشهر تحقيق أي أن نصومه إيمانا وأحتساباً ليغفر لنا ما تقدم من ذنوبنا وما تأخر , وكل عام نختم القرآن ولكن هذا العام نختمة تدبير وتأمل في معاني هذا الكتاب , واستحضار النية في إقامة حدود الله من خلال حروف القرآن , في بداية الشهر نحرص على الجماعة ولكن يا خسارة في نهاية الشهر نحرص على التواجد في الكوفي شوب واللعب في الورق , لهذا لا تحرم نفسك من آجر صلاة الجماعة في أيام هذا الشهر العظيم , قم بالتوسعة عن نفسك وعلى نفوس من حولك بالمعاملة الصالحة والهمة العالية , والاستماع إلى ما يحتوي كل معاني الفضيلة , وادخل السرور في أنفس من هم حولك من أسرتك وبعدها قم بتوسعة دائرة السعادة والسرور إلى من هم خارج اسرتك من أقارب و أصدقاء وجيران وفقراء ومساكين , وهناك الكثير من الطرق لتحقيق ذلك قم بدعوة الاقارب إلى الفطور والاصدقاء وقم بالتبرع للفقراء والمحتاجين وتذكر دائماً أن الفقراء والمحتاجين هم أيضاَ لديهم أحاسيس ومشاعر وهم غير سعيدين لأنهم يأخذون الصدقات ويتمنون لو أنهم يعطونها فكن صاحب أسلوب عند توصيل الصدقات حاول أختراع طريقة تناسب الوضع لتبرع دون الامساس بمشاعرهم ولا تنسا الدعاء لهم بالصلاة والقيام ليرزقهم الله الرزق الحلال بالدنيا وينعم عليهم في الآخرة .

لا تنسا فضل العمرة في رمضان وطبعا ً متطلع لما بعدها من ثبات وصدق النية فأجعل عمرتك هذا العام هي عمرة تدوم لآخر العمر , وأحرص على العمل النافع لنفسك ولغيرك ولا تحرم نفسك وأهلك والمسلمين جمعياً من الدعاء ولا تنسا أنه لك بالمثل , كن أهل للجود المحمود في هذا الشهر صل رحمك واحسن إلى من أساء إليك , وحاسب نفسك كثيراً قبل أن تحاسب في القبر على أعمالك , واياك والرياء لا يثيب صاحبه لا يغرم ولا يغنم , فضل رمضان يتضاعف في ليلة القدر , فهل حاسبت نفسك في أنها قد فاتتك العام الماضي إذن لا تفوتها هذا العام وأحرص على القيام العشرة الآخير في رمضان والدعاء والاستغفار .

اللهم بارك لنا في رمضان وتقبل منا حسن استقبالنا له وأعنا على صيامه وقيامه واجعلنا فيه من التقياء الاتقياء العتقاء من النار اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين .

أختكم بالله ميران داود








آخر تعديل بواسطة miran dawod بتاريخ 07.07.2009 الساعة 13:23 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 12.07.2009, 17:03
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


صيامك في رمضان

من الضروري الاهتمام بروح الصيام ومعانيه , وأيضاً من الضروري الاهتمام بأحكامه وأدلته وما يعين على حسن الاتباع فيه إليكم أحكام هذا الشهر الفضيل :

يكفي رؤية الهلال لثبوت هذا الشهر العظيم , أو أن يشهد عليها أحد من المسلمين وهذا من باب عدم التكلف في العبادة , فقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام يصوم ويأمر المسلمين بالصيام إذا رأى هلال رمضان واحد منهم .

شرع الإفطار قبل شهر رمضان بيوم أو يومين , وحرم الصيام في يوم العيد

من رحمة ربنا علينا أنه شرع الصيام فقد للعاقل البالغ القادر , فلا يجب على فاقد العقل الصيام ولا على غير البالغ , ولا على العاجز عن الصيام لمرض أو شيخوخة , على أن يطعم مكان كل يوم مسكيناً.

لابد من تجديد نية الصيام في كل ليلة حتى نحصل على القبول , ويكفي في النية هنا هو العموم , فمالم ينوء الإفطار من ليلته فهو على نيته العامة في مواصلة الصيام كل ليلة .

يجب الامساك عن المفطرات من الأكل والشرب عمداً, وأيضاً قطرة الأنف وكذلك الإبرة المغذية وأيضاً التزود بالدم عن طريق الأنابيب .

من أفطر ناسياً أو مخطئاً , فإن صيامه صحيح ولا يجب القضاء , وهذا ينطبق على من أكل بعد طلوع الشمس وظن أنها لم تطلع بعد أو من أفطر قبل غروب الشمس وظن أنها غربت .

إذا حاضت المرأة أو نفست في رمضان , حرم عليها الصيام

من سافر فقد أباح له الله تعالى الفطر , ولو لم يكن في السفر مشقة , ولكن جواز الفطر في السفر لا يحرم الصيام فيه لمن إراد الصوم .

من جامع أهله في نهار رمضان , فقد أفطر وأثم , وعليه أن يقضي اليوم الذي فطر فيه يؤدي كفارة عن ذلك وهي عتق رقبة , وفإن لم يستطع فصيام شهرين متتابعين , فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكيناً .

من شق عليه الصوم في أيام معينة , فيجوز له الفطر , ويكون واجب عليه الفطر إذا كان الصوم يلحق به الضرر , ويقضي ما أفطره من الأيام إذا عوفي , والحامل والمرضع تأخذان حكم المتضرر بالصيام , إذا خافتا على نفسيهما أو ولديها .

من عجز عن الصيام بشكل دائم , كالشيخ والمرأة العجوز , والمريض مرضاً لا يرجى برؤه , لا يجب عليهم الصوم , ولكن يجب عليهم أن يطعموا مكان كل يوم مسكيناً , ولكن إذا وصل الشيخ أو الشيخة من العمر مرحلة الهذيان وعدم التمييز , فلا يجب عليهم الصيام ولا الإطعام لسقوط التكليف.

اللهم فقهنا في ديننا , وعلمنا ما ينفعنا , وانفعنا بما علمتنا وزدنا علما اللهم آمين
أختكم بالله ميران داود

هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 750x422.


__





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 12.07.2009, 17:11
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


قيامك في رمضان

قيام ليل رمضان ليس مثل باقي الليالي ,وقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام يحتفي بالقرآن الكريم في ليالي رمضان , ويحتفي جبريل به وبالقرآن في ليالي الشهر الكريم ,فيأتيه فيدارسه فيه , كما جاء في الحديث(كان الرسول عليه الصلاة والسلام أجود الناس وكان ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل فيدارسه فيه )

لقيام رمضان خصوصية عن بقية ليالي العام لقوله عليه الصلاة والسلام (من قام رمضان ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه )وذلك بإحياء ليالي هذا الشهر الفضيل بالعبادة والقيام وتصديقا ورجاء لثواب وإخلاصاً من التقرب .


إن قيام رمضان من روح الصيام , إذا كان الائمة يرشدون إلى الرفق بالناسفي إتمامه , فإنهم لا يحجرون على من صلى وحده فأطال أو من صلى بغيره فأطاعوا وواطأه في الاسترسال .

كما لصيام روح فأن أيضاً للقيام روح , وروح القيام هي الخشوع والخضوع ,وقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام في صلاة القيام لا يمر بآية تخويف الا توقف وتعوذ ولا بآية رحمة الا توقف وسأل وكثير من المصلون للأسف يصلون صلاة لا يعقلونها ولا يطمئنون في ركوعها ولا في سجودها فتقصير القراءة مع الخشوع وفي الركوع والسجود أولى من ول القراءة مع العجلة المكروهة , وصلاة عشرة ركعات مع طول القراءة والطمأنينة أولى من عشرين ركعة مع العجلة المكروهة , لأن روح الصلاة والعبودية هوإقبال القلب على الله عز وجل , وكذلك ترتيل القرآن والخشوع والتدبر فيه كلماته أفضل من السرعة ولكن هناك سرعة مباحة وهي التي لا يحصل معها إسقاط شئ من الحروف .

استحضرعند القيام أنك تمتثل لقول الله تعالى {وَقُومُوا لِلهِ قَانِِِتِيِنَ} (البقرة :238), فالقيام وحده في الصلاة لا يكفي ما لم يكن القلب قانتاً لله فيه , وتذكر وأنت تطيل القيام بين يدي الله , ووقوف الناس في يوم القيامة في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة , وقيامك يوم قيامتك سيقصر ويسهل بمقدار طول قيامك لله في حياتك.



وتذكر إن الله تعالى ينزل إذا مضى شطر الليل أو ثلثاه إلى سماء الدنيا كما ثبت في الحديث (هل من سائل يعطى , هل من داع يستجاب له , هل من مستغفر يغفر له , حتى ينفجر الصبح )

قال الفضيل بن عياض (إذا لم تقدر على قيام الليل !قال:أقعدتكم ذنوبكم ) وقال أيضاً (إذا لم تقدر على قيام الليل وصيام النهار فاعلم أنك محروم , قيدتك خطيئتك)

اللهم أحسن قيامنا بين يدك في الدنيا لحسن قيامنا يوم العرض عليك في الآخرة , وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الأخرة اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين
أختكم بالله ميران داود








آخر تعديل بواسطة miran dawod بتاريخ 13.07.2009 الساعة 19:52 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :5  (رابط المشاركة)
قديم 21.07.2009, 10:54
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


إخلاصك في رمضان

يجب أن تجرد نيتك في رمضان لله تعالى وحده , وتوحيد وجهتك إليه لتحقيق روح العبودية , ابتغاءً لمرضاته وإرادة لثوابه , وهذا كله يدل على أن الاخلاص مشترط في الأعمال , لهذا لابد م توجيه إرادتنا في العمل نحو الإخلاص لله تعالى بنية التقرب إليه احتساب الأجر عليه , فإرادة الله والدار الآخرة , هي أجل أعما
ل القلوب كما أن إرادة غير الله , من دناءات الدنيا الدانية , هي أقبح أعمال القلوب .




أن الاصل في الاعمال هي النية الصالحة المخلصة لله عز وجل ,حيث تحسب الأعمال بها وتنصب الموازين لأجلها , قال حبيبي المصطفى عليه الصلاة والسلام (إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل أمرئ ما نوى , فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله , فهجرته إلى الله ورسوله , ومن كانت هجرته إلى الدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها , فهجرته إلى ما هاجر إليه )



لا تظن أن الإخلاص أمر هين , فأن معمول الأعمال عليه ومصائر العباد راجعة إليه , فمن عالج النية نجا , ومن تعجلها لدنياه هلك , لهذا لنكن من أهل اليقظة لمعنى اخلاص النية في الصيام واستحضار روح الإخلاص لله تعالى وحده , واستثمار الشهر الفضيل وأيامنا كلها لزيادة الأجور , فقبول أعمالك برمضان أو غير رمضان لن يكون الجزاء فيه إالا على قدر النية والاحتساب وهما عين الإخلاص , فالصيام والقيام وإحياء ليلة القدر وتلاوة القرآن وغير ذلك من أمور الدين , ويشترط به الإخلاص والاحتساب لله تعالى وحده .



فاحرص على حراسة عبادتك وطاعتك , ونقها من الرياء والعجب ومراقبة الخلق يقول ابن الجوزية رحمه الله (انظر يا مسكين إذا قطعت نهارك بالعطش والجوع , أحييت ليلك بطول السجود والركوع ,إنك فيما تظن صائم , وأنت في جهالتك من جازم أين أنت من الذلة لمولاك والخضوع , أتحسب أنك عند الله من أهل الصيام الفائزين في شهر رمضان شهر رمضان !كلا والله حتى تخلص النية وتجردها , وتطهر الطوية وتجردها , وتجتنب الأعمال الدنية ولا تردها )



اللهم اجعل أعمالنا كلها صالحة , واجعلها لك خالصة , ولا تجعل لأحد من الخلق فيعا شيئاً واعنا على الصيام والقيام إيمانا ً واحتساباً اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين

أختكم بالله ميران داود







رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :6  (رابط المشاركة)
قديم 21.07.2009, 22:14
صور أخت الاسلام الرمزية

أخت الاسلام

عضو

______________

أخت الاسلام غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 10.04.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 554  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
08.10.2010 (12:34)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ










الاستعداد لرمضان في رجب وشعبان


الشيخ / محمد حسين يعقوب




من إنتاج : قناة النّاس الفضائية


نبذة عن المحاضرة : كيف نستعد لرمضان بفهم حقيقة الصيام و حقيقة قوله صلى الله عليه وسلم (من صام رمضان إيماناً واحتساباً) ومعنى الإيمان والاحتساب ... كل ذلك وأكثر في هذه المحاضرة القيمة التي بثتها قناة الناس الفضائية


حفظ













توقيع أخت الاسلام
وما مِنْ كاتـبٍ إلاَّ سَيَفنَـى ويُبقِى الدَّهـرُ ما كَتَبَتْ يــداهُ فلا تكتُب بِكَفِّـكَ غيرَ شىءٍ يسُرُّك يـومَ القيـامةِ أن تــراهُ





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :7  (رابط المشاركة)
قديم 21.07.2009, 22:24

مهندس محمد

عضو

______________

مهندس محمد غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 23.05.2009
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 2.199  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
09.01.2014 (03:20)
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا علي موضوعكم المتميز وادعوا الله ان يجعل هذا في ميزان حسناتكم امين.







توقيع مهندس محمد


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :8  (رابط المشاركة)
قديم 26.07.2009, 08:25
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها أخت الاسلام








الاستعداد لرمضان في رجب وشعبان


الشيخ / محمد حسين يعقوب




من إنتاج : قناة النّاس الفضائية


نبذة عن المحاضرة : كيف نستعد لرمضان بفهم حقيقة الصيام و حقيقة قوله صلى الله عليه وسلم (من صام رمضان إيماناً واحتساباً) ومعنى الإيمان والاحتساب ... كل ذلك وأكثر في هذه المحاضرة القيمة التي بثتها قناة الناس الفضائية


حفظ








حياك الله غاليتي أخت الاسلام وبارك الله فيكِ
اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها مهندس محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا علي موضوعكم المتميز وادعوا الله ان يجعل هذا في ميزان حسناتكم امين.

حياك الله أخي الفاضل مهندس محمد وبارك الله فيك





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :9  (رابط المشاركة)
قديم 26.07.2009, 08:52
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


اتباعك في رمضان

تكلمنا في السابق أن الاخلاص مشترط في العبادة , وكذلك يشترط الاتباع في العبادة فيه لكي يكون مرضياً عند الله تعالى , بمعنى أن كل عمل وعبادة يجب أن يكون مستمد من القرآن الكريم والسنة والنبوية .واحسان الاقتضاء بالرسول عليه الصلاة والسلام , هو لقاح الإخلاص , فإذا اجتمعا معاً أثمرا إصلاح العمل وقبوله والاعتاد به .


الإقتضاء بالرسول عليه الصلاة والسلام هو أتباعه في القول والعمل والأفعال , فكان عليه الصلاة والسلام في رمضان يكثر من العبادات , وكان من اكرم الناس , يكثر الصدقة والاحسان وتلاوة القرآن , وكان يخص رمضان في الاشتهاد ما لا يخص غيره من الشهور .

وكان أيضاً عليه الصلاة والسلام يجعل الفطر ويخص على ذلك , وكان يحث على السحور ويؤخره , وكان عليه الصلاة والسلام يفطر ومن ثم يصلي , وكان أيضاً من المجتهدين بالدعاء والتضرع لله تعالى , وكان ينهي عن السب ورفع الصوت ويدعوا إلى الوقار والتأدب ف رمضان ليستمر فيما بعد لك .

وأيضاً كان عليه الصلاة والسلام إذا سافر يصوم ويفطر ويخير الصحابة بين الامرين , وكان إذا ادركه الفجر وهو جنب اغتسل وصلى الفجر وصام , وكان يقبل زوجته في رمضان , وكان يصب الماء على رأسه وهو صائم من العطش أو الحر , وكان يتمضمض وهو صائم ويستنشق وهو وصائم من غير مبالغة في ذلك , وكان لا يدع قيام الليل لا حضراً ولا سفراً , وكان إذا غلبه النوم صلى في النهار ثنتي عشرة ركعة .

وأيضاً كان من هديه عليه الصلاة والسلام إذا استيقظ للقيام يبدأ بالسواك ثم يذكر الله تعالى ثم يتطهر , وثم يصلي ركعتين خفيفتين .

وفي هذا الشهر الفضيل لنكثر من عبادتنا لا جلوسنا لمتابعة المسلسلات والسهرات في الكوفي شوب مع الشبان , في هذا الشهر لنثبت لانفسنا حبنا لحبيبنا المصطفى عليه الصلاة والسلام من خلال الاتباع الصالح المخلص لله تعالى وحده .

اللهم ارزقنا حبك وحب من يحبك , وحب العمل الذي يقربنا إلى حبك , واجعل اتباعنا لرسولنا , دليل صدق على حبك اللهم آمين
أختكم بالله ميران داود









رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :10  (رابط المشاركة)
قديم 27.07.2009, 11:01
صور miran dawod الرمزية

miran dawod

عضو

______________

miran dawod غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 09.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.080  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
01.09.2010 (16:07)
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: ღღلنستعد معاً لرمضان /متجددღღ


أوقاتك في رمضان

تعتبر حرمة رمضان الزمانية تماماً كحرمة الحرم المكانية , لهذا فأن لرمضان خصوصية عن باقية الشهور , فمن أضاع وقته فقد ظلم نفسه , كأنما خسر عمره كامل , فخلال شهر رمضان كن من السابقين إلى الجنة , وذلك بأداء الفرائض والنوافل , وترك المحرمات والمكروهات , ولا تكن من الظالمين المضعيعن لساعاته وأوقاته , فعجل بالرجوع , وأسرع بالتوبة قبل أن يكون رمضان لك خصماً والقرآن خصيماً .





هناك دائماً طريقين في رمضان أما هدى الله عز وجل وطاعاته , وأما طريق الشيطان ونزعات الهوى , فلا تدع الأهوار تغلبك , وتقتضي على اوقاتك المباركة في هذا الشهر الفضيل



أعطيت ملكاً فسسْ ما أنت مالكه****من لم يسس ملكه فالملك قاتله

وبادر العمر فالساعات تنهيه *****وما انقضى بعضه لم يبق كامله

وليس ينفع بعد الموت عض يد*****من نادم ولوانبتت أنامله



أن في ؤمضان فرصة نادرة لمن لديهم مهارة اغتنام افضل الفرص واللحظات , فرمضان عمر قصير وأجل محدود , له بداية منتظرة بشوق ونهاية محزنة ,وهو نموذج مصغر للعمر التكليفي للإنسان , فالإنسان له عمر تكليفي خصصت ازمانه للطاعات في أوقاتها , وعمر وظيفي جعل عونا على تلك الاوقات .



إن رمضان ميزان ومقياس نقيس به مدى الغبن الحاصل في الأعمال والأوقات , فهناك من يغبن في العشر الاول من شهره , على أمل أن ينشط في أوسطه أو آخره , فيقصر في نوال الفضل , وهناك من ينشط في أوله , ويكسل في أوسطه وآخره , انشغالا عن الطاعات أو استثقالاً لها , وهناك من يغبن نفسه في الشهر كله , فيخرج منه كما دخل , بل ربما أسوأ مما دخل فيه , لأنه هجر القرآن , وأفطر قلبه وإن صام بجسده , ونام عن القيام والعبادة , وقام شهر الطاعة في سهر الغفلة .



يا مذهباً ساعات عمر مالها *****عوض وليس لفوتها إرجاع

أنفقت عمرك في الخسار وإنه*****وجع ستأتي بعده أوجاع



إن شهر الصيام مقياس وميزان يمكننا به من أن نقترب من المنزلة التي نحب أن نضع أنفسنا فيها في سائر عمرنا, ولا شك أن منزلة السابقين هي التي تشرئب إليها الافئدة وتمتد إليها الأعناق , فيمكننا أن نعرض أنفسنا لها , ونعرض أنفسنا عليها في فإذا نجحنا في استغلال أوقات الشهر الكريم في ذلك التدريب , فلعل النفس تتوطن به على التدرج في مدارج القربى.



اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا , وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا , واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير , الموت راحة لنا من كل شر اللهم آمين

أختكم بالله ميران داود







رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
/متجددღღ, ღღلنستعد, لرمضان, معاً


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
دورة في أحكام التجويد حصري/متجدد miran dawod القرآن الكـريــم و علـومـه 28 10.10.2010 04:10
ღ][.. ✿ قصة حياة الإمام الشافعي☻][☻ تَسَابِيْحٌ القسم الإسلامي العام 3 21.09.2009 10:05



لوّن صفحتك :