العودة   شبكة كلمة سواء للحوار الإسلامي المسيحي العودة المنتدى أقسام دراسة النصرانية غرائب و ثمار النصرانية

آخر 20 مشاركات
Ramadán 2021 _ el mes del corán / 24 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /24 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /24 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /24 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تراويح 2021 /24 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          في بيتنا مسلم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          قصة إسلام دكتورة شولميت مصرية بروتستانتية دراسات عليا في اللاهوت قصة مؤثرة و رائعة (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          الإيمان بالقضاء و القدر و أثره في تحقيق الصبر و الرضا و التسليم (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          رسالة الى متصوف (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          Ramadán 2021 _ el mes del corán / 23 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /23 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /23 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /23 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تراويح 2021 /23 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تضارب الأناجيل و مجهولية مصدرها و كاتبيها يجعلها لا تصلح أن تكون مصادر تاريخية بارت ايرمان (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          Ramadán 2021 _ el mes del corán / 22 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /22 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /22 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Tarawih _ 2021 /22 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تراويح 2021 /22 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 22.02.2010, 10:46

Ahmed_Negm

مجموعة مقارنة الأديان

______________

Ahmed_Negm غير موجود

فريق النصرانيات 
الملف الشخصي
التسجيـــــل: 20.11.2009
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 680  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.09.2012 (20:17)
تم شكره 5 مرة في 5 مشاركة
ممتاز د. حنين عبد المسيح يواصل تدمير العقيدة الأرثوذكسية - بدعة تأليه العذراء


حنين يواصل هجومه علي الأرثوذكس..‬وإنجيلي يضع المشككين في مأزق

كتب وفاء وصفي

العدد 1410 - الأحد - 14 فبراير 2010

واصل الدكتور حنين عبد المسيح هجومه علي الكنيسة الارثوذكسية مستغلاً‬حدث ظهور وتجلي السيدة العذراء مريم بالوراق التي اعترفت به الكنيسة الأرثوذكسية مؤخراً‬ بالإضافة إلي أن هناك أخبارًا عن ظهورها الآن في طنطا وتوافد الأقباط عليها لمشاهدة الظهور ومن هنا أصدر‬حنين‬ كتابه الثالث من سلسلة أبحاث عن البدع الأرثوذكسية الذي جاء بعنوان‬بدعة تأليه العذراء وعبادتها في الكنيسة الأرثوذكسية الذي احتوي نصفه علي رد لما كتب ضده من قبل كتاب ومفكرين وقساوسة جاء علي رأسهم القمص مرقس عزيز والقمص متياس منقريوس وجورج حبيب بباوي وعن قضية ظهور السيدة العذراء مريم وتجليها بدئها بسؤال حول ‬متي وكيف دخلت بدعة تأليه العذراء إلي الكنيسة الأرثوذكسية،‬ مشيراً ‬إلي أن الكنيسة القبطية تعامل العذراء نفس معاملة الإله وتقدم لها كل طقوس وممارسات العبادة مثل السجود والبخور والتسابيح والتماجيد والصلوات، ‬مؤكداً ‬أنه لا توجد ممارسة واحدة من ممارسات العبادة تخص بها الكنيسة القبطية المسيح دون العذراء، ‬كما تطلق عليها نفس الألقاب في كل طقوسها.‬

وأرجع ‬حنين ‬السبب الرئيسي لدخول هذه البدعة (‬كما يقول) ‬الكنيسة الأرثوذكسية إلي البابا كيرلس الأول واصفاً ‬إياه بأنه ملقب زورًا بعمود الدين والذي في صراعه ‬مع نسطور ‬بطريرك القسطنطينية حول طبيعة المسيح تمسك بتلقيب ‬العذراء بوالدة الإله وذلك ليحسم الجدل اللاهوتي معه في ذلك الوقت وقنن هذا اللقب في مجمع أفسس المسكوني الثالث عام ‬431 ‬م ووصفه في الصلاة الرسمية التي تسمي بمقدمة قانون الإيمان.‬

ويري‬ حنين ‬أن هذه الصلاة كانت الكارثة التي فتحت سيلاً ‬جارفًا من التسابيح والصلوات التي تقدم للعذراء في الكنيسة.‬

وبرهاناً ‬علي رأيه أشار ‬حنين ‬إلي أن هذا اللقب لم يرد في الكتاب المقدس بعهديه علي الإطلاق، ‬مؤكداً ‬أن اللقب الشائع للعذراء في الكتاب هو ‬أم يسوع ‬أو ‬أم ربي؟!كما نادتها اليصابات نسيبتها.‬

ويجد ‬حنين ‬خطورة ‬هذا اللقب ‬أم الإله ‬في أنه يحمل في طياته التأليه ‬للعذراء مستشهداً* ‬بما قاله الأب متي المسكين في هذا الشأن في كتابه ‬العذراء القديسة مريم - ‬ثيوتوكوس ‬الذي أكد فيه أن هناك أوصافًا للسيدة العذراء خاطئة ومنحرفة بل بعضها يضع المسيح موضع العذراء والعذراء موضع المسيح.‬

ويسرد ‬حنين ‬في فصله الثاني مظاهر تأليه العذراء في الكنيسة الأرثوذكسية التي حصرها في إيقاد البخور للعذراء أثناء القراءات في القداس وهي عبارة عن قراءة لفصول من الكتاب المقدس في بداية صلاة القداس وذلك بالرغم من تشديد الله في حديثه مع موسي علي أن يكون البخور خاصاً ‬به وحده ولعبادته،‬وكذلك تقديم التسبيح والتمجيد والتعظيم للعذراء بالإضافة إلي ‬تقديم الصلوات والتضرعات والتوسلات والطلبات والدعوات لها، ‬مشيراً ‬إلي أن أهم هذه المظاهر تقديم السجود والصوم والنذور لها.‬

واتهم ‬حنين ‬الكنيسة بتلقيب العذراء بألقاب المسيح في صلواتها وطقوسها مثل ‬الشفيعة المؤتمنة ‬والممتلئة نعمة ‬وأصل داود ‬وكذلك نسب الرموز الخاصة بالمسيح لها مثل ‬سلم يعقوب ‬والعليقة ‬والقبة ‬أو خيمة الاجتماع وأخيراً ‬جاء الفصل الثالث بعنوان ‬ظهورات العذراء ومعجزاتها في ضوء الكتاب المقدس ‬الذي أوضح فيه حنين بشكل قاطع أن الشيطان يستطيع أن يظهر علي شكل ملاك أو نور أو قديس أو قديسة (‬مثل العذراء) ‬وكذلك يستطيع أن يصنع المعجزات.‬

مشيراً ‬إلي أن الله لا يرسل القديسين المنتقلين إلي العالم ليرشدوا الناس ولكنه يمتحن شعبه وذلك عن طريق سماحه للشيطان بالظهور في أحلام أو ‬غيرها.. ‬كما أنه يرسل عمل الضلال بواسطة الشيطان للذين يرفضون اتباع الحق.‬

والحقيقة أنني لم أجد أبلغ ‬من مقالة كتبها أحد الإنجيليين ‬يدعي ‬فؤاد يوسف ‬نشرت بمجلة* ‬الإنجيليون* ‬وعلي ما أعتقد أنه كان لا يدري وهو يكتب هذه المقالة أنها ستكون رداً* ‬قاطعاً* ‬علي أحد أكبر المهاجمين للكنيسة الأرثوذكسية الآن وذلك لأنها،* ‬وعن طريق الصدفة البحتة،* ‬احتوت سطور هذه المقالة رداً* ‬علي كل ما جاء في كتاب* ‬حنين* ‬حيث بدأ المقال بسؤال مهم وهو: ‬لماذا صمتت الكنيسة الإنجيلية عن التعليق عن هذه الظاهرة التي اجتذبت الآلاف من المسيحيين والمسلمين الفقراء والأغنياء؟ ظاهرة يتكلم عنها الجميع في الكنائس والمقاهي والنوادي*.‬

وأضاف فؤاد إن الظاهرة لم تقتصر علي مصر فقط وهو أبلغ* ‬رد علي اتهام حنين بأن الكنيسة القبطية تؤله السيدة العذراء وذلك حيث إنه* ‬ذكر أن العذراء ظهرت في بلجيكا عام ‬1932 ‬وإيرلندا ‬2006،‬فيتنام،‬مونيتري ‬2006،‬شالدين ‬2007،* ‬وكلها مناطق لا تتواجد فيها جاليات قبطية وبالتالي فإن ظاهرة ظهور العذراء موجودة في أماكن كثيرة في العالم.‬

وأكد فؤاد عدم وجود رأي إنجيلي واضح يجمع عليه الجميع فلكل مذهب اتجاهه وتفسيره المختلف لهذه الظواهر فالبعض يؤمن بها بل يتوقعها ويطلبها كدليل علي إعانة الله* ‬ودعمه لشعبه والبعض يري أنها إحدي الوسائل التي يستخدمها الله كبديل طبيعي عن تقصير المؤمنين في أداء رسالتهم وشهادتهم وسط المجتمع والبعض الآخر يري أنها امتداد لظواهر الرؤي والأحلام التي ‬يخص بها الله ذاته لبعض الفئات من الباحثين عن الحق وهو بهذا يشير بشكل ‬غير مباشر إلي المعاناة التي يعاني منها الإنجيليون بسبب انقسامهم وبالتالي زيادة عدد طوائفهم وبالتالي استحالة توحدهم في رأي واحد.‬

ويكمل فؤاد بقية الاحتمالات قائلاً: ‬إن البقية الباقية تري أن هذه الظهورات يستخدمها إبليس في تشتيت وبلبلة عامة الناس وهو نفس رأي حنين وفي هذا يرد فؤاد بأبلغ ‬رد علي الإطلاق حيث يؤكد أنه لم يكن اختبار الحضور الإلهي في أي وقت من الأوقات اختبارا متكررا أو نمطيًا، ‬مدللاً ‬علي ذلك بأنه عند حضور اجتماع إنجيلي* ‬يكون منتعشا ويلمس الحاضرون فيه حضور الله القوي يخرج الجميع وقد تعزوا ولهم نفس القناعة أن الله كان في الوسط، ‬مستكملاً: ‬إنه في اجتماع إنجيلي آخر يعرف الحاضرون فيه أن الله قد زارهم عندما تحدث بعض الإظهارات من سقوط للبعض علي الأرض أو بكاء البعض وصراخهم والبعض الآخر قد يضحك ضحكاً ‬هستيرياً ‬وتخرج هذه الجماعة بعد الاجتماع متفقين لأن الروح القدس قد زارتهم.‬

وهنا طرح فؤاد السؤال الذي لم يجرؤ أحد علي سؤاله ألا وهو هل يحق لأي من هذه الجماعات أن ترفض الإعلان الإلهي للمجموعة الأخري بالأسلوب الذي يفهمونه؟*!‬

إنني حقيقة أجد أن هذا سؤال فى ‬غاية الصعوبة بل يضع كل من يشكك في أي شيء يخص الجهة المقابلة له في مأزق حرج.‬

بل إنه لم يقف عند هذا الحد وإنما يكمل قائلاً: ‬ألم يعلن الله عن ذاته للأنبياء بأنواع وطرق مختلفة أغلبها لم يتكرر ولم يتوقعه أحد، ‬مدللاً ‬بأن ظهوره لإبرام ثم يعقوب اختلف عن ظهوره لموسي مؤكداً* ‬تدفق الإعلانات علي فم دواد ثم ظهوره بمجد وسحاب في الهيكل السليمان ثم تتوالي التعاملات الإلهية إلي وقت ظهوره للعذراء مريم ثم يوسف.‬

ويضع فؤاد نهاية هذا التعدد في طرق الظهور في تجلي المسيح علي جبل طبرية عندما ظهر مع موسي وإيليا في تجلٍ ‬رائع للمسيح الذي تغيرت هيئته أمام بطرس ويعقوب ويوحنا الذين صعدوا معه حيث أضاء وجهه كالشمس وصارت ثيابه بيضاء كالنور*.‬

وهنا يطرح فؤاد سؤالاً ‬صريحًا هل ‬يمكن أن يتكرر هذا المشهد في عصرنا الحالي؟ وهل كان المسيح في احتياج للإعلان عن نفسه بطريقة فوق المعتادة؟ وهل بظهور إيليا وموسي بهذه الصورة أراد المسيح أن يقول إنه قادر علي أن يكرر هذا الأمر في كل عصر وكل مكان بإظهار شخصيات نورانية أو تجلي القديسين علي مدي العصور؟ وبهذا الجزء يكون فؤاد قد رد علي حنين في نقطة أن الله لا يرسل القديسين المنتقلين إلي العالم وذلك لأن هناك آخرين* ‬غير المسيح كانوا موجودين علي الجبل معه وهم تلاميذه وبالتالي فإن الخلاصة أن الله يري نفسه بأن طريقة في أي وقت وفي أي مكان وزمان وإذا أنكر أحد شيئًا علي الآخر لابد أن يعممها علي نفسه أولاً* ‬وبهذا يكون فؤاد قد دفع بالكرة في ملعب المشككين بمنتهي الذكاء دون أن يدري*.‬

ويخلص فؤاد في مقاله الذي لم يتعد الثلاث ورقات ولكنها أبلغ ‬من صفحات كتاب إلي أن تدافع الجموع ولهثهم وراء أي حدث أو ظهور ‬غير طبيعي إنما يعلن لنا حقيقة عطش وجوع الشعب واحتياجه للاقتراب من الله.‬

وأكد أن الله لم ولن يعدم وسيلة للإعلان في ذاته ولم يترك نفسه بلا شاهد علي مدي التاريخ، ‬مشيراً ‬إلي أن عدم فهمنا لكثير من الظواهر والأحداث والرؤي لا يعني أنها لم ولن تحدث مضيفاً ‬إن بلادنا تجتاز مرحلة انحناء في العلاقة بين الأديان المختلفة والطوائف والمذاهب المختلفة واحتقان ورفض للآخر أياً ‬كان مذهبه أو دينه، ‬وختم فؤاد رسالته قائلاً: ‬أليس هذا هو الوقت المناسب لتعود الكنيسة لإعلان رسالة الحب والرحمة وقبول حتي الأعداء؟ أليس هذا هو الوقت لتشغل الكنيسة رسالتها الوحيدة التي وهبها الله إياها؟

http://www.rosaonline.net/Daily/News.asp?id=44433
للمزيد من مواضيعي

 






المزيد من مواضيعي
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 25.02.2010, 19:42

Ahmed_Negm

مجموعة مقارنة الأديان

______________

Ahmed_Negm غير موجود

فريق النصرانيات 
الملف الشخصي
التسجيـــــل: 20.11.2009
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 680  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.09.2012 (20:17)
تم شكره 5 مرة في 5 مشاركة
افتراضي


معجزة تفطس من الضحك عن ظهور العذراء و اعتراف صريح من قس أرثوذكسى أن الكنائس الأرثوذكسية تصلى للعذراء و ليس لله






المزيد من مواضيعي
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 15.09.2011, 13:03

memo_333555

عضو

______________

memo_333555 غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 20.05.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 47  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
16.09.2011 (00:17)
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي


يضحك ضحك هستيرى ويقع على الأرض لما الروح القدس تزوره....مسخرة يا جدعان




رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
الأرثوذكسية, المسيح, العذراء, العقيدة, تأليه, تدمير, بدعة, دليل, يواصل


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
u tube :مناظرة القمص بسيط مع د حنين حول بدعة الرهبنة بالكنيسة الارثوذكسيه كلمة سواء قسم المناظرات 2 26.09.2013 10:37
د. حنين عبد المسيح يواصل تدمير العقيدة الأرثوذكسية - بدعة تأليه العذراء Ahmed_Negm القسم النصراني العام 1 25.02.2010 19:42
م. فاضل يواصل تدمير زكريا بطرس على قناة الناس - الرد على شبهة تحريف القرآن Ahmed_Negm إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول القرآن الكريم 3 25.02.2010 19:15
د. حنين عبد المسيح يدمر العقيدة الأرثوذكسية فى موضوع عبادة العذراء فى مناظرة رائعة Ahmed_Negm كشف أكاذيب المنصرين و المواقع التنصيرية 4 08.01.2010 12:49
دليل الردود على خرافة ظهور العذراء وفضيحة الكنيسة .. Eng.Con كشف أكاذيب المنصرين و المواقع التنصيرية 0 26.12.2009 17:57



لوّن صفحتك :