الحوار الإسلامي / المسيحي يُمنع نقل المناظرات التي تمت في منتديات النصارى إلا بموافقة الإدارة عليها.

آخر 20 مشاركات
نصراني مش عارف يصلي لمين !؟ و القس يجيب خطأ (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورة الأنعام : الشيخ القارئ صالح الأنصاري (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهة (جئتكم بالذبح) (الكاتـب : د/ عبد الرحمن - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          مشهد من جبال مكة : إبل ترعى وسط مروج أم القرى الخضراء (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          فيه يحل كل ملء اللاهوت جسديا بين الحقيقة و الوهم (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          The strongest prophecy confirms the survival of Christ from crucifixion and death (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          أقوى دليل على الشبيه و نجاة المسيح من القتل و الصلب ( جديد ) !!! (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          The Mihrab' s Guests [ 23 ] (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة المائدة كاملة : القارىء إسلام صبحي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ما سرّ ظهور المروج الخضراء في مكة ؟ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة تروي القلوب العطشى (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Let's Pray Like Jesus PBUH (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة شجية عطرة ندية لسورة الملك : الشيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة من سورة غافر : الشيخ القارئ محمد عبادة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          كأن حملا أزيح عن كاهلي : قصة إسلام أخ بريطاني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Qué culpa tienen los moriscos ? (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          النّصارى و نقضهم للمعاهدات خلال الحروب (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Victimes de l'Eglise : l'impossible réparation (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 16.09.2012, 04:33

انسان بيحب

عضو

______________

انسان بيحب غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 16.09.2012
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 7  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
19.12.2012 (20:25)
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي الى كل المسيحيين : هل العدل يناقض الرحمة ؟


سؤال بسيط يبنى المسيحيين عقيدتهم عليه

وهو ان البشر ورثوا الخطيئة من ادم لان الله عادل ورحيم ولو رحم ادم لتعارض ذلك مع عدله

والسؤال الملح جدا والذي سيترتب عليه صحة او خطا العقيدة

هل العدل يناقض الرحمة ؟

اتمنى الاجابة
للمزيد من مواضيعي

 






رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا انسان بيحب على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 18.09.2012, 00:11
صور زهراء الرمزية

زهراء

مديرة المنتدى

______________

زهراء غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 02.05.2009
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 5.354  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
18.07.2015 (21:56)
تم شكره 463 مرة في 275 مشاركة
افتراضي


ناقشتهم هناك فتهربوا وقاموا بحظركم بحجة إضاعة الوقت..
فكيف تجدون رداً منهم هنا..!
لكن ننتظر الرد منهم ...فلعل وعسى..

وبخصوص توارث الخطيئة في العقيدة المسيحية فأين العدل فيها..وأين العدل في عقيدة الفداء وفي صلب المسيح!
هذه العقيدة لا نراها إلا ظلم كبير لجميع البشر..!
وما كان الله أن يحمل خلقه أوزار من جاءوا قبلهم..
ووفق هذا المبدأ (مبدأ توارث الخطيئة) سيرث الإنسان خطيئة جميع البشر الذين جاءوا بعد آدم عليه السلام وليست خطيئة آدم فحسب !
ووفقاً لهذا المبدأ أيضاً فإنه ينبغي على الإنسان أن يراقب الناس جميعاً كي لا يقعوا في الخطأ حتى لا يحاسب عليها هو أيضاً..!
عقيدة تخالف العقل والمنطق فعلاً !!!!







توقيع زهراء
مَـا خـَابَتْ قُـلُـوْب أَوْدَعَـتْ الْـبـَارِي أَمـَانِيـْهَـا


رد باقتباس
الأعضاء الذين شكروا زهراء على المشاركة :
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 19.09.2012, 09:10

انسان بيحب

عضو

______________

انسان بيحب غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 16.09.2012
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 7  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
19.12.2012 (20:25)
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي


فعلا اختي الفاضلة حاورتهم هناك فطردوني بحجة اضاعة الوقت





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 19.09.2012, 17:02
صور إبراهيم قندلفت (يحيى أبو صبيح الإلياسي) الرمزية

عضو شرف المنتدى

______________

إبراهيم قندلفت (يحيى أبو صبيح الإلياسي) غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 16.03.2012
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 358  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
09.07.2014 (19:53)
تم شكره 214 مرة في 115 مشاركة
افتراضي


اقتباس
 اعرض المشاركة المشاركة الأصلية كتبها زهراء
ناقشتهم هناك فتهربوا وقاموا بحظركم بحجة إضاعة الوقت..
فكيف تجدون رداً منهم هنا..!
لكن ننتظر الرد منهم ...فلعل وعسى..

وبخصوص توارث الخطيئة في العقيدة المسيحية فأين العدل فيها..وأين العدل في عقيدة الفداء وفي صلب المسيح!
هذه العقيدة لا نراها إلا ظلم كبير لجميع البشر..!
وما كان الله أن يحمل خلقه أوزار من جاءوا قبلهم..
ووفق هذا المبدأ (مبدأ توارث الخطيئة) سيرث الإنسان خطيئة جميع البشر الذين جاءوا بعد آدم عليه السلام وليست خطيئة آدم فحسب !
ووفقاً لهذا المبدأ أيضاً فإنه ينبغي على الإنسان أن يراقب الناس جميعاً كي لا يقعوا في الخطأ حتى لا يحاسب عليها هو أيضاً..!
عقيدة تخالف العقل والمنطق فعلاً !!!!

لذلك أوصى شيخ المبشرين بإلغاء العقل:

18 فلا يَخدَعْ أحدٌ مِنكُم نَفسَهُ. مَنْ كانَ مِنكُم يَعتَقِدُ أنَّهُ رَجُلٌ حكيمٌ بِمقاييسِ هذِهِ الدُّنيا، فلْيكُنْ أحمَقَ لِيَصيرَ في الحقيقَةِ حكيمًا،
من رسالة *بولس* الأولى إلى أهل قورنتوس الفصل 3 ــ (الترجمة المشتركة (GNA))







توقيع إبراهيم قندلفت (يحيى أبو صبيح الإلياسي)
18 فلا يَخدَعْ أحدٌ مِنكُم نَفسَهُ. مَنْ كانَ مِنكُم يَعتَقِدُ أنَّهُ رَجُلٌ حكيمٌ بِمقاييسِ هذِهِ الدُّنيا، فلْيكُنْ أحمَقَ لِيَصيرَ في الحقيقَةِ حكيمًا،
من رسالة *بولس* الأولى إلى أهل قورنتوس الفصل 3 ــ (الترجمة المشتركة (GNA))


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :5  (رابط المشاركة)
قديم 29.09.2012, 10:50
صور فارس التوحيد الرمزية

فارس التوحيد

عضو

______________

فارس التوحيد غير موجود

طالب 
الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.09.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 138  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
17.07.2015 (09:21)
تم شكره 14 مرة في 11 مشاركة
افتراضي


لنر حكم القرآن في هذا الأمر:
قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَبْغِي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلا عَلَيْهَا وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (الأنعام:164)

مَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولا (الإسراء:15)

تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَا كَسَبْتُمْ وَلا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ (البقرة:134)


لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (البقرة:186)

و هذا تفسير الآية السابقة(تفسير الجلالين):
- (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها) أي ما تسعه قدرتها (لها ما كسبت) من الخير أي ثوابه (وعليها ما اكتسبت) من الشر أي وزره ولا يؤاخذ أحد بذنب أحد ولا بما لم يكسبه مما وسوست به نفسه ، قولوا (ربنا لا تؤاخذنا) بالعقاب (إن نسينا أو أخطأنا) تركنا الصواب لا عن عمد كما آخذت به من قبلنا وقد رفع الله ذلك عن هذه الأمة كما ورد في الحديث فسؤاله اعتراف بنعمة الله (ربنا ولا تحمل علينا إصرا) أمرا يثقل علينا حمله (كما حملته على الذين من قبلنا) أي بني إسرائيل من قتل النفس في التوبة وإخراج ربع المال في الزكاة وقرض موضع النجاسة (ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة) قوة (لنا به) من التكاليف والبلاء (واعف عنا) امح ذنوبنا (واغفر لنا وارحمنا) في الرحمة زيادة على المغفرة (أنت مولانا) سيدنا ومتولي أمورنا (فانصرنا على القوم الكافرين) بإقامة الحجة والغلبة في قتالهم فإن من شأن المولى أن ينصر مواليه على الأعداء ، وفي الحديث "لما نزلت هذا الآية فقرأها صلى الله عليه وسلم قيل له عقب كل كلمة قد فعلت"

هذه هي عدالة الإسلام...أدعو أولي الألباب من النصارى إلى التفكر في الآيات السابقة و الإنصات إلى كلام الحق فذلك و الله خير...
لن أقول من الافضل في هذا المجال:الإسلام أو المسيحية و إن لم يكن هناك مجال للمقارنة
لأن صاحب الفطرة السليمة سيعرف الجواب فوراً







توقيع فارس التوحيد
لا إله إلا الله محمد رسول الله

الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله
الله أكبر الله أكبر و لله الحمد


رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
المسيحيين, الرحمة, العين, يناقض


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
التوفيق بين العدل و الرحمة والغباء العظيم ..(رحلة لتقصى الحقائق) ابن النعمان القسم النصراني العام 11 13.04.2014 14:45
كيف تصوم العين بن الإسلام رمضان و عيد الفطر 3 01.08.2012 20:16
اين العدل فى صلب المسيح !!!؟؟ ابو حمزة التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 3 14.07.2010 02:03



لوّن صفحتك :