القسم الإسلامي العام يجب تحري الدقة والبعد عن الأحاديث الضعيفة والموضوعة

آخر 20 مشاركات
تلاوة تستطيب بها الروح (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          نشكر الانجيل (الكاتـب : مؤمن ابراهيم داود - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة الحاقّة كاملةً : الشّيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة آسرة لسورة التغابن (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          وأَنجینا موسىٰ ومن مَّعهُۥۤ أجمعین (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          L'exode : mythe ou réalité (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Midian : sur les routes de l'Exode (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الإعجاز في قوله تعالى : فَأَتْبَعُوهُم مُّشْرِقِينَ (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شواهد على حادثة الخروج : بقايا مركبات جيش فرعون (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رحلة إلى قلب مدين / مديان (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          رحلة إلى جبل الشّريعة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الخروج : حقيقة أم أسطورة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Le pape dit que son médicament préféré pour les blessures est la téquila (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أجمل وأروع فجريات عام 1443هـ للشيخ القارئ عبدالله الجهني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ضياع الإنجيل الأصلى ... إنجيل المسيح (الكاتـب : رمضان الخضرى - )           »          سورة طه كاملةً : القارئ إسلام صبحي (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          بابا الفاتيكان يفضل خمرة التكيلا كعلاج من الأسقام ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          التسونامي قادم : الإسلام العظيم أسرع الدّيانات إنتشاراً في العالم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          شبهة حول إلقاء موسى عليه السّلام الألواح (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دفع شبهة : أجسام طائرة بالقرآن (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )

واعلموا أن فيكم رسول الله

القسم الإسلامي العام


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 06.12.2010, 14:58

زهرة المودة

عضو

______________

زهرة المودة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.02.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.217  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.08.2013 (19:11)
تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة
افتراضي واعلموا أن فيكم رسول الله


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

أيها الأخوة أردت أن نبدأ معا سلسلة من سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم مكتوبة لمن لم تتسنى له الفرصة أن يقرأها أو يدرسها،وأحب أن أوضح سبب اختيار العنوان{
واعلموا أن فيكم رسول الله}أن كثيرا من الناس يعرفون السيرة ولم تغير من حياتهم شيئا،لأنهم سمعوها على أنها سيرة مثالية لا تعني لهم أكثر من مشاعر الفخر والاعتزاز بماض قد انتهى،والله يقول{فيكم} هذا يعني أن رسول الله معنا في كل زمان ومكان بأخلاقه وسنته ونصرته لله وتضحياته.......ويقول الله{رسول الله}لأن الأشخاص يموتون والرسالة لا تموت.
لذلك هدفنا من السيرة استخلاص الدروس منها وربطها بواقعنا الحالي،لأن الله جمع له في حياته كل ما يحتاجه إنسان في دقائق حياته ليوم القيامة، وهو الإنسان الوحيد الذي جعله الله هكذا، فجرب الحياة غنيا وفقيرا،أعزب ومتزوج، حاكم ومحكوم، مبتلى صابر وذو نعمة شاكر، أب حنون،وصديق وفي،وزوج مخلص،وقائد ناجح وعابد قمة العبودية لله......والله تعالى يقول:{لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا}.وأغلب الشباب بهذا العصر يعانون من فكرة عدم فهم حقيقة الدين، فالبعض يظنه يقتصر على الصلاة والصيام،والبعض يظن أنه يقتصر على الأخلاق،والبعض تتشوه صورة الدين في مخيلته لأنه يأخذه عن بعض الذين يظنهم متدينين،فلا سبيل لفهم الدين الا بسيرة حامل هذا الدين،ونحن الآن بحاجة ماسة لقدوة عظيمة حقيقية لا يمكن أن تنكسر صورتها في أعيننا فنصاب بالإحباط في زمن سقطت فيه القدوات، ومن غير القدوة فإن الانزلاق سهل جدا.فبدراسة السيرة ماذا نستفيد:

1.نرى كم ضحى الحبيب واعلموا فيكم رسول الله لأجلنا فنحبه وإن أحببناه اقتدينا به وإن اقتدينا به نجحنا في حياتنا.
2.نجعل رسول الله واعلموا فيكم رسول الله في كل موقف يمر معنا،فنستنتج من خلال دراسة السيرة ماذا كان يفعل لو كان مكاني فلا نحتار ولا تضيعنا الآراء المشتتة.3.المرء يحشر مع من أحب وبحبك له تحشر معه
4. نتعلم منه كيف غير مجرى العالم الذي كان يغرق بضياع الأفكار والأخلاق
5.أعمالك قد تدخلك الجنة لكن لن تدخل الفردوس الأعلى الا بحب النبي صلى الله عليه وسلم.
عندما يصبح المصطفى واعلموا فيكم رسول الله قدوتك مهما انهارت الدنيا وضاعت الأخلاق ستبقى واقف على قدميك ولو وحدك ومعك الله.
وبكل حلقة نلخص الدروس العملية ونحاول ترجتمتها لواقع ،وللتفاعل في نهاية كل حلقة أرجو من الأخوة أن يكتب كل منا ماذا غيرت في حياته من فكرة أو عمل أو نية فيشجع بعضنا البعض.
للمزيد من مواضيعي

 








توقيع زهرة المودة


رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 06.12.2010, 15:10

زهرة المودة

عضو

______________

زهرة المودة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.02.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.217  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.08.2013 (19:11)
تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة
افتراضي


الحلقة الأولى:
كلمة تقال كثيرا للمشهورين:
لا تظهر كثيرا فتحترق،إلا النبي صلى الله عليه وسلم كلما احتككت به اكتشفت روعته وأحببته أكثر، وهو من يطلب منا الاحتكاك به:{خذوا عني مناسككم}.
وللنبي شهادة من ألد أعدائه من هرقل ملك الروم:سأل هرقل أبا سفيان قبل إسلامه عن النبي فدار الحوار التالي:
هرقل:فكيف نسبه فيكم؟؟؟؟أبو سفيان:هو فينا ذو نسب..هرقل:فهل يغدر؟؟أبو سفيان:لا..هرقل:فهل يكذب؟؟أبو سفيان:لا....هرفل:فهل أصحابه يزيدون أم ينقصون؟؟أبو سفيان:بل يزيدون...هرقل:فبماذا يأمرهم؟؟أبو سفيان:بالصلاة والصدق والعفاف وصلة الرحم..فرد الملك هرقل:إن كان الرجل كما تقول فسيملك موضع قدمي هذه!!!


طفل سأل أباه:يا أبت لماذا كلما قلنا نشهد أن لا إله إلا الله نقول بعدها و نشهد أن محمد رسول الله ؟؟فقال الأب: يا بني لأنه لم يصلح أحد في الأرض كما أصلح محمد صلى الله عليه وسلم.


فترة ما قبل النبي
:
يحكي المفكر الانكليزي ويلز عن حالة العالم وقتها:
{
لم يشهد العالم فترة أظلم ولا أسوأ من القرن السادس الميلادي،أوربا كانت أشبه بجثة رجل ضخم مات والجثة متعفنة،كان العالم كرامي مشلول غير قادر على الحركة حتى ظهر محمد نبي المسلمين}.وهنا نسأل أيهما أسوأ؟؟وقتنا أم وقت النبي ؟؟ النبي بدأ من الصفروحده وبعد 20 عام فقط غير وجه الأرض، ونحن عندنا مئه أساس نبدأ عليه،لذلك ما ينبغي أن نيأس أبدا.


فالدرس الاول:لا لليأس فالأمل كبير بنهضة بلادنا.
أما وضع الجزيرة حينها:
ا
عتداء على القبائل وقطع طريق ،لا أمان لا راحة،حتى كانوا يقولون شعر فخرا بذلك:
ونعتدي على بكر أخانا..........إن لم نجد إلا أخانا
...........ومن لا يظلم الناس يظلم...................


كان وأد البنات منتشر بشدة حتى أن الأب كان أحيانا ينتظر حتى تبلغ الفتاة ستة سنوات لتكون أوعى ويقول لأمها زينيها حتى آخذها إلى عمها وكان قد حفر لها حفرة،ثم يذهب بها ويقول لها انظري،فيرميها بالحفرة ويدفنها بكل قسوة،حتى أنهم بعد الإسلام كانوا كلما تذكروا ما فعلوا بكوا بكاءا شديدا،فنقول لكل فتاة لا تعرف شيء عن النبي عليه الصلاة والسلام يكفيك هذا الموقف تخيلي أنك كنت في ذلك الزمان بدون محمد صلى الله عليه وسلم الذي كرم المرأة وكان يقول للصحابة قبل وفاته:أوصيكم بالنساء خيرا{
والآن يتجرأ البعض على القول أن الإسلام أنقص من قدر المرأة! بل لم يكرمها أحد إلا الإسلام}.
يتبع





رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 06.12.2010, 16:42

زهرة المودة

عضو

______________

زهرة المودة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.02.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.217  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.08.2013 (19:11)
تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة
افتراضي


تابع

كان في الكعبة 360 صنم وفق اتفاقيات اقتصادية مع قريش،مع أن قريش لا تعبدها كلها لكن لمصالح تجارتها،وهذه الفكرة من تدبير الشيطان،لأن فطرة الإنسان ترفض عبادة هذه الأصنام ولكن عندما يقول لك:ومصالحك وتجارتك وأموالك.....عندها يترك الإنسان الحق حتى لو رآه حقا.رأى أبو جهل النبي صلى الله عليه وسلم فقال له:يا محمد تدعي أنك نبي! لو أعلم أنك صادق لأتبعتك،لكنك كاذب.فمشى النبي، فقال أبو جهل لرجل بجواره:إني أعلم أنه صادق،لكننا وبني عبد المطلب فرسي رهان،أفإن قالوا من عندنا نبي أنى لنا هذه...
فالدرس الثاني:إياك أن تجعل الحق رخيص في نظرك حتى لو تعارض مع مصالحك الشخصية،فمثلا إياك والغش في الامتحان حتى لو غش الجميع .
والنبي صلى الله عليه وسلم ركز خلال الدعوة كما سنرى على نقطة هامة هي الحرية عند العرب،فالجزيرة العربية لم يسبق لها أن احتلت من قبل أحد،أي أن العربي لا يعرف طعم الذل،وهذا ما سيساعد النبي على صناعة نهضة في هذه البلاد فيما بعد..
وهنا الدرس الثالث:لا نهضة بدون تقدير للذات وبدون عزة،فارفع رأسك فأنت مسلم،وعلم أولادك الحرية والعزة.
ومن السيرة موقف يعلمنا كيف نربي الأطفال على العزة إن كنا نريد نهضة لبلادنا:كان النبي
في مجلس وطلب ماء فجلبوا له ماء وأراد أن يضيف القوم ،ومن السنة أن يبدأ باليمين،فإذا بطفل لم يبلغ 10سنوات على يمينه،فقال له:أتأذن لي أن أبدأ بالكبار؟{أما نحن قد نعتبره غير موجود أصلا}فأجاب الطفل الذي تربى على الحرية:لا والله لا أترك نصيبي منك لأحد.

ومن حياة الصحابة رضوان الله عليهم موقف جميل: كان الأطفال يهربون لما يروا عمر بن الخطاب لما اشتهر بقوته،فمرة هرب كل الأطفال إلا طفلا هو عبد الله بن الزبير بن أسماء بنت أبي بكر فقال عمر:لما لم تهرب؟،فقال عبد الله:الطريق ليس ضيق لأوسعه لك ولم أخطئ لأهرب،فقال عمر:هذا سيكون له شأنا كبيرا.

أما اسم النبي صلى الله عليه وسلم:
فقد سماه جده محمدا، وكان اسما غير معروف عند العرب فلما سئل عن السبب،كأن الله أنطقه بالإجابة:أحببت أن يحمد في الأرض من أهل الأرض ويحمد في السماء من أهل السماء.
فمحمدا يعني أن الناس يحمدونه بسبب أفعاله الجميلة ،ومن أسمائه أحمد:يعني هو أكثر الناس حمدا لله،ونرى أن اسمه ورد في الإنجيل أحمد فلماذا؟؟؟؟لأنه يحمد الله أولا ثم يحمده الناس...

كما أن الله سبحانه يحب أن يختم لنا كل الأعمال بالحمد فيوم دخول الجنة إن شاء الله ستكون آخر كلمة{وقيل الحمد لله رب العالمين}،وكذلك أحب الله سبحانه أن يختم أسماء أنبيائه باسم مشتق من الحمد..
واسم محمد يعبر عن نفسية هادئة لصاحبه،فنفسية الحامد كلها ثقة بالله وهدوء لا تعرف التشنج والعصبية.
فالدرس الرابع:نفسية صانع النهضة كلها طمأنينة وهدوء دون توتر.
فلا داعي للتعصيب أمام خطأ يرتكبه أحد أمامك في الدين بل عليك حله بهدوء ودون تشنج






آخر تعديل بواسطة راجية الاجابة من القيوم بتاريخ 07.12.2010 الساعة 02:22 .
رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :4  (رابط المشاركة)
قديم 07.12.2010, 13:11

زهرة المودة

عضو

______________

زهرة المودة غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 08.02.2010
الجــــنـــــس: أنثى
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 1.217  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
28.08.2013 (19:11)
تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة
افتراضي


نهاية الحلقة الأولى:

اسم النبي صلى الله عليه وسلم بالكامل:

محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر{وفهر هو أبو قريش}من سلالة اسماعيل بن ابراهيم عليهما السلام.

إذا فالنبي صلى الله عليه وسلم من عائلة عريقة مختصة بإطعام وسقاية الحجاج،لكنها ليست عائلة غنية أما العائلة الغنية حينئذ فهي بنو أمية،التي عاشت لنفسها ولم تقدم شيء أما عائلة النبي صلى الله عليه و سلم خدمت الناس.

فالدرس الخامس:إن كنت تنتمي لعائلة محترمة وغير غنية فافتخر بذلك لأن النبي كان مثلك ولا تتنازل عن الحق مهما كان سعيا وراء أموال رخيصة،ونقول لأصحاب العائلات الغنية لا تعيشوا لأنفسكم كبني أمية فلا تكون لكم أية قيمة في المجتمع.

ونرى أن النبي صلى الله عليه وسلم له صلة بأغلب البلاد العربية فلقد ولد بالسعودية،وهو من سلالة اسماعيل بن هاجر المصرية،وأخواله من الحجاز.
ولقد خرج من بطن أمه وهي حامل به نور يصل إلى أرض الشام.
وقبل ولادة النبي صلى الله عليه و سلم ب 50 يوم حدثت حادثة الفيل التي نعرفها جميعا، وأما الحكمة من ذلك ،أن هذه الحادثة ستحصل أمام الكفار فسيحكونها لأطفالهم الذين سيأتون بعدها ومنهم النبي صلى الله عليه وسلم كما هي لأنهم رأوها وطبعا لن يقولوا أن الأصنام هي التي أرسلت الطيور الأبابيل لأن هذا غير ممكن، ولما يسمع الطفل القصة كما حدثت ويفكر بقدرة من فعل ذلك سيعود لفطرته بأنه لا يمكن أن تكون الحجارة ألهة،وهذا من تهيئة الله سبحانه للجو الذي سيأتي فيه النبي،ولذلك سنجد أن النبي حتى قبل الإسلام ما عبد صنما أبدا لأن عقله يرفض هذا،فلما عمل بالتجارة قبل الإسلام قال له تاجر أثناء العمل:أتقسم باللات والعزة؟فقال النبي:ما عبدتهما حتى أقسم بهما!!
فالدرس السادس:يقول علماء النفس أن الحقائق تستقر في عقل الطفل حتى 6 سنوات، لذلك علينا التركيز على هذه الفترة عند الأطفال وعدم التغافل عنها.
وكما رأينا أن الوضع الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم كان بمنتهى الصعوبات،والضلالات،ونجد أن أعظم إنسان جاء في أصعب وقت مر بالبشرية.





رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
واعلموا, الله, رسول, فيكم


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
أسألكم الدعاء لابنتي بالشفاء ... بارك الله فيكم ابوحازم السلفي قسم الحوار العام 19 28.06.2010 14:23



لوّن صفحتك :