آخر 20 مشاركات
Les invités du Mihrab [3] (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          القس روفائيل حبيب يشهد بنبوة الرسول الخاتم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Eine rose und eine Erzählung (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Les invités du Mihrab [ 2 ] (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          دفع شبهة : نبي يقتل الأسرى (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          كاثوليكي العقيدة ، مُحَمّدِي الإلهام (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          بركة القديس سيدهم بشاي معكم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تلاوة مباركة من سور الزمر ، الماعون و القارعة : الشيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة الروم كاملة : الشيخ القارئ بندر بليلة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سورة طه : الشيخ القارئ محمد سمير مجاهد (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أريد الطلاق ولكن الكنيسة تمنعني ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أريد الطلاق ولكن الكنيسة تمنعني ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          AL-MARIZ : Islam 's last refuge (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مساجد أوروبا التي حُوّلت إلى كنائس (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ساعات بعد حلولهم بالدوحة المئات يعتنقون الإسلام (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          إِنَّكَ لَا تَهۡدِي مَنۡ أَحۡبَبۡتَ : الشيخ محمد العديني (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          ٱلذِينَ تَتوَفَىٰهُمُ ٱلملَٰئِكَةُ طَيّبِين (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الشيخ القارئ عبد الله الجهني يترنم من القصيم (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          طفلان مع أربعة كبار في مواجهة نهائية بين العقلانية واللاّعقلانية (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الكذب المقدس و كشف المستور في النور (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 10.08.2021, 00:32
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 11.900  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
26.11.2022 (21:20)
تم شكره 2.888 مرة في 2.101 مشاركة
فكرة الربّ القدّوس أرحم من المرأة بولدها


الربّ القدّوس أرحم المرأة بولدها





اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،،





نقرأ من صحيح الحديث النبويّ الشّريف :


قَدِمَ علَى النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم سَبْيٌ، فَإِذَا امْرَأَةٌ مِنَ السَّبْيِ قدْ تَحْلُبُ ثَدْيَهَا تَسْقِي، إذَا وجَدَتْ صَبِيًّا في السَّبْيِ أخَذَتْهُ، فألْصَقَتْهُ ببَطْنِهَا وأَرْضَعَتْهُ، فَقَالَ لَنَا النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: أتُرَوْنَ هذِه طَارِحَةً ولَدَهَا في النَّارِ؟ قُلْنَا: لَا، وهي تَقْدِرُ علَى ألَّا تَطْرَحَهُ، فَقَالَ: لَلَّهُ أرْحَمُ بعِبَادِهِ مِن هذِه بوَلَدِهَا.

الراوي : عمر بن الخطاب | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 5999 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]


شرحه :

اللهُ عَزَّ وجَلَّ واسِعُ الرَّحمةِ، جَزيلُ العَطاءِ لِمَن آمَنَ وعَمِلَ صالِحًا، فمهْما بَلَغتْ ذُنوبُ العَبدِ وكَثُرتْ خَطاياهُ، ثمَّ تابَ وأنابَ إلى اللهِ؛ تابَ اللهُ عليه، وقَبِلَه وأجْزَلَ له المَثوبةَ.

وفي هذا الحَديثِ تقريبٌ من رَسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم لِسَعةِ رَحمةِ اللهِ عزَّ وجَلَّ، فيُخبِرُ عُمرُ بنُ الخطَّابِ رضِيَ اللهُ عنه أنَّه قَدِمَ على النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم سَبْيٌ، أي: عبيدٌ، وهم أسرى الحَربِ، قيلَ: هم أسْرَى هَوازِنَ، فإذا امرأةٌ مِن السَّبيِ فقَدَتْ صَبيَّها وتَضرَّرت باجتماعِ اللَّبنِ في ثَدْيِها، «قدْ تَحلُبُ ثَدْيَها»، وفي نسخةٍ مِن الصَّحيحِ: «تَحلَّبَ ثَدْيُها»، أي: سال اللَّبَنُ مِن ثَدْيِها، تَسْقي به الصِّبيانَ، وفي أثناءِ سَعْيِها وجَدَتِ ابنَها بِعَينِه، فأخذَتْه فألْصقَتْه ببَطنِها وأَرضعَتْه. فوظَّف رَسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم هذا المشهَدَ ليُبَيِّنَ للحاضِرينَ سَعةَ رحمةِ اللهِ عزَّ وجَلَّ، وذلك بأن سألهم: أتَظُنُّون أنَّ هذه المرأةَ راميةٌ ولَدَها هذا في النَّارِ مُختارةً وهي تَقدِرُ على ألَّا تَرمِيَه فيها؟ فأجاب الحاضِرون: لا تَطرَحُه في النَّارِ طائعةً أبدًا، فقال صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: لَلَّهُ أرحَمُ بعبادِه -أي: المؤمِنين- مِن هذه المرأةِ بوَلَدِها.

وفي الحَديثِ: ضَرْبُ المثَلِ بما يُدرَكُ بالحواسِّ لِمَا لا يُدرَكُ بها؛ لتَحصيلِ مَعرفةِ الشَّيءِ على وجْهِه، وإن كان الذي ضُرِبَ له المثَلُ لا يحاطُ بحقيقتِه.
للمزيد من مواضيعي

 








توقيع * إسلامي عزّي *



لوقا 3:8 ترجمة سميث وفاندايك


وَيُوَنَّا امْرَأَةُ خُوزِي وَكِيلِ هِيرُودُسَ وَسُوسَنَّةُ وَأُخَرُ كَثِيرَاتٌ كُنَّ يَخْدِمْنَهُ
مِنْ أَمْوَالِهِنَّ.


****

أنقر(ي) فضلاً على الصّورة أدناه :



سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
الحمدُ لله حمداً حمداً ،
الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .



رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :2  (رابط المشاركة)
قديم 16.08.2022, 00:46
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 11.900  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
26.11.2022 (21:20)
تم شكره 2.888 مرة في 2.101 مشاركة
افتراضي


مقطع من بين أجمل ما قيل في رحمة الربّ العليّ :








رد باقتباس
   
  رقم المشاركة :3  (رابط المشاركة)
قديم 16.08.2022, 00:46
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 11.900  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
26.11.2022 (21:20)
تم شكره 2.888 مرة في 2.101 مشاركة
افتراضي


مقطع من بين أجمل ما قيل في رحمة الربّ العليّ :








رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
مريم, المرأة, الربط, القدّوس, بولدها


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
العذراء مريم زوجة الربّ * إسلامي عزّي * التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 12 23.02.2016 02:42
اتخذوا السيدة مريم إله مع الله !! عبادة مريم في المسيحية زهراء التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 32 25.12.2014 10:42
أيهما أكثر ظلماً المرأة المسلمه أم المرأة المسيحيه الفارة إلى الله تعالى رد الافتراءات حول المرأة في الإسلام 3 04.09.2010 01:21
هل اخطأ القرآن لانه قال ان النصارى تعبد مريم ؟نعم تعبدون مريم يانصارى_ بالأدلـــــــــــــــــة والمراجع حجة الاسلام إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول القرآن الكريم 4 03.09.2010 01:29
المرأة فى المسيحية و كتابها المقدس و كيف أنصف الإسلام المرأة - الدكتور منقذ السقار Ahmed_Negm المرأة فى النصرانية 2 22.06.2010 22:03



لوّن صفحتك :