آخر 20 مشاركات
بن مريم الذى رفع ويسوع الذى صلب (الكاتـب : كرم عثمان - )           »          أقوى نبؤة تؤكد نجاة المسيح من القتل و الصلب ( جديد ) !!! (الكاتـب : الشهاب الثاقب - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          دقة اللفظ القرأني في قصة نجاة المسيح من الصلب و القتل (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          إلوهية المؤمنين صريحة عن إلوهية يسوع في كتابكم يا نصارى (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          يسوع جاء ليموت الناس عن الله و لا يرجعون إليه على حسب الكتاب المقدس (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          الغريب هذه المرة أن الكتاب المقدس يشهد على نفسه بالتحريف (الكاتـب : الشهاب الثاقب - )           »          9 shocking facts from the Holy Quran ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          الترجمة المشتركة تحت نيران صديقة ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          العشق الممنوع ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          Les enfants du silence ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          كتب ومؤلفات الأستاذ/ أكرم حسن مرسي في ردالشبهات عن الإسلام (الكاتـب : اكرم حسن - )           »          حدود مقدسة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          قيامة المصلوب أكبر خدعة عاشها المسيحيون ! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          يا ريتني كنت الناسوت!! (الكاتـب : ابن النعمان - )           »          الحالات التي تبيح النصرانية فيها الكذب (الكاتـب : كلمة سواء - آخر مشاركة : د/مسلمة - )           »          الكذب .. السر الثامن من اسرار الكنيسة (الكاتـب : كلمة سواء - آخر مشاركة : جادي - )           »          سلسلة أكاذيب_يسوع_كلمة السر _يهوذا_1 (الكاتـب : النسر المصرى - )           »          يسوع ليس هو المقصود ببشارة سفر التثنية !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          إنه محمد : إرهاصات الهجرة (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          اسم الله : الستّير (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )

من فمك أدينك : بأي معنى يسوع وأبوه هما واحد ؟‏؟؟

التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 28.05.2019, 10:40
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * موجود الآن

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 9.514  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
26.06.2019 (02:32)
تم شكره 2.766 مرة في 1.985 مشاركة
سؤال من فمك أدينك : بأي معنى يسوع وأبوه هما واحد ؟‏؟؟


أدينك معنى يسوع وأبوه واحد ؟‏؟؟



اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،،،




نبذة مختصرة عن شهود يهوه :

نحن اشخاص من مئات الخلفيات العرقية واللغوية،‏ لكن ما يوحدنا هو اهدافنا المشتركة.‏ فبالدرجة الاولى،‏ نريد ان نكرم يهوه‏،‏ إله الكتاب المقدس وخالق كل الاشياء.‏ كما اننا نسعى جاهدين للتمثل بيسوع المسيح،‏ ونفتخر بأن ندعى مسيحيين‏.‏ وكل واحد منا يصرف بانتظام مقدارا من الوقت في مساعدة الناس للتعلم عن الكتاب المقدس وملكوت الله‏.‏ وبما اننا نشهد،‏ اي نتكلم،‏ عن يهوه الله وملكوته،‏ فنحن نُعرف بالاسم ‏«شهود يهوه»‏‏.


جوابهم عن سؤال :

بأي معنى يسوع وأبوه هما واحد ؟‏


قال يسوع:‏ «انا والآب واحد».‏ (‏يوحنا ١٠:‏٣٠‏)‏ يستشهد بعض الاشخاص بهذه الآية ليبرهنوا ان يسوع وأباه هما اثنان من ثلاثة اقانيم في اله واحد.‏ فهل هذا ما عناه يسوع بهذه العبارة؟‏
تأمل في قرينة هذه الآية.‏ في العدد ٢٥‏،‏ ذكر يسوع انه عمل اعمالا باسم ابيه.‏ وفي الاعداد ٢٧ الى ٢٩‏،‏ تحدث عن خراف مجازية اعطاه اياها ابوه.‏ فلو كان يسوع وأبوه كائنا واحدا،‏ لما كان لهاتين العبارتين اي معنى لدى سامعيه.‏ لقد كان يسوع في الواقع يقول:‏ ‹انا وأبي على علاقة وثيقة جدا بحيث لا يستطيع احد ان يأخذ الخراف مني،‏ مثلما لا يستطيع ان يأخذها من ابي›.‏ وذلك اشبه بابن يقول لأحد اعداء ابيه:‏ ‹تعدّيك على ابي انما هو تعدٍّ علي›.‏ فلا احد يستنتج من هذه الكلمات ان الابن وأباه هما شخص واحد.‏ بل على العكس،‏ يدرك كل من يسمعها ان رباط وحدة متينا يجمع بينهما.‏
وبشكل مماثل،‏ فإن يسوع وأباه،‏ يهوه الله،‏ هما «واحد» بمعنى انهما على وفاق تام في الاهداف والمقاييس.‏ وبخلاف الشيطان ابليس والزوجين البشريين الاولين،‏ آدم وحواء،‏ لم يشأ يسوع قط ان يكون مستقلا عن الله.‏ فقد اوضح قائلا:‏ «لا يقدر الابن ان يعمل شيئا من تلقاء ذاته،‏ إلا ما يرى الآب يعمله.‏ لأن مهما عمل ذاك،‏ فهذا يعمله الابن ايضا على مثاله».‏ —‏ يوحنا ٥:‏١٩؛‏ ١٤:‏١٠؛‏ ١٧:‏٨‏.‏
ولكن رغم قوة رباط الوحدة هذا،‏ يبقى التمييز بين الله وابنه ممكنا.‏ فهما كائنان منفصلان،‏ ولكل منهما شخصيته المتميزة.‏ كما ان يسوع له مشاعره وأفكاره واختباراته الخاصة،‏ هذا بالاضافة الى الارادة الحرة.‏ ورغم ذلك،‏ اختار ان يذعن لمشيئة ابيه.‏ فبحسب لوقا ٢٢:‏٤٢‏،‏ قال يسوع:‏ «لتكن لا مشيئتي،‏ بل مشيئتك».‏ فلو لم يكن يتمتع بإرادة مستقلة عن ارادة ابيه،‏ لما حملت هذه الكلمات اي معنى.‏ فضلا عن ذلك،‏ اذا كان يسوع وأبوه كائنا واحدا،‏ فلماذا وجه يسوع صلاته الى الله؟‏ ولماذا اعترف بتواضع ان ثمة امورا لا يعرفها هو بل ابوه وحده؟‏ —‏ متى ٢٤:‏٣٦‏.‏
بالتباين مع الانسجام التام بين يسوع وأبيه،‏ ثمة آلهة توصف بأنها متخاصمة ومتحاربة مع افراد عائلتها تُعبد في كثير من الاديان.‏ خذ على سبيل المثال الاله كرونوس في الاساطير اليونانية القديمة،‏ الذي اطاح بأبيه أورانوس وابتلع اولاده.‏ كم يختلف ذلك عن الوحدة المؤسسة على المحبة الحقيقية بين يهوه الله وابنه يسوع!‏ وكم تعزز هذه الوحدة محبتنا لهما!‏ وفي الواقع،‏ لدينا امتياز لا يضاهى ان نكون في اتحاد بيهوه ويسوع،‏ اسمى شخصيتين في الكون كله.‏ فقد صلى يسوع بشأن اتباعه:‏ «اطلب .‏ .‏ .‏ [ان] يكونوا جميعهم واحدا،‏ كما انك انت،‏ ايها الآب،‏ في اتحاد بي وأنا في اتحاد بك،‏ ليكونوا هم ايضا في اتحاد بنا».‏ —‏ يوحنا ١٧:‏٢٠،‏ ٢١‏.‏

اذًا،‏ حين قال يسوع:‏ «انا والآب واحد»،‏ لم يكن يتكلم عن ثالوث غامض،‏ بل عن وحدته الرائعة بأبيه،‏ اوثق رباط يمكن ان يجمع بين كائنين.‏
للمزيد من مواضيعي

 






الصور المصغرة للملفات المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر
الاسم: jw7.png
المشاهدات: 5
الحجم: 43,9 كيلوبايت
الرقم: 6733   اضغط على الصورة لعرض أكبر
الاسم: jw5.png
المشاهدات: 5
الحجم: 127,4 كيلوبايت
الرقم: 6734  
S أفحص الملف المرفق بأي برنامج مضاد للفيروسات
S قم بمراسلة مشرف القسم بخصوص أي مرفق يوجد به فيروس
S منتديات كلمة سواء الدعوية للحوار الإسلامي المسيحي غير مسؤولة عن ما يحتويه المرفق من بيانات


توقيع * إسلامي عزّي *




﴿ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚأَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ﴾



رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
؟‏؟؟, معنى, وأبوه, واحد, يسوع


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
عجز ادامن نصارى عن تقديم نص واحد عن محبة يسوع حوار على البالتوك النسر المصرى التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 4 26.01.2017 10:10
معنى وصف القرآن بأنه كلام الله و معنى أنّ كلام الله قديم الشهاب الثاقب إجابة الأسئلة ورد الشبهات حول القرآن الكريم 1 14.05.2015 11:34
الكتاب المقدس ينقض ألوهية يسوع: يسوع لم يكن يعلم موعد الساعة Issam التثليث و الألوهية و الصلب و الفداء 1 24.02.2014 19:58
هل يجوز منح كفارة إفطار يوم واحد فى رمضان لمسكين واحد بدلاً من ستين أمــة الله ركن الفتاوي 8 09.08.2011 09:28
المحاضرة الرابعة : كنت أعمى والان أبصر أخطاء الكتاب شرح كتاب: تحريف أقوال يسوع, لـ بارت إيرمان كلمة سواء مصداقية الكتاب المقدس 0 04.07.2011 07:59



لوّن صفحتك :