اعرض مشاركة منفردة
   
Share
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 01.12.2020, 00:06
صور * إسلامي عزّي * الرمزية

* إسلامي عزّي *

مدير المنتدى

______________

* إسلامي عزّي * غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 04.06.2011
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 10.698  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
05.03.2021 (11:36)
تم شكره 2.840 مرة في 2.056 مشاركة
فكرة إشبعل التوراتي و رمحه الخارقة !


إشبعل التوراتي رمحه الخارقة




اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،،




رمح خارقة ، عجيبة وجب تصنيفها ضمن أسلحة الدّمار الشّامل !



إشبعل التوراتي يقتل برمحه الخارقة 800 مقاتل دفعة واحدة !


صموئيل الثاني ، اصحاح 23 ، عدد 08 :


إشبعل التوراتي رمحه الخارقة اقتباس إشبعل التوراتي رمحه الخارقة
إشبعل التوراتي رمحه الخارقة
وهذه أَسماءُ أَبْطالِ داوُد: إشبَعْلُ الحَكْمونيُّ، رَئيسُ الثّلاثَة، وهو عَدينو العَصْني، قامَ على ثَماني مِئَةٍ فقَتَلَهِم بِمَرَّةٍ واحِدَة.
إشبعل التوراتي رمحه الخارقة إشبعل التوراتي رمحه الخارقة

إشبعل التوراتي رمحه الخارقة

في موضع أخر نجده قد قتل 300 محارب فقط وذلك في تناقض صارخ !


أخبار الأيام الأول ، أصحاح 11 ،عدد 11 :


إشبعل التوراتي رمحه الخارقة اقتباس إشبعل التوراتي رمحه الخارقة
إشبعل التوراتي رمحه الخارقة

وهذه قائمَةُ الأَبطالِ الَّذينَ كانوا لِداوُد: إِشبَعلُ بنُ حَكْموني، رئيسُ الثَّلاثِيِّن. وقَد أَشرَعَ رُمحَه على ثَلاثِ مِئَةٍ فقَتَلَهم بِمرَةٍ واحِدَة.
إشبعل التوراتي رمحه الخارقة إشبعل التوراتي رمحه الخارقة

إشبعل التوراتي رمحه الخارقة
للمزيد من مواضيعي

 








توقيع * إسلامي عزّي *


لوقا 3:8 ترجمة سميث وفاندايك

وَيُوَنَّا امْرَأَةُ خُوزِي وَكِيلِ هِيرُودُسَ وَسُوسَنَّةُ وَأُخَرُ كَثِيرَاتٌ كُنَّ يَخْدِمْنَهُ مِنْ أَمْوَالِهِنَّ.



سُبحان الذي يـُطعـِمُ ولا يُطعَم ،
منّ علينا وهدانا ، و أعطانا و آوانا ،
وكلّ بلاء حسن أبلانا ،
الحمدُ لله حمداً حمداً ،
الحمدُ لله حمداً يعدلُ حمدَ الملائكة المُسبّحين ، و الأنبياء و المُرسلين ،
الحمدُ لله حمدًا كثيراً طيّبا مُطيّبا مُباركاً فيه ، كما يُحبّ ربّنا و يرضى ،
اللهمّ لكَ الحمدُ في أرضك ، ولك الحمدُ فوق سماواتك ،
لكَ الحمدُ حتّى ترضى ، ولكَ الحمدُ إذا رضيتَ ، ولكَ الحمدُ بعد الرضى ،
اللهمّ لك الحمدُ حمداً كثيراً يملأ السماوات العلى ، يملأ الأرض و مابينهما ،
تباركتَ ربّنا وتعالَيتَ .




رد باقتباس