آخر 20 مشاركات
يهوه يبارك رسول الإسلام محمد (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - آخر مشاركة : السهم الثاقب - )           »          تحميل التلمود ( كتاب اليهود ) (الكاتـب : إبراهيم قندلفت (يحيى أبو صبيح الإلياسي) - آخر مشاركة : Tolerant - )           »          البريء بشهادة الجلاد...........كيف..؟؟!! (الكاتـب : د.محمد عامر - آخر مشاركة : د/ عبد الرحمن - )           »          غير مسجل الكتاب المقدس يشهد {هوالنَّبِيُّ لَا كَذِبْ } (الكاتـب : أسد الجهاد - آخر مشاركة : Mohamed Khedr - )           »          النّصارى و نقضهم للمعاهدات خلال الحروب (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من فضلك يا غير مسجل عرفنا على نفسك (الكاتـب : نوران - آخر مشاركة : * إسلامي عزّي * - )           »          طول الليل والنهار (الكاتـب : ماجد تيم - )           »          المحبّة و الكرم المسيحي لهما حدود (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          سبّحوا الربّ ، ومرّروا الذخيرة !!! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          حرق و تدمير المساجد : إرهاب مسيحي بلا حدود !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          A christian congressman saying the truth about Islam (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من قلب الكونغرس: مسيحي يشهد لإسلامنا العظيم شهادة حق (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          مقدارإلا قليلا ( التي تقيس الكم المادي ) الواردة في آيات القرآن الكريم (الكاتـب : ماجد تيم - )           »          عاجل..أخيراً هزمنا إسرائيل.. (الكاتـب : زهراء - آخر مشاركة : صلاح الدين الايوبي - )           »          الكلب المسعور : إرهاب مسيحي بلاحدود !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          تطبيق عملي لمزمور 137 : 9 (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          حرق و تدمير المساجد : إرهاب مسيحي بلا حدود !! (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          من حمل الصليب...........؟؟؟ (الكاتـب : د.محمد عامر - )           »          الأصول الوثنية للمسيحية : يوم القديس نيكولاس (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )           »          أنكر وجود "بابا نويل" ففصلوه عن عمله (الكاتـب : * إسلامي عزّي * - )

التقوى و العدوان

تعرف على الإسلام من أهله


رد
 
أدوات الموضوع أنواع عرض الموضوع
   
  رقم المشاركة :1  (رابط المشاركة)
قديم 03.01.2017, 19:59

ماجد تيم

عضو

______________

ماجد تيم غير موجود

الملف الشخصي
التسجيـــــل: 26.12.2014
الجــــنـــــس: ذكر
الــديــــانــة: الإسلام
المشاركات: 22  [ عرض ]
آخــــر نــشــاط
11.01.2017 (04:43)
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي التقوى و العدوان


التقوى و العدوان
· {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحِلُّواْ شَعَآئِرَ اللّهِ وَلاَ الشَّهْرَ الْحَرَامَ وَلاَ الْهَدْيَ وَلاَ الْقَلآئِدَ وَلا آمِّينَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّن رَّبِّهِمْ وَرِضْوَاناً وَإِذَا حَلَلْتُمْ فَاصْطَادُواْ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ أَن صَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ أَن تَعْتَدُواْ وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ }المائدة2
· {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَنَاجَيْتُمْ فَلَا تَتَنَاجَوْا بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ وَتَنَاجَوْا بِالْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ }المجادلة9
الحمد لله رب العالمين حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه حمدا لا ينبغي لسواه جل جلاله وعلا مقامه في سماه .
اللهم إجعلنا من المؤمنين المسلمين ولا تجعلنا من العاصين الفاسقين الكافرين وارفع درجتنا في عليين مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا
بداية ...
أظن و الله أعلم أن في الآيتين السابقتين أن البر ضد الإثم في المعنى والتقوى ضد العدوان في المعنى وسأتحدث في هذا المقال – أسأل الله عز وجل أن يسددنا للحق ويجنبنا الباطل - عن التقوى و العدوان
التقوى : أثر الإيمان والتوحيد و تطبيق منهج الإسلام بإخلاص على النفس ومع الغير ( عاقل أو غير عاقل ) ومع الله عز وجل [أ‌]
فيكون هذا الأثر هو المحرك لأعمال وأقوال وأحوال المرء [ب‌] في المظهر والجوهر وفي السر والعلن وفي المنشط و المكره وفي العسر واليسر ويكون له سترا وحفظا وحماية من الزلل و الضلال والمعصية والخطيئة وقوة وسندا له لحمل المنهج والدعوة به وجمال يظهر في مظهره وقوله وفعله وسلوكه وحاله فيكون هذا الأثر مرآة إيمانه وزاده الذي به يجوز إلى الآخرة .
العدوان : أثر عدم الإيمان و التوحيد وتجاوز " عدم تطبيق " لمنهج الإسلام [ت‌] على النفس ومع الغير ( عاقل أو غير عاقل ) ومع الله عز وجل [ث‌]
إما لجهل أو عداوة , قولا أو فعلا أو حال [ج‌]وهذا التجاوز يكون إما زيادة أو نقصان أو تعديل أو اتباع منهج آخر أو ترك للمنهج وغيره بالكلية .
[أ‌] فلا يكفي أن تكون مؤمنا فتكون تقيا دون تطبيق لأومر الله ونواهيه ( منهاج وشرع الله عز وجل الذي رسمه وخطه لعباده ) ومثال هذا إبليس لعنة الله عز وجل عليه فهو الأكثر كفرا لأنه الأكثر إيمانا فقد شاهد الغيبيات عين اليقين وهذه أعلى درجات العلم لمخلوق حتى الأنبياء لم يصلوا قدره فكان كفره بسبب عدم امتثاله لأمر الله عز وجل .... فكلما زاد علمك وإيمانك وقل تطبيقك وامتثالك للمنهج و الشرع زادت درجة كفرك فكان إبليس عليه غضب الله ولعتنه أكثرهم كفرا وأكثرهم يأسا من رحمة الله عز وجل له فكأنه وبين رحمة الله عز وجل عازل سميك .
فالكافر بهذا المعنى : هو الذي يفصل بين ( النظرية "الإيمان " و التطبيق " الإسلام " ) أو من يرفض تطبيق الشرع و المنهج الإسلامي بالكيفية التي يريدها الله عز وجل ويتجاوزه حتى ولو كان مؤمنا.
- {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلاً }الكهف50
- {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ }البقرة34
- {إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنْ الْكَافِرِينَ }ص74
والكافر أنواع حسب نوع تجاوزه للمنهج ( راجع أنواع الأمم )
- كافر يحوم ويدور حول المنهج الصحيح الإسلامي وذلك بالزيادة أو النقصان أو التعديل على المنهج وهو من الفرق الإسلامية الضالة
- كافر استبدل المنهج الإسلامي القويم بالكلية بمنهج سقيم عقيم منها أرضية الديانة ومنها اللادينية وحتى منها سماوية الديانة كاليهودية و النصرانية
علما أن المنهج هو ( الصورة التطبيقية ) لما يؤمن المرء به ويوحد ( الصورة النظرية )
[ب‌] أنواع التقوى
[ت‌] فإبليس الأكثر عداوة وكفرا لأنه الأكثر إيمانا والرافض لأمر الله عز و جل
[ث‌] فعدونا برؤية إسلامية ؟ كل من يكون عنده خلل عقدي وإيماني وكفر في توحيده فبدهيا سينتج عنه منهج فاسد ...فنحن لا نعادي الشخص لذاته بل نعادي ( النظرية و التطبيق الفاسدين )
[ج‌] أنواع العداوة للإسلام وأهله
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : التقوى و العدوان     -||-     المصدر : مُنتَدَيَاتُ كَلِمَةٍ سَوَاءِ الدَّعَويِّة     -||-     الكاتب : ماجد تيم





رد باقتباس
رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية
التقوى, العدوان


الذين يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 ( 0من الأعضاء 1 من الزوار )
 
أدوات الموضوع
أنواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة موضوعات جديدة
لا تستطيع إضافة رد
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

رمز BB تمكين
رمز[IMG]تمكين
رمز HTML تعطيل

الانتقال السريع

الموضوعات المتماثلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى ردود آخر مشاركة
روح الآيات [9] : التقوى * إسلامي عزّي * القرآن الكـريــم و علـومـه 0 27.10.2016 10:35
رمضانيات (ثمرات التقوى ) abu-fatimah رمضان و عيد الفطر 1 03.08.2012 10:03
النجوى في إدراك التقوى أبو السائب أكرم المصري القسم الإسلامي العام 6 15.09.2010 08:59
العدوان الثلاثي على سبق(الشيخ عائض القرني) miran dawod القسم الإسلامي العام 2 05.03.2010 15:17



لوّن صفحتك :